المقالات

حرب مفتوحة  رغم الوعود


كندي الزهيري

 

اعتاد  الجمهور  المتابع  لسياسة  اترامب،  على خطاب  ابتزاز  الدول  العربية  تحت شعار  المال مقابل  الحماية ،

اعتقد اترامب  بشكل او باخر  ، بأن بأمكن  فرض  خطابة  على إيران ،كما يفعل مع دول الخليج  ،وفي العلن  وبدون  استحياء  ،أو خوف من ارد  من قبل تلك  الأنظمة وشعوبها.

هذا جعل من ترامب  يهدد  ويوعد  بالعقوبات  والحصار  على محو المقاومة  ، وهنا أذكر  العراق.

ردت  ايران  على استهتار  اترامب  ،ورد العراق  بقوه  من خلال  تفعيل  اتفاقية  الصين  ،التي جعلت  الإدارة الأمريكية  تستشيط  غضبا، لكن هذا المرة  على قوم  يتمنون  الشهادة.

بعد رد  ايران  كان يروج  العراب  على ان  اترامب  على الاقل  سيقصف  طهران  ،

لكن ما جاء في خطابة  كان بعيد  عما  تمناه  دول  الخليج، لا بل جعلهم  في  حيرة  من امرهم.

حيث  قال اترامب  بعد القصف  قواعده ، كنا متأكدين  لن يكون خطاب  حرب .

لم يقل اترامب  اننا  سنرد  عسكريا  ،وهذا كانت صدمة  لدول  الخليج  ،بالعكس  ظهر بمظهر الضعيف  المنكسر 

امام قوة  إيران  ، وهنا تزعزعت  سمعة  امريكا  وجيشها  في المنطقة  .

لكن الغريب  ان امريكا  اعترفت  بتدمير  قاعدتها  (عين الاسد) ،وفي الوقت  ذاته  نفت  وجود  اصابات  ،

كما قال  ماثيو برودسكي اعتبر ما انتهت إليه أزمة قتل الولايات المتحدة لسليماني هو نصر محقق للرئيس ترامب، وأفضل إنجازاته الخارجية في مواجهة معارضيه الداخليين الذين يتهمونه بجر البلاد إلى حرب مع إيران.

وأوضح برودسكي أن إيران تعمدت عدم إيقاع خسائر بين الجنود الأميركيين تجنيا لردة فعل أميركية أعنف، وفي الوقت ذاته فإن ترامب قتل لها من يصفه بأنه واحد من أخطر الإرهابيين في العالم، وعاد ليهددها بتشديد العقوبات الاقتصادية عليها، ويدعوها للتفاوض حول برنامجها النووي بشروط تتلاءم مع مصالح أميركا.

في الوقت ذاته  ذكرت  مسؤولين  إسرائيليين ،ان هناك ما لا يقل عن ٢٠٠ قتيل  و٢٧٦ جريح  .هذا يؤكد قطعا  بأن الضربة  اثرت  بشكل مباشر  على خطاب  اترامب  ،من دقة  الصواريخ  واصابتها  الاهداف  ،وعدم مقدرة المنظومة  الأمريكية  من مواجهتها  او اكتشافها  واعتراضها  ، كشف حجم مقدرة  الجيش الأمريكي  ،مما  انطر  اترامب  إلى استجداء  بوقوف  الرد  من قبل الجيش الإيراني وكشف  قوة  إيران  ومنظوماتها  العسكرية  ،فطلب  الجلوس  على  طاولة المفاوضات،  بحجة تجنيب  المنطقة  من تبعات  الحرب  ، كل هذا وزاد  عليه بضرورة  التعاون  من اجل  مكافحة  الإرهاب!، الذي انتجه  امريكا  باعتراف  اترامب  نفسه .

السؤال الذي  يطرح  نفسه  ،لو رد  كل مقاومين  بنفس  الحظة  ،كيف سيكون  حجم  الدمار  في صفوف  الجيش  الأمريكي  ؟.

هنا هل عرفوا  العراب  بأن الكرامة  اغلا  من المال  ، هل اقتنعت  دول الخليج  التي  ذهبت تتسول التهدئة  ،من اجل  نظامهم  المنتهي  والمتهالك  ،

ان الايام  القادمة  ستشهد تغيرا  كامل  بالمواقف  إضافة  اني اعتقد  ستبقى  الحرب  بهذا الحدود  ،إذ ما ارادت  دول  الخليج  الحفاظ  على  ممتلكاتها . وعلى الجميع  ان يعلم  بأن شيطان  لا يمكن  أن يهدأ  له بال  ،ولا يوثق  بما يقول  ،ولا يصدق  وعده  ابدا  ، فنحذركم  من قفلة  او تهاون  مع الأمريكي  وأدواته  ،لأنها  سننتظر قفلتكم  لكي تلدغ  من جديد فحذاري  حذاري  ،وانتم  احرار...

ـــــــــــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1282.05
الجنيه المصري 76.45
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
sajjad : لم يذكر خضر السلمان بان ال حسيني من عشائر بني اسد انما هي عشيرة مستقلة ولها فروعها ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
عيسى العمارات : احسنتم على الطرح الجرئ في الانساب وهو خير معين لمن يريد اتباع الحقائق بالتاكيد ان خيكان تحالف ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
دعاء العامري : نداء عاجل وصرخة مظلومين الى السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم لدينا شكوى بخصوص دائرة البعثات ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
عباس المالكي : يجب أن تتولى جهة ما عملية فضح البعث حتى لا يضلل النشأ الجديد ...
الموضوع :
الشيخ الصغير يكتب..حينما كنت في الزنزانة وانتصرت ثورة الامام الخميني قدس سره الشريف بين دماء الجسد ودموع الفرح
ام السادة : ويلهم من عذاب الله .. احتقرت نفسي كثيراً عندما كنت اقرأ عن معاناتكم شيخنا الفاضل لاننا كنا ...
الموضوع :
الشيخ الصغير يكتب..حينما كنت في الزنزانة وانتصرت ثورة الامام الخميني قدس سره الشريف بين دماء الجسد ودموع الفرح
ابو علي : مع الاسف من المعيب على حكومة ومنذ اشهر بما فيها من اجهزة ومخابرات وامن وطني وجيش ان ...
الموضوع :
بيان صادر عن اللجان التنسيقيه للجامعات ذي قار الحكوميه والاهليه بعد الأحداث الأخيرة .
المهندسة بغداد : اضم صوتي الى صوتهم ..سيبقى السيدعادل عبد المهدي سطورا ً واضحة لاصحاب الاذهان السليمة ...
الموضوع :
خلية حكومية تودع السيد عادل عبدالمهدي بلافتة جميلة مكنوب فيها : شكراً لك بحجم الوطن
ابو علي : السيد عادل عبد المهدي الظاهر منه شخصية نزيهة ومحترمة ونظيفة وتصرف بما يتمكن لمواجهة ازمات معقدة جدا ...
الموضوع :
خلية حكومية تودع السيد عادل عبدالمهدي بلافتة جميلة مكنوب فيها : شكراً لك بحجم الوطن
ابو علي : للعلم فقط انه في اللغة الانكليزية ايضا عندما تذكر مجموعة كلمات في اخر كلمة منها تكتب الواو. ...
الموضوع :
ماذا تعرِف عن واو الثمانية؟!
ابو علي : الموضوع ليس بهذه البساطة انت امام وضع اجتماعي ناشئ وجديد يحتاج الى جهد كبير. تصور عندما يقوم ...
الموضوع :
نظرية القوات الامنية
فيسبوك