المقالات

العراق يطبع اقتصاديا..!


 

عباس زينل ||

 

جميع دول المنطقة تقريبًا ألتحقت بطريق الحرير، ووقعت على الاتفاقية مع الصين، وحتى تلك الدول التي دعمت ومولت التظاهرات في العراق، لإسقاط عادل عبدالمهدي وبالتالي يعني التخلف عن الحرير وإلغاء الاتفاقية الصينية.

الجميع يعتقد بأن الحروب القائمة الآن هي حروب إقتصادية، فمن تقوى اقتصاده تقوت دولته، وهذه من نتائج الحرب الاقتصادية القائمة بين قطبي إمريكا والصين.

فالصين تقريبًا شبه مسيطرة أقتصاديا على العالم، وهذا يعني إخراج امريكا من المعادلة الاقتصادية، والتي سيطرت لفترة طويلة من الزمن على الاقتصاد العالمي، إذًا أين العراق من هذه الحرب، إلى أين أتجه العراق ولماذا.

العراق في الآونة الأخيرة عقدت إتفاقية مع الاردن ومصر، أسموه مشروع الشام الجديد، ومن بنود هذه الاتفاقية؛ مد أنبوب نفط من البصرة إلى ميناء العقبة وصولًا إلى مصر، وهذه كله على حساب العراق في البنك الدولي، وعلى آمل لحاق بقية الدول العربية بالمشروع، ثم ربط هذه الدول ب إسرائيل من بوابة الاردن.

عراب هذا المشروع هو رئيس الوزراء العراقي الحالي، وبدعم وإشارة من إمريكا، التي تحاول إبقاء العراق معزولًا عن العالم في الاقتصاد، وتبقى هي مسيطرة على مصادر الثروة في العراق، وبالتالي هذا المشروع هو يعتبر بديل عن مشروع الحرير، لإسكات الشارع العراقي وإخماد نار غضبه.

ــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1562.5
الجنيه المصري 78.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
_SAIDY_ : مقالة تستحق القراءة والمطالعة جزاكم الله تعالى خيرا ...
الموضوع :
حرّية نص ردن..!
ابو عباس الطائي : كم مقدار الراتب الاسمي للضابط برتبة عميد او العقيد في قوى الأمن الداخلي ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
ابو تراب : فعلًا كلامك خارج من صميم قلب يشعر بحب العراق الحر الثائر ضد الظلم والطغيان سلمت أناملك ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
وصال : موفقة ست سلمى ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
Ali Alsadoon : احسنت كثيرا بارك الله فيك. اللهم صل على محمد وال محمد. ...
الموضوع :
هو علي بن مهزيار الذي ذكر في نشيد..سلام فرمانده ؟!
علي التميمي : بوركت اناملك وجزيت خيراً على هذه المقاله ...
الموضوع :
حكم الصبيان..!
علي حسين اللامي : تحية طيبة وبعد م/فساد تعيينات عام ٢٠١٩ في شركة اعادة التأمين العراقية العامة ان الفساد تم من ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن : اولا اسال الله سبحانه ان يديم حرية هذه الاصوات (المخنوقة) منذ عشرات السنين ثانيا منذ ١٩٩١ والى ...
الموضوع :
زفراتٌ حرّى في زمن البعث المجرم..
رسول حسن : احسنت واجدت وشمرت عن لسان وبالا على الجاهلين بردا على المومنين توضيحا وتبينا فجزاك الله خير جزاء ...
الموضوع :
وعن المرجعية الرشيدة الصالحة يسألون
Soufiane Rami : مقال رائع جدا أسلوب بسيط وسلس الفهم تدرج الأفكار الله ينورك ...
الموضوع :
المراحل الستة التي يمر بها الإنسان قبل الموت من منظور القرآن الكريم  
فيسبوك