المقالات

ثلاثة وزارات مهمة هؤلاء من يستحقون خدمة العراق من خلالها


ثلاثة شرفاء مستقلون حكماء تخصص في مجالهم اتمنى لو اراهم وزراء في وزارات مهمة واقطع راسي بنفسي وبيدي وامامكم ان خانو الامانة ومجربون وتاريخهم مشرف لاتختصره هذه النبذة عرفتهم طوال عقد ونصف من الزمن لامعرفة مصالح شخصية لا بل معرفة باحث عن الشرف والعلم والاصالة والوطنية واهلها ما تقدمت بمشروع دراسة لخدمة العراق خلال السنوات الماضية الا وكانو سباقين في النصرة والتشجيع والتاييد العملي على الارض لا في الاقوال والخطب والمديح ونعم الاصلاء العلماء العاملون هم وهم خبراء في تخصصاتهم لا بل لديهم خطط عملية جاهزة لانتشال هذه الوزارات المهمة من مافيها ويعرفون اسرارها وفسادها وما يصلحها لخدمة العراق  وهم كل من :

- الدكتور الطبيب عباس العبودي ارشحه لوزارة الصحة ... عميد كلية طب الاسنان جامعة الكوفة عرفته منذ عقدين وهو يساعد الفقراء المصابون بالامراض التي لاعلاج لها في العراق كان ينقلهم على نفقته الخاصة الى المستشفيات العالمية في ايطاليا ولندن ويعالجهم ويعيدهم اضافة الى بنائه لمؤسسات علمية ومختبرات في كلية طب الاسنان في الكوفة وصاحب فكر ورؤية ونزاهة مشهودة .

- الدكتور عبد الكاظم الياسري لوزارة التعليم العالي ... رئيس جامعة الفرات الاوسط التقنية . ... وزارة التعليم العالي / هيئة التعليم التقني, عميد كلية وعميد معهد بابل وكالة وحاصل على برائات اختراع وانتج في جامعته وتحت اشرافه طائرات مسيرة عالية التقنية ولديه عشرات برائات الاختراع طلبت منه المانيا وبريطانيا وفرنسا شرائها ورفض وقال انها لخدمة وطني العراق ولكن لحد الان غيبت طاقته وصعد الاوباش الجهلة مكانه والاخرين . 

الدكتور المهندس صلاح الموسوي الخبير النفطي لوزارة النفط  والذي عمل في كبريات الشركات النفطية العالمية و عمل كاستاذ جامعي سابق في ارقى الجامعات البريطانيه لاكثر من  8 سنوات لديه دراسة كاملة تنفذ فورا لاستغلال الغاز المهدور المصاحب لاستخراج النفط واطلعت مرجعيتنا المباركة على دراساته الخاصة بالنفط ولدي معلومات وافية عن مايحصل من فساد وتم تعينه كوكيل في وزارة النفط منذ سنوات عديدة ولكنه لم يعين ولم يسمح له بالعمل حتى الساعة بسبب لسانه الصادق ونزاهته ولانهم يعلمون انه لاينفعهم في السرقات لانه شريف وطاهر .

هذه بعض صغير من تاريخ مشرف اعلم تفاصيله بدقة ويحتاج الى كتب لطرحه كله اشهد بالله انهم يستحقون هذه المناصب بل كل منهم يستحق الاكثر وهذه شهادتي لا ابغي منها الا خدمة شعبي سالني الكثيرون لماذا لا اتصدى فاقول للجميع هؤلاء افضل مني وعلماء اجلاء فليضمهم الدكتور عادل الى كابينته الوزارية قبلها اختبارهم والبحث عن تاريخهم من خلال عملهم الجهادي والعلمي التخصصي .

هؤلاء لم لم يتسنموا مناصب من قبل مجربون عمليا وانسانيا ولكل منهم تجارب عملية لاتعد ولاتحصى اطلعت عليها عن كثب وكتبت عن بعضها قبل عشر سنوات واكثر وقصرت في الكثير معهم ولكنهم لايبحثون عن المناصب هي من تشتاق الى الشرفاء ليتسنموها . 

احمد مهدي الياسري

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
متابع عن كثب
2018-11-15
بالنسبة للسيد عبد الكاظم الياسري رئيس جامعة الفرات الاوسط ، ليس مستقلا حزبيا وكان قد رشح على قائمة فالح الفياض في النجف وبسبب ترتيبه المتاخر في القائمة انسحب لتقدم أعضاء آخرين عليه ، أما ما يتعلق بالطائرات المسيرة فهي عبارة عن لعب اطفال تم تجميعها من قبل هواة لا ينتمون للجامعة فهم ليسوا طلبة أو أساتذة وانما استغل جهودهم السيد عبد الكاظم ليعمل بروبوغندا لنفسه ، وقريبا سيتم افتتاح ملفات الأخطاء التي قام بها السيد عبد الكاظم لاسيما تفكيكه لهيئة التعليم التقني وتقاضيه الأموال عن المناصب المزدوجة التي عمل بها دون وجه حق ، فضلا عن الأشخاص الذين عينهم لمنافعه الشخصية والحزبية ، مع التحيات
سناء الاوسي
2018-10-05
كل الشعب العراقي بجميع طوائفه يتمنون التغيير على ايدي الشرفاء واهل الامانة والنزاهة لكن هل ياترى يقرأ ويسمع من يجلس على الكراسي المشؤومة
عباس الجبوري
2018-10-05
سيدنا الغالي أنا من المعجبين والمؤيدين لكثير من ارائك النيرة وكل مايجول بخاطري أجده في مقالاتك ولكن السيد عباس العبودي من مؤيدين مختار العصر وتعرف من أقصد وهو لاينفع لهكذا منصب يرجع يفتح العيادة أحسن له ومن يؤيد الفاسد لايؤتمن تحياتي لك سيدنا أن وصل تعليقي أتمنى أن يبعد هذا الحزب عن اي منصب ولو قالها عادل عبد المهدي لااعطي اي وزارة لاي برلماني حالي
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : إنما الحسين مصباح الهدى وسفينة النجاة. صدق الصادق الأمين حبيب اله العالمين محمد صلى الله عليه واله. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : قالوا: سيفتك الوباء بالملايين منكم إن ذهبتم؟ فذهبنا ولم نجد الوباء! فأين ذهب حينما زرنا الحسين ع؟
حيدر عبد الامير : القسط يستقطع من راتب المستلف مباشرة من قبل الدائره المنتسب لها او من قبل المصرف واذا كان ...
الموضوع :
استلام سلفة الـ«100 راتب» مرهون بموافقة المدراء.. والفائدة ليست تراكمية
نذير الحسن : جزاكم الله عنا بالاحسان احسانا وبالسيئة صفحا وعفوا وغفرانا ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
مازن عبد الغني محمد مهدي : لعنة على البعثيين الصداميين المجرمين الطغاة الظلمه ولعنة الله على صدام وزبانيته وعلى كل من ظلم ال ...
الموضوع :
كيف تجرأ الجوكر والبعث على إنتهاك حرمة أربعين الحسين؟
حسين غويل علوان عبد ال خنفر : بسم الله الرحمن الرحيم انا الاعب حسين غويل الذي مثلت المنتخب الوطني العراقي بالمصارعه الرومانيه وكان خير ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابو محمد : عجيب هذا التهاون مع هذه الشرذمة.. ما بُنيَ على اساس خاوٍ كيف نرجو منه الخير.. خدعوا امّة ...
الموضوع :
أحداث كربلاء المقدسة متوقعة وهناك المزيد..
عمار حسن حميد مجيد : السلام عليكم اني احد خريجي اكاديميه العراق للطران قسم هندسة صيانة طائرات و اعمل في شركة الخطوط ...
الموضوع :
الدفاع: دعوة تطوع على ملاك القوة الجوية لعدد من اختصاصات الكليات الهندسية والعلوم واللغات
ابو عباس الشويلي : صاحب المقال انته تثرد بصف الصحن اي حسنيون اي زياره اي تفسير لما حدث قالو وقلنا هم ...
الموضوع :
لاتعبثوا ..بالحسين!
علاء فالح ديوان عويز : السلام عليكم انا الجريح علاء فالح ديوان مصاب في محافظة الديوانية في نفجار سوق السمك عام2012/7 ولم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو محمد : وهل تصدق ان ماجرى هو تصحيح للواقع ؟ ماجرى هو خطة دقيقة للتخريب للاسف نفذها الجهلة رغم ...
الموضوع :
بين تَشْرينَيْن..!
فيسبوك