المقالات

عاجل ومهم ..حذاري من تحركات العبادي وقراراته خلال الساعات القادمة


حيدر العبادي قرر السفر العاجل يوم 13 من هذا الشهر الى البيت الاسود ولقاء الفاجر ترامب لبحث اخر تطورات هزيمة المشروع الامريكصهيوهابي للسيطرة على الحكم في العراق ولسان حاله عليَّ وعلى اعدائي ولياخذ الاوامر منه مباشرة وتفعيل الخطة باء "اعلان حكومة مايسمى بالانقاذ او الطوارئ" بعد تحريك جريمة كبيرة سيقدمون عليها بعد فشل جريمة اشعال البصرة ولعلها ستكون جريمة ضرب المقدسات في النجف او كربلاء او ضرب المرجعية بطائرة مسيرة ستنسب الى داعش والعملية تم التهيئة والتخطيط لها والتنفيذ من وادي القذف والنخيب وصحراء الرمادي وكل ذلك سيكون مبرر اعلان حكومة الطوارئ بمساعدة القوات الامريكية المرابطة في العراق .

حيدر العبادي يتحدى شهداء البصرة والعراق باخذ الاوامر من السفارة الامريكية التي امرته باعادة الشمري الى موقعه حماية القنصلية وليس الشعب البصري  رغم فشل قائد عمليات البصرة في تامين البصرة وحفظ النظام ومنع الاندساس والاختراق الارهابي ورغم استفزازه للشعب بظهوره ممسكا بيد القنصل الامريكي الامر الذي يعد خارج سياقات مهامه ومهام القنصل الامريكي المعروف واجبه ومن العار ان يتواجد قائد امني بهذه الصورة واضحة المعالم الخيانية والمهينة لسيادة العراق واحرار شعبه .

مافعله العبادي من الغاء امر تغيير قائد عمليات البصرة بعد ساعات من اصداره يؤكد امرين :

- الاول .. انه اعاده لان هناك مخطط تصعيدي امريكي بالتواطؤ مع العبادي انتقاما لهزيمة وكشف المشروع الامريكوهابي المراد تفجيره من البصرة .

- الثاني .. ضرب تدخل الرجعية المباشر وارسال وكيلها المعتمد السيد احمد الصافي شخصيا للاشراف على حاجيات البصرة عن كثب والذي لن يعود كما وعد الا بعد استقرار البصرة .

- الثالث .. الانتقام لخروج السيد الصدر من الكتلة التي كان الامريكان والعبادي وبني سعود وتل ابيب يعولون عليها كل التعويل وافشلها ابن الصدر في الدقائق الاخيرة .

- الرابع .. ابقوه للسيطرة على منابع النفط التي يجب ان تتحول الى الوصاية الامريكية المباشرة وجعلها رهينة بيد ترامب يبتز العراق من خلال السيطرة عليها وهذا هو المخطط من اضعاف واشعال البصرة .

على احرار شعبنا الحذر ويجب تشكيل الحكومة خلال الساعات القادمة وان تكون حكومة عراقية حرة مستقلة بعيدة عن ابتزاز عملاء تل ابيب الكرد واشراك المعارضون الكرد والكرد الفيلية في الحكومة مع شرفاء السنة بعيدا عن الوجوه والاسماء الارهابية التي ثبت تواطؤها مع الاعداء .

الحكومة يجب ان تشكل وفق الاستحقاق الانتخابي والكتلة الاكبر الواضح ارقامها اذا ما حسمت سائرون قرارها وعلى بركة الله ومع الحذر الشديد من رد الفعل الامريكوهابي يجب ان يضع قادة جيشنا والشرطة الاتحادية و قادة سرايا السلام وقادة الحشد المقدس يدهم بيد واليدين بيد الشعب والمرجعية لحماية القرار العراقي والله ناصر عباده المخلصون .

احمد مهدي الياسري

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 69.49
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك