المقالات

تحذير هام ..حركة امريكية محمومة للانقلاب في العراق


منذ بداية العملية السياسية شخص اعداء الشعب المبتلى بكل الابتلائات ان الديمقراطية والانتخابات ستوصل الاغلبية الرافضة الى الحكم فكان القرار ان يتم التدخل والتلاعب باصوات المظلومين ومنحها للساقطين عبر التزوير وكلنا شاهد مسرحية اعلان نتائج الانتخابات السابقة والتي قبلها وقبل التي قبلها , وفي كل انحاء العالم تعلن النتائج خلال ساعة او ساعتين بعد غلق الصناديق الا في العراق تنقل من مكان الى اخر وتغربل وتوزع هنا وهناك وبعد شهر تعلن النتائج وهذه مهزلة نتمنى من الاحرار ومرجعيتنا المباركة التدخل لحفظ اصوات البؤساء المظلومين كفروا بهذا الاستهتار الشيطاني وهذه الجريمة احد اسباب عزوف الكثيرين عن الانتخاب وانا منهم .

عدونا عمد لافراغ الاغلبية من ثقلها ومحتواها الى دعم الفاسدين من ساسة الشيعة وايضا افساد واغراء من لم يتلوث وان مانع وعاند همش وطرد عبر سلبه اصواته واعطائها الى غيره او تهديده بمصير من تم اغتيالهم بعبوة لاصقة فلا صوت حر يعلو على صوت الفاسدين .

وايضا عمد عدونا الى ادخال مصطلحات الشراكة والتوازن واللحمة الوطنية وحقوق الاقليات ووو من كلمات الحق يراد منها الانقلاب على حق الاغلبية الديمقراطي وكل ذلك وضع تحت بند المحاصصة الارهابي الحقير.

ان بقي الحال في الدورة القادمة على ماهو عليه فانا ساعتبر كل سياسي مشارك في الجريمة هو داعشي بعثي وان لم ينتمي فاما ان تكون صناديق الاقتراع الفيصل وتفرز الاصوات امام الكاميرات وبشفافية وان لاتنقل من المراكز وتحت اشراف محايد ومن يجمع اصوات برلمانية تؤهله للحكم بمفرده او عبر تحالفات حقيقية لا شكلية "قدم في الحكم واخرى في المعارضة " فله الرئاسات الثلاث حتى لو كان الحزب او الكتلة وقياداته كافرا ابن كافر او الغاء الانتخابات وتوفير اموالها والحكم وفق هذا المذهب المفضوح لنعرف من هو معنا ومن هو عدونا ومن هو المنقلب على الاسس الديمقراطية لنلقنه الدرس الذي يستحقه .

التدخل الامريكي السافر في شأن الانتخابات ودس انفه فيها وحج المسؤولين الامريكيين اخرهم نائب وزير الخارجية الى بغداد وصلها الاثنين وجولات السفير الامريكي انطلاقا من كربلاء واعلان جبهة البعث ان امريكا ستشرف على انتخابات الغربية والنازحين واستضافة القنصلية الامريكية في البصرة لاعلاميين وصحفيين وتكريمهم " دهن زردومهم " واعلان السفارة الامريكية بدس ست عملاء امريكيين لتنظيم الانتخابات والاشراف على عمل المفوضية تحت بند انهم مستشارون خبراء وانتشار القوادون السياسيون والقوادات السياسيات في ارجاء الوسط والجنوب لشراء ذمم شيوخ العشائر والشخصيات المؤثرة واستغلال فقر الفقراء وشراء اصواتهم بصوبة او بطانية او مبردة وثلاجة ومروحة ووو كل ذلك جريمة ترتكب على قدم وساق ويجب وقف هذا الاسلوب النتن وان يمنع كل هؤلاء من الحركة في هذا الوقت وان تكون الدعاية الانتخابية منضبطة وعبر وسائل الاعلام والمناظرات العلنية والا فالمهزلة ستستمر وسنستمر باجترار الآلام والبكائيات والله لايرحم من يرضى على من يشارك في جرائم هؤلاء ولن نوفق لخير ابدا .

انه تحرك  انقلابي امريكي باموال سعودية اماراتية محموم  ومن نوع خاص ومغطى بشرعية وتواطئ عملاء مهيءون لاستلام الحكم وتصلنا معلومات موثقة عنه وان لم نتحرك لسحب البساط من تحت ارجلهم الان فلن ينفع معهم اي رد فعل ان مررت الانتخابات تحت هذا الدس والاشراف الارهابي . 

#احمد_مهدي_الياسري

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
عبد الكريم الشريفي
2018-01-31
سيدنا يبدو ان الياس بدا يدب اليك وان ماتبقى من نياط في قلبك اصبحت ضعيفة التحمل انك في مقدمة منشورك تضع اصبعك على الجرح فلماذا في اخره تريد ان تنسحب من المعركة وانك تعرف انعدوك غادر جبان (وانه لغدر قديم فيكم ) ارجو ان لاتزرع الياس فينا ونحن اصحاب الاحلاس ان لم تخنك الذاكرة تحياتي
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 66.67
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
شامل : اعتقد ان العملية السياسيه بالعراق تحتضر ولن تتم هذه الاربع سنوات لغة الحوار بين السياسيين وعمليات شراء ...
الموضوع :
الخزعلي يغرد: لا تستعجلوا ولا تفرحوا فان من يضحك اخيرا يضحك كثيرا
زينب : مرحبا اني طالبه سادس العام اجلت والسنه ماعجبني معدلي وردت اعيد بس كالولي الا مسائي زين ايحق ...
الموضوع :
التربية : يحق للطالب الراسب سنتين في المدارس النهارية ان يبقى سنة ثالثة فيها
أبو محمد : السلام عليك يا أبا الفضل العباس السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد الستر وحسن العاقبة وقضاء حوائج ...
الموضوع :
قصة جبل عباس علي في ألبانيا..!
سيف علي ساجت : هل الموظف الحكومي في الجيش العراقي مشمول بنوع من السلف لديكم ...
الموضوع :
المصرف العقاري في النجف الاشرف يباشر بتسليف المواطنين
عرفان اركان : الحمد لله والشكر العراق يتمتع بسيادة كاملة على ارضه ومياهه واجوائه والف مبروك انتصرنه كبرت الفرحة وكبرنه ...
الموضوع :
القوات الامريكية تطوق المنطقة الخضراء واجراءات امنية مشددة
ابو حسنين : نعم كل مافي هذا المقال مطابق للحقيقه تماما لاكن مبتور الاتهام لم يذكر فساد الخطباء الذين يعتلون ...
الموضوع :
أقتلوا الشعب فهو الملام..!
مواطن : بسم الله الرحمن الرحيم مدير هيئة النزاها ماتخلصونه من المحامي فراس زامل يتعامل وي فاضل راشد الي ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
بغداد : بت اتحسر على تلك الايام التي كان قلمكم يسطر لنا اوجاع الماضي لرسم خارطة المستقبل قلمكم الان ...
الموضوع :
نصيحة ناصح حر
مع محور المقاومة : تعسا للفاسدين والعملاء ...
الموضوع :
عاجل - معلومات مهمة وخطيرة عن تزوير الانتخابات
Bahia : نشكر اقلامكم الصريحة والمشخصة لمرض استفحل وطال امده نسال الله سبحانه ان يصلح بكم وبايديكم دمتم انوارا ...
الموضوع :
نتوسل لرفض استقالة ابليس..!
فيسبوك