المقالات

من هم المرشحون الذين تمت تزكيتهم من قبل المرجع السيد السيستاني رعاه الله ..؟


 

 

هؤلاء فقط هم مرشحي المرجعية وانا مسؤول عن كلامي ..

يسعى الكثيرون من الساسة لنيل كلمة تزكية واحدة من قبل مرجعية السيد السيستاني سدد الله عمره وعلمه وعزه باحسن التسديد يستطيعون من خلالها نيل الاصوات الانتخابية اللازمة لفوزهم في الانتخابات المقبلة او اي انتخابات ويعتقدون ان لقاء سماحته او كلمة مديح من قبل السيد هي التي سترفعهم وستزكيهم امام الله والناس ولكن من يفعل ذلك لايعرف هذه المرجعية ولايعرف حتى نفسه .

 

نعم اقولها مخطئ من يعتقد ذلك وواهم من يعتقد ان النفس الزكية الطاهرة الزاهدة العابدة ممكن ان تضحي بكل ما جاهدت به وما وصلت اليه من ترويض للنفس على الطاعة الخالصة واخراج حب الدنيا وجهاد النفس والسعي لنيل رضى الله من خلال العلم وتقوى الله ممكن ان تفرط بكل ذلك من اجل ارضاء رغبة طامع بفتات هذه الدنيا البالية الدنية لان تزكية اي انسان ونحن نمر بهذه الحقبة الزمنية من الفتن العمياء وتغير النفوس بين طرفة عين واغماضتها وانتشار الظلم والجور والبهتان وغير ذلك يجعل من الاستحالة تحمل اي انسان يحمل مواصفات مرجعيتنا المباركة مسؤولية تزكية هذا او هذه بكل هذه السهولة .

يا اخوتي واخواتي من اراد نيل رضى المرجعية عنه فعليه بهذه :

 

- تقوى الله ونظم الامر والعمل بما يرضيه وصون الامانة التي ستصل اليه قبل وبعد الانتخابات واعني بها "المنصب او اي مسؤولية يتسنمها مهما كان نوعها ومستواها " .

- عدم قبول اي منصب ليس من اختصاصه ولايفهم فيه .

- عدم القبول باي اغرائات مهما كان نوعها زائدة عن حقوقه التي ينالها مقابل واجباته المناطة به .

- اعانة المظلوم والجهاد ضد الظالمين .

- امتلاك شخصية عزيزة ابية كريمة واعية متسامحة حينما يكون التسامح نجاة وانقاذ للنفس وصلبة حينما تكون الصلابة رفعة للامة وعزة لما يؤمن به .

من اتقن تطبيق هذه القواعد فلن يحتاج رضى وقبول المرجعية بل هي من ستسال الله ان توفق بالوصول لما وصل اليه هذا العبد الصالح او تلك الصالحة من رضى الله من خلال العمل المثابر المخلص على الارض تطبيقا عمليا لا قولا نظريا .

واخيرا اقولها ان من يرى في نفسه انه سائر بما يرضي الله وضميره وانه الطاهر النزيه الابي النفس الشجاع المقدام الخبير في اختصاصه و يرى انه تعب على نفسه ويسعى بعد الجهد الجهيد لتقديم ماتعلمه خدمة للامة والانسانية والوطن والشعب فلم يقلق ويصارع وينازع ويتوسل رضى عبد زاهد هو الاخر يسعى جاهدا من اجل نيل رضى الله والقاعدة الثابتة تقول من كان مع الله كان الله معه .

المرجعية لاتنتظر منكم السعي الى رضاها لنيل العزة والجاه وتقول لكم ارضوا الله يعزكم وينصركم ولو كانت كل الدنيا واقفة ضدكم وستسعى هي اليكم لتحييكم اينما كنتم .

احمد مهدي الياسري

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1449.28
الجنيه المصري 67.07
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
جبارعبدالزهرة عباس : ((( هل تقبلون بهذا )))؟؟ (( من جبارعبدالزهرة عباس العبودي )):- 1- الى كافة المسؤولين الحكوميين المحترمين ...
الموضوع :
تدشين الموقع الالكتروني الرسمي لرئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي
حيدر : السلام عليكم. ممكن بله زحمه تطلبون من وزارة الداخلية بعرض هؤلاء المجرمين بالتلفزيون وتعريف العراقيين بهم ومن ...
الموضوع :
إعتقال عصابة مختصة بسرقة المحال التجارية وحرقها وسط بغداد
محمود عبد الرازق حسن ابومريش : انا مواطن بلا سكن منزو طفولتى لم اعرف ابى وامى متزوجة كنت لم اكن معها ومرت الايام ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
زهراء الخفاجي : بسم الله الرحمن الرحيم الى معالي رئيس الوزراء الموقر السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ طلب وظيفة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
Mohamed Murad : مسعود ..الخائن ..اللص ..الذي يتامر على العراق دائما ... ...
الموضوع :
الكشف عن مساع لبارزاني لزعزعة الاوضاع في كركوك
معين محمد جاسم عبد الله البكري : السلام عليكم اني سلمت نفسي الى قوات التحالف في منطقة تل لحم عام 1991 وكوني احد محتجزي ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
Mohamed : من الغباء السفرعبر دولة أسلافهم قوم لوط وتطلبون معاملة طيبة منهم. ماالداعي لكي أذهب إلى هؤلاء المنحطين ...
الموضوع :
الخارجية النيابية: سنناقش مع السفير الاردني ما يتعرض له العراقيون في مطارات عمان
عاليه عماد : ارجووووووكم ارجووووووكم يكفي اللعب على دماء العراقي اعدموهم اعدموا الخونة اعدموا كل من علمتم منه الخيانة للشعب ...
الموضوع :
أعتقال "اخطر" 5 عصابات في البصرة
عاليه عماد : بسم الله الرحمن الرحيم ياليت الشعب العراقي يقف لحظة وتشبك الايدي العراقية المؤمنة المخلصة لتأخذ امورها بيدها ...
الموضوع :
السعودية تكلف السبهان بالاشراف وتخصص 10 ملايين دولار للانتخابات العراقية
حيدرعبد الرضا مصطفى عبد الحسين : اسلام عليكم اني المقاتل حيدر عبد الرضا مصطفى المنسوب إلى فرقة التدخل السريع الأولى الواء الثاني الفوج ...
الموضوع :
تدشين الموقع الالكتروني الرسمي لرئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي
فيسبوك