المقالات

اين مصالح العراق ياحيدر ..؟


مصالح العراق التي يتم ضربها عبر قرارات ترامب الخاصة بمصالح امريكا واسرائيل والرياض ان لم تستطع حكومة العراق تامينها باي شكل من الاشكال فانها ستسقط سياسيا وخصوصا حينما تعلن الالتزام بالعقوبات علانية وان التزمت او لم تلتزم فالشعب حينما يتضرر ولاتستطيع الحكومة فعل شئ سيعتبر قرارها وسياساتها فشل مضاعف .

كان على حكومة العراق التريث واخذ زمام المبادرة وتجنيب العراق اي ضرر عبر وضع حلول مدروسة يستعان من خلالها بذوي الاختصاص لتنفيذها ولتفادي هذه الاثار بدل المواقف المتسرعة غير المنضبطة .

ها هي مدن عراقية بكاملها تتضرر ومن اليوم الاول للاستهتار الامريكي و مالم يواجه قرار ترامب بتهديد للمصالح الامريكية فاننا سنكون المتضرر الاكبر ولن تنفع التصريحات المتسرعة ولا حتى التراجع عنها بعد ساعات .

المستفيد الاكبر مما يحصل هو اللاعب الامريكي والاسرائيلي والتي تشفي غليل الرياض و حقدها المستمر فاين مصالح العراق من قرارك ..؟

هل استطاعت حكومة العبادي تامين هذه المصالح كما قلت في تبرير التزامك بدل تجنيد مرتزقة للدفاع الفارغ عنها ..؟

هل استطاع العبادي اثبات صحة سياسته بهذا الجانب ليتم تخصيص عشرات البرامج والمواقع لتلميعها ..؟

نعم الحل صعب ولكن التسرع وتقديم خدمة الفتنة الداخلية عبر عدم تقبل النقد يخدم الاعداء اكثر منه خدمة البلد ماضاعف الاضرار المباشرة وغير المباشرة لان الاعداء اتسغلوا قرارك المتسرع ورحبوا به فاشعل الفتنة بينك وبيم شعبك وهذا منجز قدمته لهم ..

كتبت لك وكتب عشرات الكتاب عن المواقف التي كان من الممكن تبنيها لتقليل اثار العقوبات فلاتخسر جارك ولاشعبك ولا العلاقات المشبوهة مع الامريكان ..

امريكا تفكر بمصالحها فقط حينما تتعامل مع الدول التي يحكمها الضعفاء بينما تراجع قرارتها مليون مرة حينما تتعامل من الاذكياء من يلعبون بالاوراق المناسبة في الوقت المناسب .. فمن انت من هؤلاء .؟

احمد مهدي الياسري

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
مصطفى : ازالة بيوت الفقراء ليس فقط في كربلاء حتى تصور للناس الوضع الامني الخطير كما تزعم اتقوا الله ...
الموضوع :
الى المدافعين عن التجاوزات في كربلاء والبصرة..الوضع خطير جدا
محمد سعيد : عزيزي كاتب المقال ماتفضلت به صحيح ولكنك اهمل جانب جدا مهم وهو المستوى العلمي فكيف يكون مستوى ...
الموضوع :
دعوة لكسر قيود الدراسات العليا
ابرهيم : سعد الزيدي اسم لم نسمع عنه في الحكومات العراقية ولا في اروقة السياسة والصخب والنهب لذا اتسائل: ...
الموضوع :
طريق الحرير
رسل باقر : امكانية دراسة المجموعه الطبيه للمعدلات اقل من 80 على النفقه الخاصه ...
الموضوع :
العتبة الحسينية تدعو الطلبة الراغبين بدراسة الطب في جامعة عالمية إلى تقديم ملفاتهم للتسجيل
Aqeel : شركه زين العراق شركه كاذبه ولصوص في نفس الوقت تتشترك في الانتر نت الاسبوعي او الشهري او ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
سيد محمد : موفق ان شاء الله ...
الموضوع :
القانون المنفرد...
Abbas alkhalidi : ماهيه صحة المعلومات وهل للكمارك علم ب هذه الأدوية أم هناك جهات تقوم بالتهريب متنفذه ولها سلطة ...
الموضوع :
إحباط عملية تهريب أدوية فاسدة عبر مطار النجف
سيد عباس الزاملي : سلام الله عليك ياأبا الفضل العباس ع ياقمر بني هاشم الشفاعه ياسيدي و مولاي ...
الموضوع :
ملف مصور مرفق بفيديو: تحت ضريح إبي الفضل العباس عليه السلام..!
أمجد جمال رؤوف : السلام عليكم كيف يمكنني أن أتواصل مع الدكتور طالب خيرالله مجول أرجوكم ساعدوني وجزاكم الله خير الجزاء ...
الموضوع :
اختيار الجراح العراقي طالب خير الله مجول لاجراءعمليتين في القلب في مؤتمر دولي بباريس
صباح عبدالكاظم عبد : شكرا لمديرية المرور على هذة الخدمة انا مليت الاستمارة وحصلت على التسلسل كيف اعرف موعد المراجعة ...
الموضوع :
المرور تدعو الى ادخال بيانات الراغبين بالحصول على اجازة السوق من خلال موقعها الالكتروني
فيسبوك