المقالات

لوبيات قذرة تقرر إحتياجنا لأمريكا


أمل الياسري


(16) سنة من التغيير والعراق لم يستعد كامل سيادته، فما زالت الساحة العراقية مسرحاً لتصفية الحسابات الدولية والإقليمية، لذا ما زلنا بين مطرقة تدريب القوات الأمريكية للجيش العراقي، وسندان عودة الإرهاب لأراضينا، وبهذه الحجج والذرائع، يبقى ملف التواجد الأمريكي على الأرض ملفاً شائكاً، فهل يستطع العراقيون خصم هذا الملف، وإجلاء المحتل التقليدي الزاعم لمحاربة الإرهاب عن أرض العراق، لكنها بنفس الوقت تسلك الطريق الخطأ للبقاء. 
معظم المراقبين للعمليات العسكرية التي جرت بعد عام (2014)، بدخول عصابات داعش التكفيرية وإستباحة مدننا، وإنطلاق فتوى الجهاد الكفائي، وتشكيل فصائل الحشد المقدس، وحتى قبل أعوام الإرهاب أي بعد دخول القوات الأمريكية (2003)، يلاحظون أن هذه القوات، كانت عامل تأخير في معركة القضاء على داعش، وما أبدعوا فيه هو الإستمرار بنهب ثروات العراق، ولذلك يسعون للنيل من الحشد، لأنه كشف زيفهم ومنع تنفيذ مخططاتهم القذرة. 
اللوبيات الأستكبارية سعت دائماً، الى إدارة الأزمات في منطقة الشرق الأوسط، وتحديداً الخليج العربي لما له من موقع متميز وثروات لا تنضب، وعلى يد رجالاتها أو أذيالها من دول الجوار، فتضرب مَنْ تشاء، وتتدخل في شؤون مَنْ تشاء، وتُنصب نفسها شرطياً على أية منطقة متى ما تشاء لتنتهك سيادتها، واليوم تتخذ شكلاً جديداً للمواجهة مع إيران، وساحة العراق هي المنطلق، فأين تجرنا هذه اللوبيات الإستعمارية؟ 
صفقة القرن إكتملت بعقد مؤتمر وارسو، حول التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب، الذي يدرك العراقيون معه أن القضية الفلسطينية باتت في طي النسيان، فمهمة هذا المؤتمر الفاشل، هو مواجهة الجمهورية الإسلامية في إيران، بعيداً عن قضية العرب المركزية، مع علمنا ان التطبيع مسألة اكل عليها الزمن وشرب، حتى أتخمت مدللة أمريكا (إسرائيل) من كثرة التطبيعات، والزيارات، والأجندات الخادمة لها، أفبهذا الحديث أيها الساسة العراقيون تقبلون؟! 
التنافس القائم بين القوى السياسية، جعل البيت العراقي ضعيفاً، منقسماً حتى بين البيوتات نفسها، فسمح للتدخلات الخارجية، بأن يكون لها وقع خاص وأجندة اكثر خصوصية، وتم التعامل وكأنه تحت الوصاية الأمريكية، لتقود الأخيرة حروباً مزاجية بالنيابة، ومد بعض دول الجوار بالوقود السياسي، لإشعال نيران التناحر والتفرقة بين أبناء الشعب الواحد، وما عاد للحكومات السابقة والحالية حول أو قوة، (فظل البيت لمطيرة وطارت بيه فرد طيرة). 
هناك جهات عراقية وطنية، رافضة للتواجد الأمريكي على الأرض، لكن رغم الرفض نلاحظ أن الموقف الحكومي غائب وغير معلن بوضوح، كما أن البرلمان يبدو وكأنه مكبل بعمل قديم جديد، ومنقوص فيما يخص هذه القضية، خاصة وأن قوى الحشد الشعبي، ترفض وبقوة بقاء هذه القوات وتحت أية ذريعة، وتنفيذ أي لوبي خائن ومتآمر، فذلك يعني وجود مَنْ يحاول خرق سفينة العراق من الوسط، وذلك لن يكون.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 71.99
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 324.68
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.73
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك