المقالات

حوارية العبارة – برهم صالح ايضا مسؤول..!


عزيز  الأبراهيمي

 
اجريت هذه الحوارية مع احد الاصدقاء فكانت كما يلي 
قال: شوف ذولي شلون اهانوا رئيس الجمهورية ايبااااه ذيل الجلب عمرة ما ينعدل يردون جماعة مثل داعش يلله يتأدبون؟ 
قلت له : بصرف النظر عن هذا السلوك غير المقبول طبعا... ومع التغاضي عن الاسباب التي جعلت حادث العبارة متميز عن بقية الحوادث المماثلة التي جرت في وسط وجنوب العراق ... ولكن لدي اليك سؤال : هل ترى ان السيد برهم صالح غير مسؤول عن هذا الحادث؟ 
قال : طبعا غير مسؤول ليش اكو عاقل يكول انه مسؤول وهو طبعا رئيس للجمهورية لا محافظ ولا مدير بلدية ولا رئيس هيئة استثمار؟ 
قلت له: جيد ... ولكن عندما نريد ان نكون قناعات او نحكم في مثل هذه القضايا علينا ان نرجع الى قناعاتنا الراسخة والمبادئ الفكرية التي ننطلق منها ..
قال: اووو اشتغل التجحبن !
قلت: على كيفك .. الامام علي عليه السلام شيكول .. وَ اللَّهِ لَوْ أُعْطِيتُ الْأَقَالِيمَ السَّبْعَةَ بِمَا تَحْتَ أَفْلَاكِهَا ، عَلَى أَنْ أَعْصِيَ اللَّهَ فِي نَمْلَةٍ أَسْلُبُهَا جُلْبَ شَعِيرَةٍ مَا فَعَلْتُهُ .. ثم يتحمل المسؤولية ولا يقتنع بان يقال له امير المؤمنين لسبب (ولعل في الحجاز أو اليمامة من لا عهد له بالشبع أو لا طمع له بالقرص) 
قال : اي .... يعني ؟ 
قلت له: المسألة تتعلق بتحمل المسؤولية وضرورتها من قبل السلطات العليا وهذا طبعا معمول به من قبل جميع الدول.. فعند اي حدث تزهق فيه ارواح لا بد ان يتحمل احد مسؤولية التقصير ويعترف بها حتى وان كانت مسؤولية اعتبارية... وهذا له بعدين الاول مواساة ذوي الضحايا والثاني (وهو المهم) لكي لا يتحمل النظام السياسي تبعات تقصير الاشخاص وضعف ادارتهم ويبقى هذا النظام عزيزا في نفوس الناس 
قال: هسة كلي برهم صالح الرجل الكواك مسؤول عن هذه الحادثة لو لا برأيك ؟؟؟؟
قلت: مو بس عن الحادثة هاي بل عن جميع الحوادث حتى السيارة الي تندعم بالسير قريب من البطحة هم مسؤول عنها !! مو بس هو طبعا بل وكل مسؤول تنفيذي وتشريعي وحتى قضائي حالي وسابق !! كلي شلون 
قال : شلون؟! 
قلت له: سيارة جارجر تمشي بسرعة 180 طك تاير وانكلبت وماتوا الركاب ! اليس نحن في دولة ؟ اليس من واجب الدولة (بجميع اركانها) ان توجد نظام للسير تحفظ به حياة المواطنين سواء ايجاد قانون وضوابط للسير على الطرق الخارجية ثم ايجاد اليات لالزام الجميع به ... وهذا الامر وغيره من بديهيات الدول وتحمل مسؤوليته منوط بالجميع ابتدأ برئيس الجمهورية الساهر على تطبيق الدستور والقوانين النافذة مرورا السلطة التنفيذية الى البرلمان الى الجهات النفيذية المسؤولة ونتهاءا بالسلطات المحلية .......
نفس الامر ينطبق على العبارة فايجاد مابه سلامة المواطنين امر يعود الى وظيفة بناء الدولة والتي يتحملها القادة بالدرجة الاولى ....!
لذلك شخصيا لا اخلي مسؤولية رئيس الجمهورية من حادث العبارة وغيرها جا هي مو بس راتب زين وجاه واستقبال وتوديع........ وسلامتك

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 69.25
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك