الصفحة الإسلامية

زيارة الأربعين أصالة الفكر والفعل


 

محمد مكي آل عيسى||

 

بعد انهيار الحضارة العباسية وسقوط بغداد على يد المغول فقد المسلمون المركزية العلمية التي كانت لدولتهم ولم تعد الدولة الإسلامية مركز اشعاع علمي ينير الدنيا بعلومه , وتدريجياً تحول المركز العلمي العالمي ليكون في بلدان الغرب ولتقود تلك الدول حركة العلم والمعرفة وتصبح هي الرافد الذي يغذي باقي دول العالم ومنها دولة الإسلام التي بدأت تنحسر وتفقد ما اكتسبته شيئاً فشيئا.

ومع أن الغرب حاز على قمة الهرم العلمي التطبيقي لكن الإسلام بقي محافظاً على أصالة فكره في الكثير من القضايا والتي لم يكتسبها من غيره من الدول.

وسعى أهل البيت عليهم السلام للمحافظة على الفكر الإسلامي الأصيل الذي استمد من منبعه الإلهي المعصوم وبذلوا من أجل ذلك مهجهم.

أمّا على الصعيد العلمي المادي فكان لابد للمسلمين بعد تشضي دولتهم أن يكونوا تابعين مقتبسين من الغرب ما يفيضه عليهم بعد أن كانوا هم من يفيضون عليه.

وهذا الأمر إنما يسبب للمسلم الإزدواجية عندما يكون فكره من منبع و يكون فعله تبعاً لمنهج آخر يختلف تماما عن منبع فكره , وهذا ما نراه اليوم من انجذاب المسلم نحو الغرب وعلومه المادية المتطورة من جهة والاصطدام بفكره من جهة أخرى لكونه لا يزال متشبثاً بفكره الإسلامي الأصيل وذلك يسبب صراعاً داخلياً ينقسم فيه المسلم الى جانب منه يميل نحو الغرب وجانب متعلق بالجذر الإسلامي.

فهو يرى ان الغرب متقدم على الإسلام في كافة المجالات الحياتية ويدفعه ذلك لتقليد الغرب في كل فعله ويصل به الحال أن يتجاوز على حدود فكره الإلهي الأصيل وأن يرتكب ما لا يتلاءم معه حيث أن تقليد الغرب بالأمور العلمية والاستمرار على ذلك يجرّه لتقليد الغرب في القضايا الأخلاقية والأفعال والثقافة بل حتى في العادات والتقاليد.

وهنا الفرد المسلم مع أصالة فكره يكون الجانب الفعلي عنده هجيناً . . أنا لا أنكر أن من أفعال المسلم ما لم يقتبسه من الغرب وأرى ذلك منحصراً في الواجبات الشرعية والتكاليف الإلهية بشكل عام , ويمزجها بأفعال غربية محاكياً بذلك الغرب لما يراه من التقدم الذي وصله.

أمّا الغرب وليبقى في الصدارة الفعلية نراه يسعى لتفريغ تلك الواجبات من محتواها الروحي لتصبح عديمة الأثر أو يشوش عليها بما يطلقه من الشبهات أو يثيره من المغالطات.

و زيارة الأربعين كفعل جماهيري إسلامي ضخم تتميز بأنها فعل أصيل له من الظهور ما جعله نقطة جذب للعالم لكونه لم يتأتى عن تقليد واقتباس من الغرب اطلاقاً وأنه يتطابق مع الفكر الإسلامي الأصيل , فيتحقق فيها الاستقرار النفسي للمسلم من انطباق الفكر على الفعل من دون حاجة لمحاكاة الغرب , بل تكون مدعاة للفخر أمام الغرب لما يكتنفها من مظاهر أخلاقية فاقت ما يتغنى به الغرب من مآثره , كما انه يختلف عن باقي أفعال المسلم أنه من الصعب أن يفرّغ عن محتواه وبالخصوص الأخلاقي.

والذي ذكرناه من أصالة الفكر والفعل وانطباقهما هو الذي يميل بغير المسلمين لاعتناق الإسلام بعد المرور بهذه الشعيرة المقدسة فالنظم ما بين الفكر والفعل يعطي من الرصانة والثبات ما يزرع الطمأنينة في النفس.

وهذا ما يميز دولة العدل المرتقبة عندما تشرق الأرض بنور ربها بل أكثر من ذلك حيث أصالة الفكر والفعل والمركزية العلمية والتي تدفع الفرد الغربي لمحاكاة الإسلام وتقليده وليس العكس وحتى ذلك اليوم الذي يرونه بعيداً ونراه قريباً لابد لنا من إدامة زخم هذه الزيارة محافظين على أصالتها طاردين لكل دخل يشينها وينحرف بها , وهذا الأمرهو الذي يبقيها فريدة أمام أنظار العالم , لأنها لو كانت تحاكي أي فعالية أو ممارسة غربية لم يكن لها ذلك التأثير وذلك الجذب الذي نراه اليوم بل ستصبح أمراً معروفاً يمارسه الغرب كما يمارسه المسلمون.

ــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
الموسوي : احسنت النشر ...
الموضوع :
لطم شمهودة ..!
ضياء عبد الرضا طاهر : عزيزي كاتب المقال هذا هو رأيك وان حزب الله ليس له اي علاقه بما يحصل في لبنان ...
الموضوع :
واشنطن تُمهِد الأرض لإسرائيل لضرب لبنان وحزبُ أللَّه متأَهِب
MOHAMED MURAD : وهل تحتاج الامارات التجسس على هاتف عمار الحكيم ؟؟ الرجل ينفذ مشروعهم على ارض الواقع بكل اخلاص ...
الموضوع :
كيف يعمل برنامج التجسس بيغاسوس لاختراق هواتف ضحاياه؟
محمد : من الذي مكن هذا الغبي من اللعب بمقدرات العراق....يجب ان يعرف من هو مسؤول عن العراق والا ...
الموضوع :
بالتفاصيل..مصدر يكشف خطوات تفكيك خلية الصقور بعد عزل رئيسها ابو علي البصري
ابو محمد : لااله الا الله انا لله وانا اليه راجعون لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم الهي ضاقت صدورنا ...
الموضوع :
الوجبات..المقابر الجماعية..!
محمد ضياء محمد : هل يوجد تردد ارضيه تابعة للعتبه الحسينيه على قنوات ارضيه لو تم الغاءها اذا احد يعرف خلي ...
الموضوع :
قريبا .. العتبة الحسينية المقدسة تطلق باقة قنوات أرضية لـ "العائلة"
Sarah Murad : اين كانت وزارة الخارجية من الاهانات التي يتعرض لها العراقييون في مطار عمان في الاردن وتوجية الاسئله ...
الموضوع :
وزارة الخارجية العراقية تكشف تفاصيل ما حصل في مطار الحريري بلبنان
Zaid Mughir : خط ونخلة وفسفورة. الغربان السود فدانيو بطيحان لا تطلع بالريم والكوستر لا ياخذوك صخرة. هيئة النقل مال ...
الموضوع :
فاصل ونواصل..كي لا ننسى
ابو حسنين : ما اصعب الحياة عندما تكون قسوتها من رفيق دربك وعندما يكون هو يملك الدواء وتصلك الطعنات ممن ...
الموضوع :
الأبطال المنبوذون..!
سارة : احسنت النشر كلام حقيقي واقعي ...
الموضوع :
صوت الذئاب / قصة قصيرة
فيسبوك