الصفحة الإسلامية

الشعب الايراني يطالب الادارة الامريكية بالاعتذار من المسلمين

543 07:31:00 2012-09-15

 

طهران / مراسل براثا نيوز

طالب الشعب الايراني من خلال بيانات صدرت في ختام التظاهرات التي جرت الجمعة في ارجاء البلاد احتجاجا على الفلم المسيء لنبي الاسلام محمد صلى الله عليه واله وسلم ، طالب الادارة الامريكية بتقديم الاعتذار

وقد اقيمت هذه التظاهرات بعد صلوات الجمعة في ارجاء البلاد للتنديد بالفيلم المسيء للنبي الاكرم صلى الله عليه واله وسلم.

وقال المتظاهرون في بياناتهم ان ثلاثي امريكا وبريطانيا والصهيونية الدولية المقيت وفي محاولة مستميتة واستمرارا لسياسته المتمثلة في ارهاب الاسلام وللتعويض عن دنائته الناجمة عن هزائمه المتلاحقة التي مني بها امام جبهة الصحوة الاسلامية العظيمة، اخذ يستهدف مرة اخرى المقدسات الاسلامية وتسبب بجرح مشاعر وعواطف الاحرار والمسلمين في ارجاء العالم.

واضاف: نحن المسلمون في ايران وتمشيا مع سائر المسلمين في البلاد الاسلامية وجميع الاحرار في العالم ندد في تظاهراتنا العارمة بهذا العمل الوقح والشنيع الذي اقدم عليه نظام الهيمنة ونعلن سخطنا وكرهنا واستنكارنا لمثل هذه الاساءات البشعة.

وتابع البيان: "نحن المتظاهرون نعتبر ان بث ونشر الافلام المسيئة والمناهضة للاخلاق من هذا القبيل بانها مصدر عار وخزي لمصمميها الرئيسيين اي امريكا المجرمة وحلفائها وننبههم بان هذه الاجراءات غير الاخلاقية والمعادية للانسانية لا يمكن ان تقف بوجه صدور رسالة الاسلام المتمثلة بالمودة والرحمة والسلام ولن تقلل ولو ذرة واحدة من عظمة ونورانية المقام الرفيع والمكانة السامية للنبي الاعظم (صلى الله عليه واله وسلم)، بل ان مثل هذه الاعمال المعادية للدين تؤدي الي مزيد من اتحاد وانسجام امة رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) وتكشف النقاب عن الوجه القبيح والكريه لاعداء البشرية (الصهيونية الامريكية).

وطالب المتظاهرون الايرانيون في الختام، الادارة الامريكية بتقديم الاعتذار لجميع المسلمين في العالم بشكل رسمي ومعاقبة مسبب ومرتكبي هذه الفعلة البشعة.

كما طالب المتظاهرون، وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية باتخاذ موقف شفاف وواضح وردا مناسبا في الاوساط الدولية، من اجل إزالة نتائج مثل هذه الاساءات الشنيعة.

10/5/915

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.63
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك