المقالات

في زيارة الكاظمي الى الجمهورية الاسلامية  


محمود الهاشمي ||

 

١- انها الزيارة الاولى للكاظمي خارج العراق وان يكون منطلقها من ايران تمثل اهمية خاصة ، وهي دليل تفهم الحكومة العراقية عمق العلاقة بين الدولتين الجارتين.

 

٢-الزيارة ستتضمن محاور عديدة في الشان الاقليمي والدولي والتواجد الاجنبي على ارض العراق ومخاطره على المنطقة ،وفي الشان الاقتصادي وامكانية مشاركة الشركات الايرانية في اعمار العراق وفي مجال الطاقة والتجارة العامة ، وكذلك في قضية الاجراءات القضائية والجنائية في حادثة استشهاد الشهيدين سليماني والمهندس عند مطار  بغداد الدولي

وامكانية رفعها الى المحاكم الدولية .

٣- كان هناك الحاح من السيد الكاظمي في ان يكون له لقاء مع سماحة السيد القائد الخامنئي ضمن جدول الزيارة ولما كان الكاظمي قد اختار محطته الاولى في الزيارة الجمهوية الاسلامية قبل امريكا والسعودية ،فقد توفرت له فرصة اللقاء مع السيد القائد  ، ولكون السيد القائد ينظر الى العراق والعراقيين بمكانتهم عند سماحته  وليس بعناوين المسؤولين ،والشيء الاخر ان السيد القائد يحترم ما اتفقت عليه (الاطراف الشيعية ) حتى لا يتحول الموقف الى (ازمة) ..

٤- زيارة وزير خارجية  ايران السيد ظريف الى العراق وما حظي به من اهتمام ولقاءات مع جميع الاطراف التنفيذية  و التشريعية والقضائية وقادة الكتل  السياسية والتفاهم في اغلب الملفات قد وفر فرصة جيدة للكاظمي في زيارته الى الجمهورية الاسلامية .

٥- ان زمن الزيارة وعلى يومين للكاظمي الى ايران دليل ان جدول الزيارة يتضمن اغلب الملفات السياسية والاقتصادية والاقليمية والدولية .

6-ان سعة عدد الوفد المرافق للسيد الكاظمي من وزراء ومستشارين  يدعو الى فهم ان الزيارة تتضمن مناقشة اغلب الملفات العالقة ،وفتح افاق عمل مشترك واسع .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
ابو حسنين
2020-07-21
الزياره المقرره الاولى لابن مشتت للسعوديه وليس ايران لظروف مملكة الشر او موت ملكها نرجوا الدقه بالكلام واعتقد هذه الزياره شكليه النتائج فقط لان هذا الرجل لا امان له وهو عبد للامريكان وينفذ مايؤمر به من اسياده وسترون بالايام القادمه مالا يخطر على بال احد لانه نصبه وكلف بهذا المنصب لتنفيذ اجندات اسياده
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك