المقالات

الدولة واللادولة


 

قاسم الغراوي||

 

في مقدمة مايجب محاسبة الدولة عليه اليوم ليس الفساد فقط بل إباحة البلد، والتخلي الكامل عن أول وأهم مسؤولياتها وهي حفظ أمن المواطن وحياته وممتلكاته وحرياته إذ من غير المعقول ان تكون الامور سائبة وهيبة الدولة غائبة والتمرد عليها وعلى قوانينها هو الطاغي في حياة العراقيين.

منذ شهرين واكثر والعصابات تجوب مدن الوسط والجنوب ليلا ونهارا.. تقيل مدراء وتعين آخرين، تقتل، وتنهب، وتحرق ممتلكات عامة وخاصة، وتقطع الطرق والجسور، وتغلق المؤسسات، وتمنع المواطنين قسريا من الذهاب للعمل والتنقل وتقطع أوصال الشوارع والساحات بغياب الدولة ورادعها مع وجود قوات أمنية حتى فقدت هيبتها واحترامها للأسف.

نخب المجتمع من أساتذة جامعات، ومدرسين ، واطباء، وكفاءات مختلفة، يهانون أمام مؤسساتهم وبيوتهم وفي الشوارع ويعتدى عليهم، ويقفون بلا حول ولاقوة ولايوجد  رادعآ لهؤلاء الذين اتخذوا التظاهرات حجة لممارسة سلوكيات شاذة تتنافى مع القيم  والحريات وقوانين ومؤسسات دوله، ويذكر الجميع ماحدث في ساحة الوثبة من إعدام لشاب وماحدث في ميسان من قتل لجرحى في سيارة الإسعاف وجرف لمباني احزاب إسلامية في الجنوب.

ناشطون يغتالون أو يختفون، وجنود وقفوا لحماية المتظاهرين  يتجاوزون عليهم ويجرحون دون رادع ولا أحد يوقف هذا الارهاب، والعراقيون يتساءلون هل من حماية لارواحنا في ظل هذه الفوضى  والاستهتار بغياب الدولة.

حين تتخلى الدولة عن فرض القانون، وحفظ الأمن والنظام، تسقط هيبتها، ويتحول الوطن الى غابة، لاحرمة فيها لنفس أو مال او اعراض أو مقدسات أو أي قيم انسانية وأخلاقية.. ويصبح الجميع يبحث عمن يحميه.

إذا لم يجد المواطن دولة تحميه قدم فروض الطاعة والولاء للمخربين والمجرمين والميليشيات والمسلحين ليأمن شرهم، ولن يتردد أن يكون جزء من مشروعهم طالما أباحته الدولة لهم!

مازال المواطنين في العراق يعلقون آمالا بعودة الاستقرار واحترام القوانين وفرض هيبة الدولة وعلى قواتها الامنية ان تبسط سلطتها بقوة القانون ويجب أن يحترم الإنسان وتصان كرامته والا فنحن أمام خيار الدولة واللادولة.          

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 75.99
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك