المقالات

رفع يده إلى السماء ...


كندي الزهيري||   في ذلك  الوقت  وفي اوج الفتنه  والفوضى  قل الناصر  وتلاعنت  الناس  ،حتى اصبح  كل منهم  يشتم الاخر  ، ارادوا  ان يحرقوا دولة  علي عليه السلام  ، لكن شاء الله  ما شاءت الأقدار  بأن يجعل سيفهم  بنحرهم  . كنا قد وصلنا  إلى درجة  اليأس  والخوف  من كثرة  عدونا  وقلت  عددنا  ، فلم نجد مكان نلتجأ اليه  سوى ضريح  الامام علي عليه السلام  وتلك الشيبة  المباركة  ، فرفع يده ورفعنا معه   إلى السماء  مرددا  ذلك لدعاء  الذي هز كيان المستكبرين  والظالمين  فنادى  ((  اللَّهُمَّ إِلَيْكَ أَفْضَتِ الْقُلُوبُ وَ مُدَّتِ الْأَعْنَاقُ وَ شَخَصَتِ الْأَبْصَارُ وَ نُقِلَتِ الْأَقْدَامُ وَ أُنْضِيَتِ الْأَبْدَانُ، اللَّهُمَّ قَدْ صَرَّحَ مَكْنُونُ الشَّنَآنِ وَ جَاشَتْ مَرَاجِلُ الْأَضْغَانِ، اللَّهُمَّ إِنَّا نَشْكُو إِلَيْكَ تَشَتُّتَ أَهْوَائِنَا، وَكَثْرَةَ عَدُوِّنَا وَقِلَّةَ عَدَدِنَا، فَفَرِّجْ عنا يَا رَبِّ بِفَتْحٍ مِنْكَ تُعَجِّلُهُ، وَ نَصْرٍ مِنْكَ تُعِزُّهُ، بِرَحْمَتِكَ يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ، آمِينَ رَبَّ الْعَالَمِينَ”)). فما كان من الله عز وجل  إلا أن يستجيب  لتلك  الشيبة المباركة  ، فأرسل عليهم  من صنع ايديهم  فايروس  لا يعرفون له علاج  فضرب كل كذاب مفتري  ظالم  وليزيد الله عز وجل  عليهم  بضرب الاقتصاد  التناحر  فيما بينهم  لتشتعل  دولهم  وحدة  تلوى الاخرى  .  نعم أرادوا  بقوتهم  وجبروتهم  ان يمحوا  بيت أولياء الله  فجعل كيدهم  في نحورهم . ان قطرة  دم عند الله اغلى من بيته  فما بالك اذا كانت تلك القطرة تشهد بالوحدانية اليه ولتكبير له  ، اعزها الله  ورد  الشامتين  . اليوم ان كنا من الشاكرين  علينا  أن نحرر  انفسنا  من العبودية  والتوجه  إلى الفرج  والخلاص  من هذا السجن  بتراحمنا  وتوحدنا خلف هذه الشيبة  وهذا  خير  شكر له  . ان فرجنا مرهون  بتغير  انفسنا  حتى يغير الله ما بنا من سوء وواقع مر،  فيظهر ذلك النور  فنستظل تحت ظله  ، اسياد على العالم  بالعدل والإحسان.  وهذا التغير يتطلب منا الاستعداد النفسي  والروحي  ولعقلي  ، نعم قد نمر بمنعطفات  خطيرة  أخرى  ، لكن الامل  بمدى وعينا  والتزامنا  لتلك  التعليمات  من قبل المرجعية العليا. وعلموا اليوم العالم انقسمت الى  قسمين  الاول  مع الإمام علي عليه السلام  وتحاول لتمسك  به وتطيق  مبدأ العدل  والانتظار  المخلص  الموعود  ، والثاني  حليف بكل ما يملك  مع الشيطان  ويبحث  عن تطبيق   عولمة من أجل كسب رضاه  ولحفاظ  على المكاسب  الشخصية  التي بنيت على مصائب  واوجاع  الناس  . وانتم احرار فيما  تخيرون به انفسكم  ...  
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.93
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك