المقالات

اهداف الحشد !


سامر الساعدي

 

 

لكل مؤسسة او منظمة عسكرية كانت او مدنية اهداف وخطط ومقوما ، والكل له اختصاص في نوع المجال الذي يشغله نظامه الداخلي، وتتباين الآراء وتختلف من منظمة واخرى في الرؤى والافكار المطروحة ، وصعب الجمع بين تلك الآراء الا ما قل و ندر.

الحشد جمع كافة الاهداف التي تتطلب دمج افكار انسانية وعسكرية وطبية ومساعدات غذائية والاغاثة للمواطنين المحتاجين تلك المساعدات ، هنا أُشير الى ان ( الحشد الشعبي ) هذه المؤسسة التي جمعت بين كل تلك الاهداف ، وذلك لأنه انبثق من رحم المرجعية بفتواها الشريفة لرد الخطر عن الوطن والشعب.

فالجمع صعبا جداً بالنسبة لكل المنظمات والمؤسسات ان تحتوي كل هذه الاهداف، وخاصة الاهداف الانسانية والتقويمية وإزالة الاخطار مما يؤدي الى خسارة كبيرة في المعدات والارواح ، فالحشد الشعبي قدم ابهى الصور في المعارك والاغاثة الطبية والغذائية والمعنوية ، واستطاع تحقيق النصر حينما جمع بين (الجهاد ونبذ الاستبداد).

العسكري في ساحات الحرب يكون ذو نفسية عصبية يفكر فقط في المقاومة والانتصار، لكن هنا الحشداوي يستطيع ان يتبادل الادوار بعضاً منها مقاومة وقتال والدور الآخر هو انساني واجتماعي والتزام اخلاقي وتضميد طبي وحماية الناس من التشرد وايواء الاطفال والنساء والمحافظة على الامن ومسك الارض وتأمين الطرق.

اكبر جيش و قوة في العالم لا تستطيع لعب مثل هكذا ادوار صعب القيام بها في ساحات القتال العنيفة، هنا تخلط وتجمع العقيدة بالحب والقيم والاخلاق السامية للمقاتلين، لتعصر في (خلاط) الحياة من جميع تلك الفواكه التي رمزت اليها لينضج (عصير فرش) فيه لذة للشاربين.!

جن جنون الغرب والاستعمار الفكري والعدوان الصهيوني لما يقوم به الحشد من ادوار عديدة، واهم عمل هو موت الطائفية على يد (الحشد الشعبي) الذي لطالما كانت الاجندات الصهوينية تحرك بوصلتها باتجاه العنف واشعال الاقتتال العرقي والمذهبي.

جن جنونهم فحاولوا الانتقام بشتى الطرق التي فشلت وتعطلت امام السد المنيع والجبل الشامخ ، فبدوأ باستخدام اساليب الغدر والجبن فالشجاعة ان تقابل خصمك في ساحات القتال، لا ان تلبس جلباب الجبن والغدر والطعن في الظهر فهذا قمة الانحطاط والخوف من المقابل ،

كل الدلائل والاثباتات واضحة المعالم على ان هذه المؤوسسة اربكت مخططات الصهيونية والرئاسة الامريكية الى ما كانوا يصبوا اليه.

الجسور التي مدت لتقسيم العراق قطعت من قبل المجاهدين، والأفواه التي طالت السنتها تكممت بحراب المقاتلين الابطال ،

والأيدي التي حاولت المساس بأرض العراق بترت بصولات الرجال وطبقت عليها حكم الله (بتر اليد السارقة)

اهداف الحشد الشعبي

تعترض طائرات اف 35 والشبح والصواريخ البعيدة المدى ،فالحشد ليس جسما غريبا دخل على الساحة السياسية بل وجوده كان ضرورة اساسية التي كانت غائبة وعادت الى الحضور وبقوةً، اهداف كتبت بفتوى دينية امتدت جذورها من ثورة العشرين الى عمر مئة عام...

اهداف امطرت عليها بركات السماء فأرتوت الارض التي يرثها العباد الصالحين .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.36
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
محمد : يالله وينكم بس تحچون اتفاقية الصين واتفاقية الصين وكل شي ماكو والصين جاهزين ١٠٠ بالمية اي وينكم ...
الموضوع :
بالفيديو .... الشيح علي الكوراني يدعو رئيس الوزراء الى تفعيل الاتفاقية مع الصين
Mohamed Murad : ماهذا ...؟؟ هذه وصمة عار ...اين اهل الناصرية ؟؟ كيف يسكتون على هولاء الشاذين وابناء البغايا ... ...
الموضوع :
صدامات بين العشائر ومجاميع الجوكر بالناصرية بعد محاولة المجرمين منع تشييع جثمان الشهيد القائد ابو مهدي المهندس
ام فاطمة : لوانت فقير وماعندك شلون هيج بنات ..فدوة ...مرتبات وتعبانات بالجنط المدرسية تجيبهن؟؟ هذا يستهزأ بعقول الناس ...
الموضوع :
فضيحة ... السفارة البريطانية تجلب شخص ينتحل صفة متظاهر في ساحة التحرير يبيع بناته بكل وضاعة
احمد : لا تقولوا حشد شعبي إنما من الشعب من قلب غير صاف من الكادورات بل قولوا الحشد المقدس ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيان "العهد والوفاء" للمهندس
حسن : لما خرج هذا الاحمق الجاهل الجائع من العراق عام واحد وتسعون ليس هاربا من بطش النظام البائد ...
الموضوع :
بعد تصويت البرلمان ... العميل المرتزق الوضيع عدنان الزرفي : خسرنا حليفاً مفيداً وربحنا عدواً يخشاه الجميع
حيدر زهيره : تربطنا بالتراب علاقة وثيقة فمنه خلقنا كسائر البشر لكننا تفوقنا باتباعنا ابي تراب ...
الموضوع :
بالفيدو .... الشهيد القائد ابو مهدي المهندس ينفض التراب عن احد مقاتلي الحشد الشعبي
احمد : لعنة الله عليهم والملائكة والناس أجمعين الجوكر مثل الإعلام الأموي اوهم الناس ان علي امير المؤمنين عليه ...
الموضوع :
اكاذيب الجوكر
احمد : اللهم عجل لوليك الفرج اللهم فرقهم تفريقا ومزقهم تمزيقا واجعلهم طرائق قددا بحرمة اسمك الشريف الأعظم وصل ...
الموضوع :
فوكس نيوز: استقالة مدير مكتب وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر
احمد : الطرفين خارج والعراق حر ولا الجبناء الذين تترتعد فرئصهم خوف وجبن من اسم اميركا من أراد الحرب ...
الموضوع :
حرب نفسية يقودها الجوكر الإلكتروني ضد طرد الامريكان
فيسبوك