المقالات

الدرس الخامنائي


عزيز الإبراهيمي

 

كعراقيين طبعا كنّا نتوقع ان يتدخل السيد الخامنائي ويلغي قرار رفع اجور الوقود لاننا ببساطة أدمنا أسلوب الطشة واستمرئنا ان يقوم المسؤول بالتراجع عن قراراته عند اَي ضغط عليه ...

ولكن جاءت كلمة السيد الخامنائي حفظه الله بخلاف توقعنا ففي درسه لهذا اليوم تطرق الى احداث ايران وبين انه ينبغي عدم التراجع عن قرار رفع اسعار الوقود لانه استند الى آراء خبراء الاقتصاد وجاء باجماع السلطات الثلاثة وليس له الا ان يكون مؤيدا لهكذا قرارات كوّن نفعها يعود على الفقير وفوائد رفع الاجور تذهب بشكل مباشر الى دعم العوائل الفقيرة

ليست ايران هي الوحيدة فكثير من الدول تصدر قرارات تلاقي اعتراضا وحركة احتجاجية ولكن الحكومات تصر عليها وتمضيها بحزم وقوة

ولكن لماذا تمضي الحكومات بهكذا قرارات رغم وجود معارضة شعبية لها ؟!

يعود ذلك لأمرين الاول ان هكذا قرارات تكون مدروسة بشكل جيد من قبل خبراء اقصاد يدكون اثرها الإيجابي البعيد وليس الآني كما يراه عامة الشعب

والثاني ان الحكومات غير متهمة بالفساد من قبل الشعب فهي تقوم بواجبها الوطني وتتحمل مسؤلية ذلك فضلا عن كونها غير متمسكة بالسلطة بالقدر الذي يجعلها تتراجع عن قراراتها الصائبة لوجود بعض الفئات المعارضة

اما في العراق فافضل القرارات صوابا يمكن التخلي عنها في ليلة وضحاها ويكفي ان يقوم أشخاص برفضها بل يكفي ان تقوم قناة إعلامية او صفحة ممولة بمهاجمتها وجعل الحكومة تتراجع عنها وما ذلك الا لحب البقاء في السلطة وعدم تحمل ضريبة الإصلاح اضافة الى ان اكثر حكوماتنا هي متهمة ومشاركة في الفساد فتحتاج الى ستر عوراتها بدغدغة الشارع وتخديره

ــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.75
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك