انت والمسؤول

النائبة فاطمة الزركاني والقاسم الانتخابي ... ومخصصات المهندسين

3497 17:25:00 2013-10-06

 

بعد اطلاعي على الطلب المقدم من قبل النائبة فاطمة الزركاني والذي تطلب بموجبه الغاء المخصصات الهندسية ... اتعبني هذا الموضوع وبدأت بالبحث عن السيرة الذاتية للنائبة الموقرة لانه في الحقيقة لم اشاهدها طيلة الفترة المنصرمة والتي قاربت على الانتهاء في برنامج تلفزيوني او ندوة حوارية او حتى بتصريح صحفي مقتضب عن مشاكل العراق على كافة الاصعدة ... لتاتي في نهاية الدورة الانتخابية وتفجر قنبلة من العيار الثقيل وتحارب شريحة مهمة من شرائح المجتمع العراقي ... وقد ساعدني احد الاخوة وارسل لي وثيقة مصدرها المفوضية العليا للانتخابات وليس مصادري الخاصة ... لكي لا يقول احد انك تلفق على السيدة النائبة بسب استهدافها للشريحة التي تنتمي اليها ... واكثر ما اثار استغرابي في الموضوع ان السيدة النائبة لم تصل الى القاسم الانتخابي في المحافظة التي رشحت عنها والبالغ 33,950 صوت بل انها حصلت على 3,576 صوت فقط لتصل بعد ذلك مجلس النواب عن طريق الكوتة ؟ او مقاعد النساء ؟ لا اعرف ؟ ولكنها في النهاية وصلت وبالعافية عليها ... والمصيبة الاخرى انها تعمل بوظيفة عضو في لجنة النفط والطاقة في البرلمان ... فهل تعلم السيدة النائبة ان اقتصاد العراق يعتمد بنسبة قد تصل الى اكثر من 90 % على النفط وهل تعلم السيدة النائبة ان اهم الشرائح المهمة التي تدير هذه المؤوسسة الضخمة هي المهندسين مع احترامي وتقديري لكل المهن الاخرى التي تكمل عمل المهندس ... وهل شاهدت او سمعت بصعوبة عملهم في مواقع العمل وهل ان النفط يستخرج بكبسة زر بسيطة وهل شاهدت الاليات الضخمة التي يتعاملون معها ... ومعوقات العمل وكذلك الكوارث التي حدثت وستحدث والتي سببت في بعض الاحيان الى فقدان المهندسين والفنيين الى حياتهم ولا تقتصر الخطورة في العمل على القطاع النفطي بل في كل القطاعات التي تحتاج في عملها الى المهندس .... وبعد كل هذه المشاكل والمعوقات تستكثر السيدة النائبة فتات المخصصات الهندسية التي يستلمها المهندس ... وتنسى او تتناسى الارقام الفلكية التي تتقاضاها بين راتب او مميزات او تامين صحي او عمليات تجميل او او او ...والقائمة تطول .... وهل تعلم السيدة النائبة ان مقياس تطور الامم يقاس بعدد مهندسيها حتى مهنة الطب هذه المهنة المحترمة تحتاج الى المهندس فكيف للطبيب ان يجري عملية جراحية بدون (المشرط ) ومن صمم وصنع هذا المشرط ... والعديد من الاجهزة الطبية التي يحتاجها الطبيب في تعامله مع المريض ... بعد كل الذي تقدم وفي مخيلتي الكثير لأقوله ولكن من وجهي نظري اجد ان طلب السيدة النائبة مسموما ... لانه سيقتل روح الطموح لدى اولادنا في المستقبل بالحصول على معدل جيد في الدراسة الاعدادية ليمكنه الدخول الى كلية جيدة ... ما دام هناك نفس تشريعي تقوده السيدة النائبة بمساواة الجميع في الحقوق رغم اختلاف الواجبات ودرجة خطورتها .... ولتتمعن السيدة النائبة

27/5/13106

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
ابو سجاد
2014-02-22
يوجد في العراق كم كبير من المهندسين ولكن ك(عدد) وليس ك(نوعية)..ومعظمهم يعملون بادارة امور أدارية اما الذين يعملون في ميدان العمل والتفكير فهم قلة....ومعظمهم يتعاملون مع الطبقات الاخرى بنفس طيقية لا يبقبلها ابسط انسان ...ولو قارنت بين اي مهندس في العراق واي مهندس في غير بلاد سترى الفارق في كل شيء ..ولا داعي للادلة فحياتنا مليئة بالمواقف ودوائرنا مملوءة بالاحقاد لحد التخمة...و اليأس
ام زينب
2014-02-06
النائبه فاطمة الزركاني متورطه بقضية صفقة فساد مالي كبير في شركة الاسمدة بالبصرة حيث دافعت عن صاحب شركة وهميه نهب خمس ملايين دولار ويطلب المزيد وقد اعطاها عموله قدرها مليون دولار مقابل اطلاق مبلالغه المحجوزة
سماع
2013-10-21
انما هذه الحياة الدنيا وقوانين الغاب موجودة وخاصة في العراق هل تعلم ان تاخر العراق سببه الرئيسي هو المهندسين لا ما رحم ربي وتستغرب ولكن انظر الى المشاريع باجمعها فاشلة او دون المستوى المنفذ مهندس والمشرف مهندس الذي يستلم مهندس فالمهندس كشهادة نعم اما عمل فزفت وكثير من الاخوه المهندسين النزيهين لا حول لهم ويعدون بالاصابع تقول هذا الموضوع مختلف عما تطرحه النائبة طرحته لهذه الاسباب وما هو ادهى من الايفادات التي لا حصر لها بدون اي جدوى منها سوى ان يجمعوا اموال الناس ويعضعوها وتضعهم في نار جهنم وهناك
علي
2013-10-16
النائبة غير واعية لما تقوله ... ولو تسألها مرة ثانية حتغير موقفها ... مشكلة البرلمان أنو مثل هذه النماذج تتصدى للقرار ... متى ماتخلصنا منهم عادت العافية للبلد.
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 92.59
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.84
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي : دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود . ...
الموضوع :
الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟
سعدالدين كبك : ملاحظه حسب المعلومات الجديده من وزاره الخارجيه السيد وزير الخارجيه هو الذي رشح بنفسه وحده سبعين سفيرا ...
الموضوع :
بالوثائق.. توجيه برلماني بحضور وزير الخارجية الى المجلس في الجلسات المقبلة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم اللهيبارك بيك ويرحم والديك وينصرك بح سيدنا و حبيبنا نبيى الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
هيئة الحشد الشعبي تبارك للقائد ’المجاهد أبو فدك’ ادراجه على لائحة العقوبات الأميركية
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
فيسبوك