المقالات

أين هم آحفاد يوسف عليه السلام من سجدت له الكواكب..؟


 

✍هشام عبد القادر||

 

نعم نتسائل ويتسائل كل باحث عن معرفة الحقيقة لماذا يهودى تغلب بوجوده على يوسف عليه السلام واين الحواريين وآحفادهم حواري عيسى عليه السلام وأين وأين ؟لماذا نجد اليهود آنفسهم يعترفون ويمجدون أنفسهم بصفة انفسهم ووجودهم باليهود ؟

نخاطب كل الأديان والمعتقدات اين غيبتم يوسف عليه السلام واين غيبتم احفاد الحواريين اين انصار عيسى عليه السلام.  ؟اقول لكل من يقدح ويسئ لسيدنا محمد صلواة الله عليه واله هو الوحيد الذي مجد واوصل وذكر الحقيقة فضل يوسف عليه السلام وصبره وذكر براءة يوسف عليه السلام وبراءة وطهارة مريم عليها السلام وقداسة اولوا العزم من الرسل وعظنتهم وعظمة جميع الأنبياء عليهم السلام وذكر جميع انبياء بني اسرائيل بكل خير. واظهر حقيقة الطواغيت في الأرض حقيقة النمرود وحقيقة فرعون وهامان وقارون وجالوت وكل طواغيت الأرض وحتى حقيقة قرن الشيطان. فلماذا الإساءة لسيدنا محمد صلواة الله عليه واله من قبل صحيفة فرنسية ومن قبل من دنيناماركية ؟مع إن سيدنا محمد خاتم الرسل صلواة الله عليه واله رحمةللعالمين كان لديه معاهدات وعهود مع اليهود واليهوذ،من نقض العهود وهو الذي جعل الحرية الفكرية لا إكراه في الدين وهو الذي،ذكر كل الديانات السماوية بكل خير وهو الوحيد الذي،رفع الله إسمه بالتشهد لا احد يشهد،لله بالوحدانية الا وشهد للنبي سيدنا محمد بالرسالة واهل بيته بالولاية فكيف تمت الإساءة من قبل شواذ،الإمة إنهم يرتعون ويرتوون من فكر كعب الأحبار اليهودي هم والتكفييزين من منبع واحد نعم الشواذ يقدحون ويسيؤن في توحيد الله يجسدونه وايضا يقدحون بسيد الرسل والخلق أجمعين فنحن نخاطب كل الديانات انتم تجدون سيدنا محمد مكتوب لديكم وهو الذي اخذ الله من جميع الأنبياء والرسل بأن ينصروه ويؤمنوا به وإلا ما كانت لهم حق النبوة والرسالة.  وهو الذي،جعل للإنسان عزته وكرامته حرم لحم الخبائث وشرب الحرام وارتكاب المعاصي التي تجعل الإنسان في إنحطاط،ورذيلة تعذب روحه تجعله فاقد الإنسانية .

لقد اظهر حقيقة فرعون وبقاء جسده أية فهل ذالك الا دليل على علمه بالأولين والأخرين. 

قولوا لنا انتم بماذا ضحيتم بقربان لله جميع الديانات تقرب قربان لله فقربان سيدنا محمد صلواة الله عليه واله فديه لله ذبح عظيم هو الإمام الحسين عليه السلام الذي رفعه الله واصحابه بالعظمة الى يوم القيامة. وترون عظمته ويراه العالم اجمع هو سبط،النبي حسين مني وانا من حسين الذي،اسقط عروش الظالمين فمن يتجرء يسئ بحق سيد الرسل سيدنا محمد صلواة الله عليه واله إلا شواذ الإمة.  ونحن مع رسالة وتحذير السيد القائد علي الخامنئي من خطر الإدارة الإمريكية الصهيونية كذالك هناك خطر من الأعراب أشد خطرا ايضا خطر النظام السعودي،الإماراتي الذي،يطبع مع بني صهيون.

ونوجه رسالتنا للعالم والإنسانية اجمع اين احفاد يوسف عليه السلام واحفاد حواري عيسى عليه السلام واحفاد هارون وموسى عليه السلام إن وجودهم هو مقترن بالحقيقة والحقيقة هي الإسلام فكلا  سلم من الأنبياء والرسل لله ودعوا جميعا بأن يلحقهم بالصالحين والصالحين هم في أخر الزمان من سيرثوا الأرض والكل يعلم إن حقيقة الصراع بين الشيطان وجنوده وبين حزب الله وانصار الله فاين كلا يضع بصمته مع الشيطان ام مع اهل الله.  نحن نبصم بالحجر الأسود حضورنا ونبايع اهل الحق من حفظوا للأنبياء عليهم السلام قداستهم لم يقدحوا في حق أحد نبايع رحمة للعالمين امام العالمين ولي أمر العالمين فاين كل من يرتبط،بالديانات هل لكم حضور اين يوسف عليه السلام من السنتكم واين عيسى والحواريين واين موسى وابراهيم عليهم السلام في وجودكم الإنساني. 

نحن ملة سيدنا محمد صلواة الله عليه واله لا نقول حبا وعظمة نرشدكم بل الحقيقة ترشد كل البشرية لقد بلغت الذروة بالصراع بين الشيطان وحزبه مع الحق واهله ونجد ادعياء الا ان الدعي ابن الدعي فهم اليوم موجودين يدعون الإسلام بخدام الحرمين الشريفين وهم خدام الصنمين الإدارة الإمريكية والصهيونية كذالك الشواذ من الإمة يقدحون بسيدنا محمد صلواة الله عليه واله من اظهر عظمة جميع الأنبياء عليهم السلام واظهر حقيقة طواغيت الأرض.  وايضا ذروة اهل الحق،وصلت للقمة ولن تسقط اما اهل الباطل علوهم في سقوط،فقط يوم معلوم يقف محور الشر.  يوم يسمعون الصيحة بالحق ذالك يوم الخروج. 

ونوجه رسالتنا لمن يرابط،بالعقائد تجدون اليهود طغوا بهذا الأسم ومسحوا اسم يوسف عليه السلام من الوجود ولم يذكره الا سيدنا محمد صلواة الله عليه واله.  لذالك كونوا يوسفيين ولا تكونوا يهودا كونوا انصارا لعيسى عبد من عباد الله وليس ابن لله فإنه مولود من رحم مريم عليها السلام كلمة من الله مثل عيسى كمثل أدم عليه السلام كلمة من الله.  نحن لا نكره جميع من في الوجود بالدين والرشد بل ندافع عن نبينا مثل ما جعلتم لأنفسكم الحق في حرية إسائتكم له وليس لكم حق ابدا بل سولت لكم انفسكم مثلما سولت ليهودى نفسه بالقاء اخوه يوسف بالجب مع إجباره لإخوته ان يتبعوه اما نحن لن نجبر احد فسيدنا محمد صلواة الله عليه واله ممجد من الله مرفوع اسمه مع اسمه الله يصلي عليه الله وملائكته.  رسالته واضحة باقية دائمة طاهرة ومجد وذكر كل الأنبياء والرسل والصالحين بكل خير لم يسئ لأحد. 

ونوجه رسالتنا لأكبر الجامعات في السعودية التي اساءت ايضا في،حق،سيد الرسل ودعت للصلح مع اليهود انتم تصالحون يهودى الذي قاتل وحارب يوسف عليه السلام اليهود اجناس فنحن لا نظلم اهل الكتاب وانصار عيسى عليه السلام.  نحدد بني صهيون الذين يقتلون ابناء فلسطين يمنعون مساجد الله أن يذكر فيه اسم الله. 

ونحن نقف ضد ال سعود،الذين يمنعون الإمة من بيت الله ومن زيارة رسول الله ويقتلون شعب اليمن شعب الحكمة والإيمان المذكورين في السماء نجم سهيل وفي الأرض تبع واصحاب سورة سباء انساب نبي الله سليمان عليه السلام واخوال النبي سيدنا محمد صلواة الله عليه واله واجداده عدنان وهم اصل العرب كما شهد لهم الرسول بالحكمة والإيمان وهم الأنصار واحفاد الأنصار وابناء ابناء الأنصار.  والركن اليماني يشهد،بإيمانهم هم اليد المبايعة فخسئتم يا ال سعود نحدد النظام السعودي وليس كل ال سعود،فمنهم من يقف ضد،الحكومة الباطلة.  وتعس شواذ الإمة كل من يسئ لنبي السلام والرحمة للعالمين.

ونحن نمد يدينا لكل دول محور المقاومة فهم اليد العليا جميعا كلمة الله هي العليا والذين كفروا شواذهم السفلى. 

نفسهم الدنيئة الأمارة بالسؤ هي النعل التي يجب خلعها للدخول بساحة القدس لنطوي،الوجود كله باسم الله واسم سيدنا محمد صلواة الله عليه واله. 

 

والحمد لله رب العالمين

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
محمد الهندي : هم من يحكم العراق ويسرقه بالاتفاق مع الاخوه الاعداء وساستنا تبارك لهم ذلك ...
الموضوع :
العرداوي: ترشيح زيباري لرئاسة الجمهورية تجاوز على القانون والدستور
ابو محمد : احسنت واجدت فقرة مرض الولد عشتها شخصيا قبل ايام وكما وصفت بالضبط والحمد لله على كل حال. ...
الموضوع :
من قال أن الرجال لا يبكون .؟!
احمد سواعد : يعطيكم العافيه ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
حسن : السللم على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين السلام على أبا الفضل ...
الموضوع :
من كرامات الإمام الحسين صلوات الله عليه: اين ذهبت الغدة السرطانية؟قصة معاصرة حقيقية بكل حرف من حروفها
الحاج هادي العكيلي : السلام عليكم .. بالنظر لاهمية محاضرة الشيح جلال الدين الصغير في توضيح الامور وخاصة من الجانب السياسي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن سنة صاخبة تتماوج بين الاحداث وآثارها وبين علامات الظهور ودورها
ابن الاعظمية : الكابتن الاسطورة حسين سعيد ابن الاعظمية البار فهو من مواليد الاعظمية وجاري تبا وتعسا وبغضا لمن يعاديه ...
الموضوع :
حسين سعيد الفلسطيني البعثي ماذا لو كان عراقياً
مازن : إلى جهنم و بئس المصير لعنه الله على كل البعثيين و الصداميين الاوباش ...
الموضوع :
وفاة ابن خالة الطاغية المقبور صدام حسين ومرافقه الاقدم المجرم ارشد ياسين
كرار حسان : عشيرة بيت عوفي وهي عشيرة من أحد عشائر البوبخيت المهمة يراسها في الوقت الراهن الشيخ حسن ناجي ...
الموضوع :
«مسلم» الوحيد بين 600 طفل من «بيت عوفـي» فـي البصرة يقطع 15 كلم ليواصل تعليمه
محمد سعيد : مقالكم جميل حياكم الله ووفقكم أتمنى لكم دوام التوفيق ...
الموضوع :
هل ينجحون اليوم بما فشلوا به في الأمس..
Majeda Khalil : رحم الله والديكم والله يقضي حوائجكم بحق صاحب السجدة الطويله الامام موسى بن جعفر الكاظم عليه السلام ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
فيسبوك