المقالات

ماذا يخبئ لنا التاريخ من مواقف رائعة للسيد السيستاني؟


بيانات، لقاءات، خطب الجمعة، هذا ما تتناقله وسائل الاعلام عن دور المرجعية في العراق بعد سقوط الطاغية، وهذا المعلوم وقف له العالم باعجاب وثناء وتقدير، ومما لاشك فيه ان هنالك امورا ليس من مصلحة العراق والمرجعية اظهارها للراي العام ليس فيها ما يسيء ولكن فينا من يسيء الفهم، وعندما تطالعنا الصحف بين فترة واخرى عن خفايا سيستانية وباقرار وشهادة شخصيات سياسية كانت طرفا في الحدث مع صدق رايها فاننا ننذهل اكثر ونقول بكل مصداقية ان هذا الرجل ( السيد السيستاني) كان رحمة من الله عز وجل على العراق خصوصا والمسلمين عموما . 

اليوم طالعتنا وسائل الاعلام لحديث رئيس العراق السابق الدكتور فؤاد معصوم واهم ما جاء فيه ان السيد السيستاني كان يرغب ان لا يكتب الدستور على عجالة بل التأني في كتابته حتى لا يقع فيه ما هو فيه الان ، هنا توقفت ماذا يخبئ التاريخ لنا من مواقف رائعة لهذا الرجل؟ . 

عندما سئل الاخضر الابراهيمي عن السيد السيستاني قال: وجدته شخصاً هادئاً ومطلعاً وسياسياً من الدرجة الأولى. حين لفتُّه إلى مخاطر الحرب الشيعية– السنية في حال اندلاعها لمست منه تفهماً لمخاطرها. شجعني على محاورة السنّة وأكد أنه سيدعم أي توجه يحفظ حقوق الجميع. 

هذا الراي من الاخضر الابراهيمي جاء بعد جلسة حوار وعدة لقاءات مع السيد ، وعندما يقول السيد للابراهيمي : «أنا أعرفك وقرأت عنك الكثير وآخر ما قرأته كان عن لقائك في لندن مع محمد حسنين هيكل وإدوارد سعيد». وأضاف: «أنا قرأت ما ترجم من كتب لإدوارد سعيد وقرأت أيضاً كتب هيكل». يقول الاخضر: ولعله بهذه الإشارة أراد القول إنه لا يقفل على نفسه ويقطع صلته بالعالم، وإن قراءاته لا تقتصر على الجانب الديني أو الروحانيات الشيعية، وإنه يطلع على ما يجري في المنطقة ويُطرح فيها. 

في لندن دار حديث الثلاثة عن عدم امكانية مواحهة العرب لاعدائهم وفي نفس الوقت عليهم ان لا يستسلموا وان لا يدخلوا أي العرب في مواجهة عسكرية لأنها عمل جنوني ستؤدي إلى انكسارهم حيث ﻻ تتوفر لهم القدرة على اﻻنتصار . 

هذه دول عربية وبكل امكاناتهم العسكرية والبشرية والمادية ينصحوهم بان لا يواجهوا اعدائهم فكيف بهم يريدون من العراق ان يواجه امريكا بكلمة من السيد والعراق بلد لا يمتلك أي مكونات القوة سوى اجساد العراقيين العارية ، وهنا قال السيد للابراهيمي "انا ايضا اعلم بمخاطر الحرب ولكنني لم استسلم " وبالفعل لم يمنح أية فرصة لبريمر ( اخبث قدم وطأت العراق) وحتى لمندوبيه بالاتصال به حتى لا يضفي على تواجدهم شرعية . 

بقي هل تعلمون ان مجلس الحكم الذي عينه بريمر و من ذهب الى امريكا وطلب من مجلس الامن اعتبار العراق بلد محتل من قبل الولايات المتحدة الامريكية . 

محمد حسنين هيكل كان يرى اصرار السيد على اجراء الانتخابات وكتابة الدستور باياد عراقية انه امر غير صحيح ولا يمكن ان يكون نص حديثه باللهجة المصرية " أنا كنت أنتقد اللي بيعملوا آية الله السيستاني أقول الله إيه حكاية الانتخابات دي وحكاية أغلبية شيعية وإلى آخره ممكن نتكلم فيها لكن أنا في هذه الأوضاع اللي إحنا فيها أنا مستعد أقبل إنه والله ما هو عملي ما هو مفروض علي بشرط ألا أتواطأ يعني هو اللي عمله السيستاني واللي أنا معجب بيه أو مقدره أنه لا يتواطأ مع الأميركان .... لكن واضح قدامي أن في حجم من القوة موجود في العراق وراءه وأنه أثبت أنه مرجعية موجودة لها تأثير ولها وزن في العراق وإنه قَبِل بتصورات عملية في سبيل الانتقال منها إلى ما بعدها......" 

يقول هيكل عن السيد السيستاني إنه « الأعقل في العراق، وصاحب مشروع وحلول عملية ». 

لو اردنا دراسة راي فطاحل السياسة بخصوص السيد فيجب قبل دراستها معرفة ما عرفوا عن السيد ونحن لا نعرفه وبالتالي تحدثوا عن شخصية السيد السيستاني ليس كمعجب بها بل منبهر بنفكير السيد وكانه أي السيد قال لهم عودوا الى ادراجكم وتصفحوا جيدا اوراق تاريخ المرجعيات الشيعية واعلموا انها ليست منطوية على نفسها ولا تعلم بما يجري حولها ، فاذا كان السيد مطلعا على لقاء الاخضر وهيكل وسعيد في مقهى بلندن لايعلم ما يجري في العراق؟ 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.36
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو الهدى الساعدي : سمعت ابيات لطيفة للغاية من احد السادة الأجلاء في مدينة الأهواز قبل اكثر من ١٥عاما تقول : ...
الموضوع :
ومعجم الامام الخميني (رض) السياسي
فرید خیرالله : الا ان حزب الله هم الغا لبون الهم اجعل وحدته فی قلوب المسلمین ...
الموضوع :
آمريكا تبحث عن "اندلسة" العراق
حيدر زهيره : دائما كنت اعتقد ان الشيء الوحيد الذي يصعب علي فهمه هو النظرية النسبية (للمغفور له اينشتين) ولكن ...
الموضوع :
خلف: مجلس الأمن الوطني خول القوات الأمنية باعتقال من يقوم بقطع الطرق وغلق الدوائر
حسين : التاريخ يعيد نفسه ومافعله البعض بالحشد الذي دافع عنهم خير مثال بدون مغالطات لكم التقدير ...
الموضوع :
هل الحسين (ع) دعا على العراق ؟!!!
حسن : ممتاز تقرير يثلج الصدور من جهه انفضاح امر ثورة اللواطين و الجراوي وانحسارها ومن جهه يجعلنا نترقب ...
الموضوع :
الأدلّة على فشل الجوكر الأمريكيّ في العراق
احمد : قام شركة كورك بإرسال رسالة الي جميع مشتركيها بأن نعبا رصيد 8000 دينار مقابل 800 دقيقة للشهر ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
اخواني انتباه وصلو هذا الخبر لكل قاءد : بسمه تعالى ،،،كل الجواكر الموجودين حاليا بللغوا باوامر بقطع الطرق واختراق البنايات الحكوميه تمهيدا لتسليم مواقعهم لمن ...
الموضوع :
في تحدي سافر لعشائر الناصرية عصابات الجوكر اللقيطة تحرق الاطارات وتقطع الطرق
عون حسين الحجيمي : احسنت بارك الله بيك...جعلك الله من خدام واتباع واشياع اهل للبيت عليهم السلام ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
اسماعيل احمد : ان اللواء الأول مشاة بقيادة هيثم شغاتي تنسحب من الشريط الساحلي الى عدن وهذه نتيجة الاستفزازات والمؤامرات ...
الموضوع :
إنتكاسة جديدة لعملية السلام في اليمن
حسام تيمور : انهض و خذ من نخيل الرافدين عكازا ... و من سلاح حشدك عصا ... و من دجلة ...
الموضوع :
بالحبر الابيض ... كسر القلوب ...
فيسبوك