المقالات

معارضة دولة الصبيان..!

2411 2019-06-23

هيثم الزاملي الموسوي

 

قال الإمام علي.ع. "فكيف بكم اذا ظهرت عليكم دولة الصبيان"

بفتوى الامام روح الله الخميني تشكل المجلس الاعلى الاسلامي للثورة في العراق بتاريخ ١٧ تشرين الاول ١٩٨٢ وكانت اهداف المجلس انذاك هو توحيد القرار السياسي الاسلامي ضد الطاغيه صدام وتناسل فيما بعد من المجلس قوات فيلق بدر وكان المجلس يضم خيرة رجال المعارضه  بكافة الاعمار قررت شورى المجلس الاعلى  الاسلامي العراقي ان يكون سماحة اية الله الراحل محمد باقر الحكيم قائدا وحكيما للمجلس ويعتبر المجلس الاعلى الاسلامي من اقدم الاحزاب الشيعية المعارضة.

 اسهم في تاسيسه عدد من المجتهدين منهم المرجع الراحل السيد محمود هاشمي الشاهرودي واية الله الراحل الشيخ الاصفي  كان هدفه الاساسي هو تجميع القرار العلمائي الجهادي

قدم المجلس الاعلى الاسلامي تاريخ لا ينسى من العمل الجهادي ضد الطاغيه صدام ولو ذكرنا العمليات نحتاج لكتب لتضم بين دفوفها  بطولات مجاهديهم.

بعد ٢٠٠٣ انخرط المجلس الاعلى الاسلامي في العمل السياسي واسهم بكتابة الدستور العراقي.

بعد رحيل السيدعبد العزيز رحمة الله عليه الذي كان يمثل امينا على المجلس؛ هنا بدأت رحلة القياده للسيد الشاب الذي يتخلف سنوات كثيره عن فهم وخبرة  الشورى في قيادة المجلس فالشورى تضم الشيخ همام والشيخ جلال الدين والدكتور باقر جبر الزبيدي هذه قامات كبيرة ولها تفكير يتناسب معها ربما ازعج السيد الشاب الذي بدأ يلوح بالخروج من المجلس وهذا مافعله في 24تموز2017 وخروج السيد الشاب يدل على ضعف كيانه داخل المجلس مما اضطره للمغادرة وبقاء الاقوى ولو كان السيد الشاب هو الاقوى لدفع بخصومه للخروج وتربع على عرش المجلس لكنه يبدو  لم يكن مقتنعا بالمنهج المجلسي ولا حتى بالاسم الاسلامي ولا بالشعارات التي كان يحملها المجلس

 الشاب تخلى عن مبادئ شهيد المحراب الذي كان يرى نفسه جندي في مشروع دولة الامام الخميني واكثر خطاباته وتصريحاته الدائمه باننا لسنا مع اي محور.

وكما يبدو فكرة حزب اسلامي لا توافقه فهو يريد حزبا "حكيما" وكأن الحكمة اشرف من الاسلام ضل تائها عن وضع نظام عام لتيار الحكمة فقرر التحالف مع سائرون التي تضم بين ثناياها الحزب الشيوعي العراقي متناسيا  انه من عائلة ال الحكيم وان السيد محسن الحكيم مرجع الطائفه افتى بان الشيوعية كفر والحاد

فهل وضع  يده بيد الكفر والالحاد حسب فتوى جده الحكيم رض... ؟!

وفي اخر فعاليه له التي اظهرت مراهقته السياسية هي تبني المعارضة لكنها معارضه  خالية من القيم والمبادئ فبعد قرار المعارضة بساعات تكشر قناته عن انيابها وتنعت اتباع اليماني بالبصرة بانهم متظاهروا حقوق مسلوبة ثم لم تكتف حتى استضافت رجل المخابرات غيث التميمي الذي يدعوا لرفع العصمة عن القران والانبياء واهل بيت النبوة ويسقط ايما تسقيط بخط المرجعية

 

* السيد الشاب الذي يؤمن بقيادة الشباب مبررآ خروجه من المجلس الاعلى الكهولي يذكرني بقول الامام علي ع يقول ( فكيف بكم اذا ظهرت عليكم دولة الصبيان )

*  الشاب الذي ينتمي لعائلة دينية لها اصول متجذرة مع المرجعية الشيعية الاسلامية وقد يلومنا البعض بسبب انتقادنا لشخصه وهو الذي تخلى عن الاهداف الاسلامية وتمسك بسلوكيات الوطنية وحدود الوطن السايكسبيكوي!

*  اذا كانت قداسته من قداسة العائلة الشيعية لم لم نسمع مواقف منه تجاه الشيعةالمضطهدين حيث مارس سياسة التخادم مع ال سعود؟!

ابتعد عن روح تاسيس شهيد المحراب وبدأت عملية ابتعاده بخطوات تمثلت بتحريف اسم المجلس الاعلى الاسلامي بزمنه الى المجلس الاعلى فقط ثم تطورت ليتم رفع صورة السيد محمد باقر الصدر من مكاتب المجلس ثم تخلى عن الحزب نهائيا وتشكيل تيار الحكمة والذي كان يعتمد على شباب يتم تجميعهم من الشوارع وحديقة الامة مقابل دفع اموال لهم لاجل حضور مهرجاناته.ثم تطورت الى قاعات الجادرية..

ثم تطور الامر لزياراة متبادلة ال دول الخليج وخصوصاً السعودية والكويت والامارات

ويبقى السؤال؛ لماذا تخلى  عن النهج الحكيمي الاسلامي؟

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1492.54
الجنيه المصري 76.16
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
Mustafa : الى رحمة الله ربي يعوضه الجنة ويصبر اهله وينتقم من القتلة المجرمين ...
الموضوع :
تشييع المستشار في الداخلية اللواء سحبان الوائلي
حوبة : ونسمي نفسنا دولة !! ومن نذكركم انراعي الدبلوماسية ونختار عباراتنا بدقة لان ندري همجيتهم وين اتوصل !!!!! ...
الموضوع :
هكذا اصبح البرلمان العراقي بعد دخول اتباع التيار الصدري ( تقرير مصور )
مواطن : هو هذا مربط الفرس مشتت بي مكر البكر وشر صدام ...
الموضوع :
حركة حقوق: الكاظمي يخطط لتغييرات سياسية وأمنية بالتواطؤ مع الامريكان
eetbgfdf : الكاظمي شخص منافق وهو احد وكلاء ال سعود الارهابيين في العراق يهدف لتحقيق مآرب ال سعود في ...
الموضوع :
النائب عن صادقون علي الجمالي : الكاظمي مرفوض جملةَ وتفصيلاً ولن يتم التجديد له
ليا ديب : هذه القصيدة روووووعة عنجد كتيرر حلوة ...
الموضوع :
قصيدة من وحي كربلاء
رأي : قلم رصين ... يدعو للاصلاح والتنقيح وان علا موج الجهلة ...
الموضوع :
الدين الاجتماعي
ابو اية : إبداع مستمر العزيزة موفقة يااصيلة ياانيقه استمري رعاك الله ...
الموضوع :
شَـراراتُ الفِتَــنْ ..!
bwdtyhgg76 : ان اراد ساسة السنة والاكراد البرزانيين ابتزاز قادة الشيعة في تشكيل الحكومة وعرقلتها من اجل الحصول على ...
الموضوع :
الإطار التنسيقي يطالب حكومة تصريف الاعمال بإلغاء الاوامر الادارية والتعيينات الجديدة
حمزه المحمداوي : الكلاديو ...
الموضوع :
منظمة (الغلاديو) السرية تم تفعيلها في العراق..!
ابو حيدر العراقي - هولندا : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال بيت محمد علي وفاطمة والحسن والحسين . ربما ...
الموضوع :
بالفيديو ... في حديث شيق الاستاذ في الحوزة العلمية بالنجف الاشرف الشيخ احمد الجعفري لا تنساقوا وراء القائد الجاهل
فيسبوك