المقالات

على باب فاطمة الملتهب ساد ظلام إسطوري!


أمل الياسري


بر موحش قريب من الباب، بدأ بالزحف نحو بيت النبوة، ومعدن الرسالة، وسقيفة تعيش أجواء الشورى المزعومة، متناسية حديث الغدير والثقلين، فأمست القضية لا في وجود الشيطان، بل هي فيمَنْ سمح للطواغيت، بالوقوف خلف الباب، وإرتكاب جريمتهم، بحق السيدة فاطمة الزهراء (عليها السلام)، فالباب النازف، والجنين المتوشح بتراب البيت الطاهر، والضلع المكسور، أبطال مسلسل المصائب، وما يتعجب لهذا البيت، أن الحب في الله يجعلهم، ينهضون بقوة وصمود، بوجه التآمر والخيانة، فلم يهنوا ويحزنوا وهم الأعلون! 
حرية كلام باتت عرضة للخطر، وسط دفعة خبيثة للباب، فإحتضان التراب، كان سبباً مؤقتاً لعدم الحديث، لكن التهديدات الفارغة، لمَنْ وراء الباب كانت هباءً منثوراً، والصمود الفاطمي العلوي، كان بحق تسديداً ربانياً، لحفظ خط الإسلام والمجتمع الإسلامي آنذاك، فكل الأشياء كانت تتحرك، غضباً لدماء بضعة الرسول وأم أبيها، ورغم أن المنافقين، أرادوا سرقة مشهد ظلامة بنت رسول الأمة، لكنهم لم يلتفتوا الى الباب الخلفي للجحيم، ففتح مصراعيه لمن تلخطت أيديهم، بجريمة يندى لها جبين الإنسانية! 
نياح الباب باقٍ، ولن ينام أو يموت، لأن الحرية الموعودة عنده، باتت طريقاً ثورياً مفعماً بالتضحيات، وأسراره الملتهبة، مثلت عذابات أهل البيت (عليهم السلام)، وصبرهم على الشدائد، وشاهداً على خيبات المارقين، على الدين والنبوة، ونفوسهم المرهقة بالخلافة الزائفة، فهم ضاجون بالإحتجاج على كل شيء، رغم أنهم لا يفقهون شيئاً، لكن الرابح الأخروي ينال كل شيء، فكرامة الشهادة، لا ينالها إلا ذو حظ عظيم، فصوت الباب قصيدة كونية، ألهمت أتباع علي، للنهوض بالأمة ضد الخط المنحرف! 
هوس التفرد بالسلطة، وحكم مجتمع ملغوم بالإنحرافات، وجمع الأموال، وحب الدنيا كان يعني لهم، الوقوف بوجه سيدة النساء، بضعة المصطفى (صلواته تعالى عليه وعلى أله)، لأنها تمثل الخط المتصل بولي المسلمين، وولايته المفروضة في غدير خم، لذا أقدموا على إرتكاب الفاجعة بحقها، رغم أنهم يعرفون منزلتها، لكن الحقد الأعمى، والشيطان الأدهى، دفعهم لهذه الفعلة النكراء، فوراء الباب برزت رائحة الحقد، وسموم الحرب، فألتهبت النيران، وعلمت الأرض ما احضر هؤلاء القوم من فعال، فاطبقت السماء لفعلهم! 
ظلام أسطوري ساد الباب، الذي تجاوزت ثلة منافقة خطوطه الحمراء، ليصنع مسماره ما صنع، بالصديقة الطاهرة وجنينها المحسن (عليهما السلام)، فالحقيقة واضحة، وهي أن السيدة الزهراء، ستسافر في ليل أعزل، بناء على طلبها، تاركة الأمة، بغضب أرضي، وسخط سماوي، ودفنت سراً، فالغياب والموت بصياغة جديدة، هو قصة لحياة أسطورية، بدأت معها قصة الإمامة لأهل البيت، وطريقهم المليء بالخلود والتسامح، والسير بالأمة لمواجهة التردي، نحو الصلاح والإصلاح، فهم أناس مهمتهم تصحيح الإنحرافات، وميثاقهم العدل، والعدالة، والإعتدال.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 71.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك