المقالات

خبر وتعليق : اخيرا رضخ الامريكان مرغمون وتخلوا عن العبادي وعملائهم


 ذكر مصدر في السفارة الامريكية في بغداد ان السفارة ابلغت بعض الفرقاء السياسيين ان الادارة الامريكية ايقنت ضعف حظوظ العبادي في نيل ولاية ثانية وان الادارة في طريقها لدعم مرشح مستقل لتولي رئاسة الحكومة المقبلة.

التعليق :

ابتداءاً مؤلم لي ان تتفق الادارة الامريكية وراي سبق وان طرحته منذ بداية الانتخابات وهو ترشيح شخصية مستقلة لرئاسة الحكومة القادمة , الراي الذي عارضني عليه الكثيرون بحكم اعتقادهم باستحالته واعتقادي الراسخ اليقين ان لاشئ مستحيل عند الله ومع الثقة بقوته والحق , ولكني  مرتاح جدا ان الادارة الامريكية رضخت غير راغبة  وتقبلته مرغمة بعد سقوط اوراق عملائها سقوطا مدويا  .

علينا اختيار شخصية عراقية حرة ابية كالبركان في انطلاقته مبادر فاعل لايقبل ان يكون رد فعل مفعول به جبان وان يكون غير مستلم لاي منصب سابق لكي لايبتزه احد بملفات فساد  , وكالاعصار في قلع الفاسدين , لين مع المحروم شديد على المنافقين والظالمين لايهادن على حساب الحق واهله ,عادل في توزيع خيرات العراق لايسكن الخضراء ويفضل الحكم بين الناس على ان يتواجد كل ستة اشهر في محافظة يشارك في اعمارها ويبدا من البصرة واول مشاريعه الاهتمام بالصناعة والزراعة والثروة الحيوانية و بناء ميناء الفاو الكبير مهما كلف الامر وان يقول لا مدوية لكل حاكم ودولة تهين العراق وتفضل مصالحها على مصالحه ويعيد اموال العراق المودعة في بنوك العالم والولايات المتحدة الامريكية لانشاء المصانع وتشغيل اليد العاملة وان يسحق الفاسدون ويهتم بالقصاص ليكون الفاسد والارهابي عبرة لمن اعتبر .

احمد مهدي الياسري

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.62
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 324.68
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.73
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك