المقالات

الرسائل الخاطئة للقرارات الأبوية التربوية


محمد فخري المولى ||

 

التربية بين مطرقة القرارات الأبوية وسندان الطالب والعائلة .

القرارات الأخيرة بعدم إخراج الطالب من الصف والمدرسة قرار أبوي بامتياز لأنه نظر إلى حالة اجتماعية بمحفز إيجابي وخاتمة مقعد الدراسة أفضل من التسرب المدرسي من خلال جعل المدرسة بيئة جاذبة لا طاردة للطالب .

لذا هذه القرارات بالوجه والجهة الأولى حالة إيجابية ، لكنه بالوجه الثاني هناك معاناة حقيقية للمدرسة والإدارة وكذلك الهيئات التعليمية التربوية وهي ليست تشكي بل اتساع لحالات عدم انصياع للتعليمات والأنظمة من قبل الطالب برضا نسبي من العائلة لأنه رضا الطالب يتقدم على رضا المعلم والإدارة .

قد ينظر البعض أن الكلمات باتجاه محدد سواء كان الطالب أو المعلم والإدارة

الصورة المرفقة هي لباب مدرسة كتب عليها

مدرسة مطلوبة (دم)

أجمل تعليق لهذه الصورة هو

من المطلوب دم

المدرسة

المدير

الكادر التدريسي

لو باب المدرسة.

بالتأكيد قد يردد البعض أنه مَقلب أو فعل غير مقصود أو أو أو؟

نجيب ببساطة

هل التهديد مزحة

ختاما

نتمنى أن يراعي ويوازن من بيده الرأي والمشورة والقرار بين حق وحقوق الطالب ومراعاته الأبوية ، وبين حق وحقوق الهيئات التعليمية التربوية ، لانه الموازنة الحقيقية بين الحقوق والواجبات خلاصتها المواطنة الصالحة للفرد سواء كان الطالب أو المعلم أو الإدارة

بتنويه بسيط الفئة المقصودة لا تتضمن فروقات بين الجنسين .

لذا نتمنى أن ينظر للأمر عند الشروع باصدار قرار او تعليمات بصيغة بعيدة الأمد لأن هناك بداية تمرد بسلوكيات غير منضبطة نأمل أن نُحَجِّمهَا لا أن تتسع من خلال التشريعات بمختلف أنواعها لأنها تتضمن رسائل تّفهم بشكل خاطئ .

الفهم الخاطئ سيتحول تدريجيا من سلوك فردي إلى سلوك عام بل سيتحول بفترة متقدمة الى صفة وسمة مجتمعية مثل معاهد  التدريس الخصوصي .

 

ـــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1587.3
الجنيه المصري 48.88
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
مبين الموسوي : كلمات خطت بعقليه متنيرة بنزاهه رغم اننا ومهما كتبنا لا نوافي حق الابطال والشهداء أحسنت استاذ علي ...
الموضوع :
محمد باقر الحكيم ..انتصارات قبل العروج
بغداد : رحمه الله فقد كبير في ساحة البلاغة القرانية هنيئا له اذ كرس حياته لخدمة العلوم القرانية والابحاث ...
الموضوع :
العلامة الصغير في سطور
اريج : اخي الكاتب مقالك جميل ويعكس واقع الحال ليس في العراق فقط وانما في جميع الدول العربية وربما ...
الموضوع :
لا أمل فيهم ولا رجاء ...
HAYDER AL SAEDI : احسنت شيخنا الفاضل ...
الموضوع :
المساواة بين الجنسين
حسن الخالدي : ماحكم ترك الأرض بدون بناء لاكثر من سنه وبعدها تم البناء....الخمس هنا يكون في وقت شرائها ام ...
الموضوع :
إستفتاءات ... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول تجاوزات المواطنين للاراضي التابعة للـدولة وكذلك عن الخمس للأراضي الميتة
محمد غضبان : هذا الخبر ان صح بل ان تم فهو من أهم الاخبار التي تخدم العراق واكيد احبس انفاسي ...
الموضوع :
البجاري: التعاقد مع "سيمنز" سيحرر العراق من الهيمنة الامريكية على قطاع الطاقة
ابراهيم الاعرجي : عزيزي صاحب المقال اتفق معك بان الايفادات معطلة على منتسبي الجامعات العراقية، لكن اصحح المعلومة، وانا استاذ ...
الموضوع :
لماذا الايفادات ممنوعة عن موظفي الجامعات؟
ر. ح : ماذا أُحدِّثُ عن صنعاء ياأبَتِ... لستُ رياضياً ولامحبا للرياضة، لكني كنت من المتابعين لمباراة الفريق العراقي مع ...
الموضوع :
سأغرد خارج السرب..!
علي : السلام عليكم في رأي من الواجب أولا بناء مطار جديد لأنه واجهة للمسافرين ونحن نحتاج طيران مباشر ...
الموضوع :
السوداني: نسعى لفتح خط طيران مباشر مع ألمانيا وتسهيلات استثمارية لشركاتها
فيسبوك