المقالات

العراق ثلاثة هذه برامجه


 

- الشمال الذي من اجل انفصاله تفرعن واستعان بشياطين الارض الانس والجن وباع الجنوب والوسط والغربية من اجل مصالحه " استثني القلة الشرفاء " ..

- الغربية من اجل ارضاء الامة المهزومة العربية ركعت تحت ارجل الشمال وغدرت بحق الجنوب والوسط وادخلت الذباح والتكفيري واحتضنته " استثني القلة الشرفاء " ..

- الجنوب والوسط الاغلبية ام الولد الذي حررالشمال والغرب وامنه من الخوف واطعمه من الجوع وحمى العرض والارض من دنس المدنسين .

اعلاه خلاصة القصة لن اتطرق لما هو اكثر والى ماقبل والتاريخ وعليه من الغباء ان تتنازل الاغلبية عن حقها في الحكم وهي التي اعطت ولم تغدر .

هذا هو قانون المجرب لايجرب وقد انكشف الغطاء يكفي ان سجل التاريخ كل شئ والتضحيات تضحياتنا كانت جسيمة ..

بالنسبة لقلمي لن يغفر لاي سياسي يفرط بحق دماء الشهداء ويفرط بالتضحيات التي ماكانت من اجل المال والسلطة بل كانت من اجل احقاق الحق وازهاق الباطل ..

عار عليكم ان يتوسل الشعب توحيد صفوفكم من اجل اكمال مشوار حماية العراق كل العراق ولا ادري لماذا تشعرون بعد كل هذه التضحيات بالنقص وكانكم المجرم وهم حمائم السلام البريئة ..؟

العواطف النبيلة والتنازلات في السياسة مع المجربون ببيعهم كل شئ من اجل مصالحهم غباء ..

والتنازل عن الحقوق بعد كل هذه التضحيات خيانة وعار سيسجله التاريخ باسم من يتنازل عن حقوق الملايين من اجل مصالح ضيقة .

"سائرون والفتح والنصر والحكمة والقانون وارادة ومن يلتحق بهم "هم ما افرزته احوال العراق ان يكونوا ممثلي الاغلبية وديمقراطيا ومنطقيا هم الاحق بتشكيل الكتلة الاكبر ومن يقبل ببرنامجهم يشاركهم الحكم للاربع سنوات القادمة والا فالعار على من يتنازل ..

يكفينا تنازلات والقوم يجتمعون على باطلهم وغدرهم وتآمرهم وانتم تتكلمون معهم بالفضيلة والرومانسية واكرر انها السياسة .. انها السياسية فان لم تكونا اهل لها واسود على بعضكم وامام العدو نعاج فلاحاجة لنا بكم ..

هم يقتربون منكم بقدر ماتدر فتنهم عليهم من فوائد وانتم تمدون لهم يد الخير بتوسل لاموجب له ..

سياسيا كل الامور تقول هزيمة محور التآمر فلم نعطيهم بايدينا اعطاء الذليل ونقر لهم اقرار العبيد ..؟

لعنة الله على من اوصلنا ان نتوسل اللئيم الجاهل ان يرحم تاريخه ونفسه وهو يتمرد ..!!

احمد مهدي الياسري

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.49
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
محسن البصراوي : شكرا لكم ...
الموضوع :
قصيدة رائعة عن السيدة زينب عليها السلام
بارك الله بكم : السلام عليكم ,,,,الرجاء الاسراع والقيام بتصبير الناس واعانتهم فلقد بدئت امراض جلديه عنيفه تتفشى بين اهل البصره ...
الموضوع :
بالصور.. هندسة الحشد تحوّل مسار مياه مجاري البصرة من شط العرب
محمد : مو شرط . ممكن يكون شيعي لكن ظلمه للشيعة يفوق مايفعله المخالف بهم. بعدين الفيلية بدون شي ...
الموضوع :
حزب بارزاني: مرشحنا للرئاسة شيعي.. والاتحاد الوطني خالف مبادئ التوافق
Bashar : بريطانيا دولة خبيثة لا تريد للدول المنطقة بالاستقرار كذلك العتب على الجاره عندما تناقش هذه الأمور مع ...
الموضوع :
تغريدة السفير البريطاني الخبيث وتحليل
علي. عطا العيساوي : عاطل عن. العمل ولدي خمسة. اطفال ...
الموضوع :
مكتب تشغيل العاطلين عن العمل في البصرة يربط القضاء على البطالة بالاستثمار الأجنبي
رمزي جمعة : هل تعلمون ان الدكتور أنس احمد حاجي انتقل الى رحمة الله .اليس من المفروض نشر ذالك لانه ...
الموضوع :
عراقي يتوصل إلى اكتشاف مادة بديلة عن السمنت
Habeeb : رحم آللـْ•̣̣̥·̩̩̩̥•̣̥ـْـّہ العالم الكبير ...
الموضوع :
سيرة آية الله العظمى الشيخ محمد تقي بهجت ( قدس سره )
اسامه ستار عبد الحميد رحب : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته #مناشده الى سيادة وزير الداخلية المحترم الى مديرية ادارة التطوع / وزارة ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
Montdhr : سلمت اناملك والمقال رائع جدا ...
الموضوع :
أوربا.. غياب الموقف وضبابيته
ناصر علال زاير : الله يبارك فيكم زميلنا وولدنا الأكبر سيد علي الحمد لله دائماً الله ينصر المظلوم فقد ظلمنا البعض ...
الموضوع :
الدكتور عادل عبد المهدي الاختيار الأنسب لقيادة العراق
فيسبوك