المقالات

بعيدا عن السياسة..قريبا من السياسة


 

قاسم الغراوي ||

                             

الخبز معجون بالسياسة ، والزيت مطبوخ بالسياسة ،

 والحروب مرتبطة بالسياسة ، والجوع له علاقة بالسياسة ، والظلم تابع للسياسة ، والاقتصاد ذراع السياسة ، وكل ماحولنا حتى القصائد التي نكتبها هي من قهر السياسة .

 عذرا فانا انام واستيقظ يوميا على اخبار السياسة ،

 زيادة الاسعار وطوابير الناس باالانتظار للحصول على مبتغاهم  مرتبط بالسياسة ، والكهرباء والماء والنفط ، وراحة وسعادة الشعوب وقهرها له علاقة بالسياسة .

الخوف والامن والاستقرار وسعر الدولار وقيمة ماموجود في البلاد  تتحكم فيها السياسة .

الحرب والسلام والاعمار والدمار مرتبط بقرار السياسة .

 

سيداتي انساتي سادتي هل في ذهنكم شيء ما نسيته لم يرتبط من قريب او بعيد في حياتنا بالسياسة ، وهل تتفقون معي ان هجرة عقولنا الى الخارج هي بفعل السياسة وانتم هناك في المهجر اينما كنتم  تركتم البلاد بفعل انتكاسات السياسة في بلدانكم .

  ؛ نعم

حينما تمتلك الدول الثروات وتحافظ عليها وتحاول ان تسعد شعبها مرتبط بسياسة ذلك البلد المتزنة ، وحينما تخطط الدول وتدير عجلة الاقتصاد بنهج صحيح ومدروس يحتاج الى سياسة ، وعندما تمتلك الدول قرارا خاطئا وتشن حربآ فان ذلك يرتبط بقرار رجال السياسة ، وحينما يموت الناس في البلاد بفعل الحروب هو بسبب اخطاء السياسة .

الزيت والخبز والطاقة وزيادة الاسعار والافلاس في البلاد والظلام والضياء هو بفعل عامل السياسة التي يتحكم فيه السياسي ويخطا ويصيب في سلطته السياسية .

في غالبية بلداننا العربية والاسلامية وماتمر به من ازمات وديون وتراجع وتبعية هو غياب التخطيط الاستراتيجي والادارة الصحيحة للبلاد ، وعدم هدر المال العام ومحاربة الفساد والنزاهة ، وتطبيق القانون والاهتمام بالتعليم وصحة المواطن كلها تصدر من رجل سياسي يقود البلاد لينهض بها او يدمرها  .

غنية البلاد كانت يهوي بها الى القاع ، او فقيرة يصعد بها للقمة رغم اختلاف الموارد وقلتها وانعدامها

ولكم في دولنا صورة واضحة ناطقة .

وكل المواضيع التي اكتبها الان او  مستقبلا باذن الله بعيدا عن السياسة ولكنها تدور في فلك السياسة

دمتم بسلام وبعيدا عن صداع السياسة .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك