المقالات

تعليق على تصريحين .. كلا الطرفين يبكي على الحسين ويدعي الوصل بالصدرين ..!!


 

استطيع وصف الحالة بين التيار والدعوة بـ :

صراع الديكة 

حرب البسوس

داحس والغبراء

سمها ماتشاء ......!!

اقول:

كثر الله خيركم كفيتوا ووفيتوا وجزاكم الله عن الشعب والوطن كل خير والشهداء الضحايا الان بين يدي بارئهم متنعمون فهلا تركتم القانون وسياقاته ياخذون مجراهما ولاولياء الدم الحق برفع اي دعوى بحق اي مجرم .

كلاكما شاركتما في الحكم والوزارات والملفات كثيرة ولاتعد ولاتحصى والعدل يقول كل ضحية سقطت في العراق وكل جائع وكل محروم وكل عاطل وكل معاق وجريح ومفقود ومظلوم هو ملف لحاله لو فتحنا تحقيقات عادلة على الجميع مابقي راس لاحدكم على اكتافه , ولما بكت ارملة او ام شهيد او يتيم او فاقد عزيز ونحن الضحايا تركنا الامر والقصاص بعد ان تجمد العدل في العراق للواحد القهار هو الكفيل باخذ حق من ظلم ممن تسبب لهم بذلك .

اختم واقول كافي عاد ترة طلعتوهة من ملحتهة وقطرة دم واحدة سقطت بسبب الطرفين بغير ذنب هي عند الله كانما قتلتم الناس جميعا ومن كان منكم بلا خطيئة "لم يسفك قطرة دم واحدة " فليرجم الاخر " يحاسبه على تقصيره " .

انها الفتن الدهماء والهرج والمرج هلا فهمتم ..؟ ام على عقول اقفالها ..؟! 

اليكم التصريحين اشم فيهما رائحة اول وصف وصفته حتى اخر كلمة كتبتها وقد مللنا مايجري اقترح تسليمكم سيوف مبارزة في ساحة عامة ومن له حق عند الاخر ياخذه منه بعيدا عن شعب مل المزايدات باسمه وبدمائه فهل انا محق .؟

 

تصريح صحفي

 

يؤكد ائتلاف دولة القانون ان مطلبه الاساسي هو تصحيح اثار الخيانه الكبرى في التزوير وحرق الصناديق لذلك يجد انه لا مناص من اجراء مطابقه شامله لما في الصناديق مع ما ظهر في نتائج جهاز العد الالكتروني ، ونرفض تشكيل حكومة بمقدمات مزوره وتلاعب صارخ. 

ونطالب بالمعالجة ولَم الموضوع دفاعا عن العملية السياسية وسلامة العراق من الانهيار ، كما لا يمكن ان ننسى ملاحقة مرتكبي الخيانة العظمى الذين شوهوا صورة العراق وتسببوا بهذه الفتنة. 

١١ / حزيران / ٢٠١٨

 

تصريح صحفي

- تحالف #سائرون يتعهد باعادة فتح ملف #سقوط_الموصل ويحدد موعداً لملاحقة المتورطين ومحاسبتهم .

-تحالف #سائرون : مجلس النواب الحالي اعد تقريراً موسعاً لسقوط #الموصل ، ونحن سنفتح هذا الملف مجدداً وسنتابعه لمحاسبة كل من تورط بهذه الكارثة التي تسببت بعقدة كبيرة في تاريخ #العراق المعاصر في الدورة النيابية المقبلة .

-تحالف #سائرون : ليس من المعقول كل هذه الفترة يبقى الملف مغيباً ودون اتخاذ اجراءات فعلية وحقيقة على ضوء التقرير المعد من مجلس النواب .. وان تغيب ملف سقوط الموصل كل هذه السنين لا يخلو من وجود ضغوط سياسية أو غيرها .

١١ / حزيران / ٢٠١٨

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.2
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 403.23
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 2.86
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.85
التعليقات
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار وارحم وتغمد برحمتك الشيخ الجليل خادم ال البيت الشيخ محمد تقي ...
الموضوع :
وفاة آية الله العظمى محمد تقي مصباح الازدي
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته والصلاة والسام على افضل الخلق والمرسلين رسولنا ابو القاسم محمد واله الاطهار ...
الموضوع :
ردا على مقالة علي الكاش[1] [إكذوبة قول غاندي "تعلمت من الحسين كيف أكون مظلوما فانتصر"] [2] في موقع كتابات
ابو حسنين : حيل وياكم يالغمان والغبران والمعدان هذا ماحصلت عليه من اعمالكم بتخريب مدنكم وتعطيل مدارسكم وحسدكم وحقدكم بعظكم ...
الموضوع :
بالفيديو .... جريمة جديدة وفضيحة كبرى تقترفها حكومة الكاظمي بحق ابناء الوسط والجنوب
فيسبوك