المقالات

العراق ثلاثة هذه برامجه


 

- الشمال الذي من اجل انفصاله تفرعن واستعان بشياطين الارض الانس والجن وباع الجنوب والوسط والغربية من اجل مصالحه " استثني القلة الشرفاء " ..

- الغربية من اجل ارضاء الامة المهزومة العربية ركعت تحت ارجل الشمال وغدرت بحق الجنوب والوسط وادخلت الذباح والتكفيري واحتضنته " استثني القلة الشرفاء " ..

- الجنوب والوسط الاغلبية ام الولد الذي حررالشمال والغرب وامنه من الخوف واطعمه من الجوع وحمى العرض والارض من دنس المدنسين .

اعلاه خلاصة القصة لن اتطرق لما هو اكثر والى ماقبل والتاريخ وعليه من الغباء ان تتنازل الاغلبية عن حقها في الحكم وهي التي اعطت ولم تغدر .

هذا هو قانون المجرب لايجرب وقد انكشف الغطاء يكفي ان سجل التاريخ كل شئ والتضحيات تضحياتنا كانت جسيمة ..

بالنسبة لقلمي لن يغفر لاي سياسي يفرط بحق دماء الشهداء ويفرط بالتضحيات التي ماكانت من اجل المال والسلطة بل كانت من اجل احقاق الحق وازهاق الباطل ..

عار عليكم ان يتوسل الشعب توحيد صفوفكم من اجل اكمال مشوار حماية العراق كل العراق ولا ادري لماذا تشعرون بعد كل هذه التضحيات بالنقص وكانكم المجرم وهم حمائم السلام البريئة ..؟

العواطف النبيلة والتنازلات في السياسة مع المجربون ببيعهم كل شئ من اجل مصالحهم غباء ..

والتنازل عن الحقوق بعد كل هذه التضحيات خيانة وعار سيسجله التاريخ باسم من يتنازل عن حقوق الملايين من اجل مصالح ضيقة .

"سائرون والفتح والنصر والحكمة والقانون وارادة ومن يلتحق بهم "هم ما افرزته احوال العراق ان يكونوا ممثلي الاغلبية وديمقراطيا ومنطقيا هم الاحق بتشكيل الكتلة الاكبر ومن يقبل ببرنامجهم يشاركهم الحكم للاربع سنوات القادمة والا فالعار على من يتنازل ..

يكفينا تنازلات والقوم يجتمعون على باطلهم وغدرهم وتآمرهم وانتم تتكلمون معهم بالفضيلة والرومانسية واكرر انها السياسة .. انها السياسية فان لم تكونا اهل لها واسود على بعضكم وامام العدو نعاج فلاحاجة لنا بكم ..

هم يقتربون منكم بقدر ماتدر فتنهم عليهم من فوائد وانتم تمدون لهم يد الخير بتوسل لاموجب له ..

سياسيا كل الامور تقول هزيمة محور التآمر فلم نعطيهم بايدينا اعطاء الذليل ونقر لهم اقرار العبيد ..؟

لعنة الله على من اوصلنا ان نتوسل اللئيم الجاهل ان يرحم تاريخه ونفسه وهو يتمرد ..!!

احمد مهدي الياسري

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.45
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 324.68
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
اللي معجبنه : المراهق مقفتدى الصدر لم يستنكر حتى قصف قوات الحشد في البوكمال !!! اليس هذا الشء يثير الامتعاض ...
الموضوع :
الموسوي: سائرون هو من سيرشح رئيس الوزراء المقبل عبر تحالفه الاكبر.. وهذا ما يريده الصدر
د. عبد الرزاق حبيب : قبل شهرين وفي مصرف الرافدين في حي الشعب/بغداد تم استقطاع ألفين دينار شهريا من المتقاعدين. ...
الموضوع :
التقاعد تنفي وجود استقطاعات في رواتب المتقاعدين
بغداد : احسنتم كثيرا في الصميم ...
الموضوع :
ساعة واحدة فقط من الصدق والحقيقة..!
علي حسين باقر الوائلي : السيد رئيس الوزراء المحترم .. حفظكم الله .... السكوت المميت من قبل مسؤولي الحكومه بخصوص ظلم وغبن ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
الحسيني ,, اساءل الله ان ترفعوا ندائي هذا للمرجعيه اولا ولاعلى قياده امنيه ثانيا : السلام عليكم ورحمته وبركاته ,, الى اخوتي في الايمان والعقيده ,,,اولا القصف ليس امريكي بل انها من ...
الموضوع :
الحشد يعلن تعرض مقر له على الحدود العراقية السورية لقصف أميركي
ثقوا بالله انتم متوهمين يااخوان : لمعلوماتكم هذه المره الرابعه يقصف افراد الحشد على يد طيارين طائرات اسرائيليه لذا ارجوكم عدم رمي اللوم ...
الموضوع :
الطيران الامريكي الغاشم يقصف مواقع كتائب حزب الله والعصائب والنجباء على الحدود مع سوريا
pleeeeeeeease show this video : salam brothers ,, could you pleease raise this video to the united nation ,, many countries have ...
الموضوع :
الطيران الامريكي الغاشم يقصف مواقع كتائب حزب الله والعصائب والنجباء على الحدود مع سوريا
حيدر حسين خيون : انامن المشاركين في الانتفاضة الشعبانيه في البصرة الزبير واسمي مسجل في ذالك الوقت مخيم سفوان للاجئين العراقيين ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
حيدر : الى متى تبقى هذه المناطق الطاىفيه المثبته تنتج النماذج العفنه من البعثيه والوهابية والقتله لم نسمع يوم ...
الموضوع :
أصغر أمراء العسكر في "داعش" الارهابي يكشف تفاصيل مثيرة عن أسرار التنظيم ويقول كنا نخشى الفرقة الذهبية وفرقة العباس القتالية
فيسبوك