المقالات

الشيعة وحرب الاستنزاف

409 2021-07-27

 

عباس الزيدي ||

 

حرب الاستنزاف من أخطر أنواع المعارك

هناك دول  استنزفت  طاقاتها  ومواردها  البشرية  في مثل هكذا حروب

منذ اليوم الأول  للاحتلال الأمريكي للعراق وحتى هذه اللحظة استمرت حرب الاستنزاف على شيعة العراق

بشريا واقتصاديا وفكريا ...وتنوعت وتعددت أشكالها

1_  قوات الاحتلال وقتلها لعشرات الآلاف في محافظات الوسط والجنوب

2_ عمليات القصف الأمريكي والاسرائيلي المستمرة التي تستهدف مقرات وأبناء  الحشد والقوات الأمنية

3_ العمليات الإرهابية التي  كانت  ولازالت تتخذ من المناطق الشيعية مسرحا لها تجاوز ضحايا ربع مليون شيعي تحترق أجسادهم  وتقطع اوصالهم  بمفخخات  الحظن العربي

4_ العوائل الشيعية  المهجرة والنازحة والقتل على الهوية والتي تجاوزت أعدادهم المليون أو أكثر

سواء في  حزام بغداد أو الموصل وسهل نينوى وتلعفر  وديالى وغيرها

5_ جرائم  الإبادة والقتل الجماعي كما حصل في جريمة سبايكر وبادوش والصقلاوية  وغيرها

6_ الاالاف من الشهداء والجرحى من  أبناء الحشد الشعبي الذين هم من  تلك المناطق  ومن ذلك المذهب

7_ مئات  الوفيات من المرضى بسبب الفقر والعوز والحرمان  والأمراض السرطانية بسبب الاسعاعات  النووية الأمريكية

8_ تدمير البنى التحتية ونهب الموارد  وتوزيعها  على الإقليم والمناطق الغربية و الهبات  النفطية الموزعة على مصر والأردن المسروقة من الأراضي الشيعية

9_  عدم بناء ميناء الفاو الكبير وتعطيل اتفاقية الصين  الذي من شانهما  توفير ملايين فرص العمل لأبناء   الوسط  والجنوب

10 _ التجهيل ومحاربة الوعي والغزو الفكري الذي جعل من الوسط والجنوب ساحات للعبث والانفلات  الامني  والجريمة

11_ التقسيط السياسي ونشر الفتن التي استهدفت ساسة الشيعة مما احدث  تاكلا  وتصدعا  بينهم وبين قواعدهم 

12_ حالات  الانقسام والتشظي  والانشطار والتشجيع عليها  التي عصفت بالكثير من الأحزاب والحركات  الشيعية وعدم وحدة الموقف نوع  آخر من حالات الاستنزاف

اليوم كل الحركات والأحزاب الشيعية  ليس كما كانت من حيث الثقل الجماهيري  لقد فقدت الكثير

وهكذا تستمر حرب الاستنزاف

وشيعة السلطة

بين ساه ولاه

ــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك