المقالات

بين ترامب والثقة بالنفس

547 2016-11-12

عباس الكتبي

لم يشهد في دول العالم،متابعة وترّقب للانتخابات،مثل الانتخابات الأمريكية.

العالم وبالذات الشرق الأوسط، وبالأخص الدول العربية منه،في حالة غليان وانتظار لنتائج انتخابات الرئاسة الأمريكية،من يفوز بها،هل ترامب الجمهوري أم هيلاري كلنتن الديمقراطي؟

حتى إنني سمعت من بعض المحللين السياسيين السعوديين، يفتخر ويقول:نحن السعوديون، ودول الخليج، وبعض العرب،نقيم احتفالات وتغطية اعلامية،كل ما تأتي الانتخابات الامريكية، وتمنى وطالب من أمريكا ان تغطي على هذه الاحتفالات أعلامياً!

شاهدت من خلال متابعتي لبعض التغطيات الاعلامية،وبعد فوز دونالد ترامب،واصبح الرئيس الأمريكي الرسمي،بعض اللقاءات التلفزيونية، مع جمهور من العرب،واسرائيل،وأوربا، وسمعت كذلك بعض التصريحات للحكومات من مختلف دول العالم.

جزء منهم يشعر بالقلق والخوف من القادم من سياسة ترمب،وجزء آخر أكثر تفاءل،فالفلسطنين يريدون من ترامب ان يضع حداً لأسرائيل،ويحل المشاكل العالقة بينهم،لكي يستقر البلد سياسياً وأقتصادياً،واسرائيل ترى العكس،وترى ان ترامب حليف مقرب لهم أكثر من أوباما، وسيساعدهم كثيراً،العراق وسوريا تأمل منه المساعدة في القضاء على الارهاب، وخاصة ترامب وعد بالقضاء عليه.

روسيا متفائلة جداً بفوز ترامب، وترى فوزه انفراج للأزمة،وان سياسة ترامب ستجنبهم العقوبات الدولية التي فرضت أو التي ستفرض عليهم، بعد لقاء الروس بترامب، وعلى عكسهم حلف الناتو يريد دعم أكبر من امريكا برئاسة ترامب. 

ايران قلقة،خاصة بعد تصريح ترامب بأنه سيمزق الملف النووي المتفق عليه سابقاً، الحكومة المصرية بقيادة السيسي،أكثر العرب سعادة بفوز ترامب،ويرون انه سيكون حليف قوي لهم بخلاف أوباما، السعودية تتمنى ان تتحسن علاقتها مع أمريكا من جديد برئاسة ترامب.

المكسيك عندها خلاف مع امريكا حول اقامة جدار، وتريد ان ينتهي هذا الخلاف، بقية دول العالم عندها مشاكل كثيرة وتأمل من ترامب حلها، كالدول الأفريقية والآسيوية وووو القائمة تطول،والمطالب تطول معها.

ولست أدري هل هذه الدول وشعوبها تعتقد بترامب الرب الأعلى؟!

مراقبة الأنتخابات الأمريكية وإنتظار من يفوز بها بشغف، من الحكومات في العالم مع شعوبها، أكبر دليل، وإقرار،واعتراف بأن أمريكا هي الدولة العظمى الوحيدة في العالم، وهي التي تتحكم بمصير الدول والشعوب، حتى قيل:إذا عطست أمريكا أصاب العالم زكام.

أكثر الحكومات في العالم،وبالذات العرب منهم، ربطوا مصيرهم بمصير أمريكا،وجعلوا من أنفسهم وشعوبهم، يعيشون التبعية السياسية والاقتصادية لامريكا،لذا هم يتأثرون جداً،وتتغير أوضاعهم بتغير السياسة الأمريكية ورؤسائها،لذلك تشاهدهم يتابعون الأنتخابات بشوق ولهفة، وخوف وقلق،وأيضاً يقيمون الاحتفالات لها كما يقول المحلل السعودي!

هذه الحكومات البائسة والفاشلة، دمرت نفسها،ودمرت شعوبها المسكينة، بدل ان يعتمدوا على أنفسهم في بناء كيانهم وذاتهم، ويستثمروا خيرات البلاد، وطاقات الشباب ليكتفوا ذاتياً في كل مجالات الحياة، ويتوكلوا على الله ويثقوا به في جميع أمورهم، ذهبوا وأعتمدوا على أمريكا يستجدون منها،ويطلبون يد العون، حتى صارت عندهم أمريكا بدل الله مقسمة الأرزاق، ومقدرة الأمور!!!

قال الامام علي عليه السلام:(استغنِ عمن شئت تكن نظيره,و أحتج إلى من شئت تكن أسيره,وأحسن إلى من شئت تكن أميره).

أقول: إذا كانت كلها تريد حل مشاكلها من امريكا، وتطالب ترامب بذلك،فأنا عندي طلب صغير جداً،أريد من ترامب ان يجد لي وظيفة صغيرة في الحكومة العراقية،وإذا وظفني سأراقب الأنتخابات الأمريكية شأني شأن الباقين، خشية أن يأتي رئيس جديد ويطردني من وظيفتي!!

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 69.44
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك