المقالات

النبي لوط (ع) يخالف معايير مجتمع العلمانية


سامي جواد كاظم ||

 

القران هذا المعجزة العظيمة والخالدة يحكي لنا ما حدث وما سيحدث سواء كان بالتنبوء او الاستدلال التاريخي او الحكمة الالهية بان يجعل بعض الاحداث التي يكذبها البعض تحدث امام اعينهم .

لوط عليه السلام وقومه الرذيل بمعنى الكلمة قصة تناقلتها كل الكتب السماوية وليس القران فقط ، هذه الرذيلة التي يقدم عليها الرجال كانت مصدر الغضب الالهي عليهم بعد نجاة النبي لوط ومن كان يؤمن به، هذه الرذيلة التي يقترفها اليوم مجموعة شواذ بل اسوء من الشواذ والتي لو اخضعناها لكل المعايير المجتمعية والطبية والعقلية فانها سترفض  رفضا قاطعا ويكفي الفطرة التي التزمت بها الحيوانات دون هؤلاء الشواذ .

العتب ليس على هذه الشريحة بل على العقول والاجندة التي تدعمها وتفرضها على المجتمعات الاخرى ويكفينا استهجانا ان هذه الظاهرة السيئة منبعها المجتمع العلماني الذي يتبجح بالحرية ويبعد هذه الشهوة عن نفسه سواء كان فاعل او مفعول .

قبل ايام اثيرت ضجة ضد اللاعب السنغالي المسلم ادريسا غاي الذي رفض ان يكون جزء من الدعاية للقذارة الفرنسية العلمانية  على عكس بقية اللاعبين الذين يصفق لهم الكثير من الشباب الذي لا يفهم المبادئ بقدر تعلقه برغباته الكروية ومنهم نيمار وميسي وغيرهم . اللاعب السنغالي الذي اثبت علو الاسلام والاخلاق والتمسك بالمبدا على حساب كل مغريات هؤلاء الحثالة .

بل زد على ذلك هي مواقع التواصل الاجتماعي التي جعلت الدفاع عن هذه المثلية احد متبنياتها وان من يتهجم عليهم فكانه تهجم على ثوابت المجتمع هذه الرذيلة جعلوها من ثوابت المجتمع نعم ثوابت المجتمع العلماني ممكن اما غيرهم فلا يمكن القبول بهذا مثلما لا يمكن ان يقبل المجتمع الحر بان الكيان الصهيوني دولة .

هذه الاجندات والمنظمات لا تستطيع ان تناقش ما تطالب به لانها اصلا تاسست لنشر الرذيلة وافساد المجتمع وكيان كل مجتمع وتماسكه يقوم على اساس العلاقة الجنسية السليمة وبخلافه يكون مجتمع متخلف وخطير عندما تحدق به ازمة وهاهي المجتمعات العلمانية ظهرت على حقيقتها بعد حرب اوكرانيا .

هذه المنظمات متمكنة اعلاميا وماليا في محاربة كل من يندد بالمثلية خصوصا الشخصيات المرموقة التي ترفضها يمارسون التعتيم والتحجيم وحتى التسقيط من اجل اخفاء صوته ولا يصل الى العالم . هذه المنظمات الداعمة للمثلية لها الامكانية على اسقاط حكومات اذا عارضت هذا الشذوذ الجنسي.

قبل سنتين قاموا برفع علم القذارة في بغداد وثارت ثائرة الراي العام العراقي ضد هذا التصرف وان كانت الغاية استهزاء واستفزاز فقط لكنهم حصلوا على ما ارادوا واليوم تنتشر في كل اسواق لعب الاطفال وغيرها شعار هؤلاء اللواطين .

في امريكا وكندا وباسم حماية الاطفال من الايدز قررتا وضع الاغطية الخاصة التي يستعملها الرجل عند الجماع في المدارس الثانوية ـ لاحظوا الى اين وصلت خطط الانحطاط ـ  وبحجة ان ذلك سيقلل من انتشار مرض الايدز وهو في نفس الوقت اثارة جنسية للجميع وقد استهوت الجميع طلاب وطالبات الثانوية هم مراهقون قاموا بالعلاقات الجنسية الشاذة .

للعلم كلمة النبي لوط هي اسم علم اعجمي وليس عربي، وفعل لاط الذي منه جاءت كلمة اللواط هي عربية من الفعل لاط ومعنى  لاطَ الشَّخْصُ الحوضَ أو الحائطَ: طلاه بالطِّين والجصّ لاطَ الشَّيءَ بالشّيء: ألصقه به ، ولاط الذكر بالذكر هي العملية الجنسية الشاذة

ـــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1428.57
الجنيه المصري 74.46
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.81
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك