المقالات

إنشغل "البعض" بالسياسة فقط فأضاع أشياء كثيرة


  ✍️ إياد الإمارة||   ▪ إنشغل البعض منهم كثيراً بالسياسة والعمل السياسي حتى أصبح عالم هذا البعض -الذي تنقصه الخبرة والكياسة- السياسة فقط، ولم يتركوا لأنفسهم وقتاً لشؤون أخرى لا تقل أهمية عن السياسة إن لم تكن في بعض الأحيان أهم منها أو تتساوى معها في الأهمية! وكأن بناء الدولة وخدمة الناس في نظر هؤلاء لا تأتي إلا من خلال العمل السياسي والحكم والصراع المحموم غير النزيه في كثير من الأحيان عليه فقط وفقط.  هذا البعض هكذا تصوروا وغفلوا ولا يزالوا يغفلون عن جوانب أخرى كان الأجدر بهم الإهتمام بها إلى جانب إنشغالاتهم السياسية التي هي بالمحصلة النهائية لم ولن ولا تثمر كما يرغب ويطمح به الناس، وعادوا من جديد ليحدثونا عن "أشياء" جديدة! وعن تجربة أخرى اعترفوا بفشلهم في الأولى وإنهم لم يستطيعوا خلالها تقديم ما ينفع العراقيين! هؤلاء اغفلوا جوانب أخرى مهمة ولم يحرزوا تقدماً يُحسب لهم فيما أنشغلوا به "السياسة"، إذ العملية السياسية ليست بأفضل من مستوى خدمات الناس وشؤون معيشتها الأخرى، بل تكاد تكون أسوء من ذلك بكثير.. أدائهم في السياسة يثير السخرية والتهكم والإزدراء..  صراعاتهم السياسية ولا "عركة" الكذا.. بيناتهم. وكل ما حصلوا عليه أن بنوا إمبراطوريات مالية "سينفقونها وتكون حسرة عليهم"، فالمال من الزبد الذي سيذهب جفاء وهو مال حرام وليس لديهم ما ينفع الناس ليمكث في وجدان هؤلاء الناس.  ▪ تجارب بناء ناجحة كثيرة من حولنا في العالم لم تعتمد "السياسة" فقط طريقة للبناء بل لم تعتمد السياسة إطلاقاً في بعض الأحيان لتبني وتشيد الصروح وترتقي بمجتمعاتها إلى أفضل ما يكون، كما إن أصحاب هذه التجارب "الناجحة" لم يشغلوا أنفسهم بعد كل نجاحاتهم بسباق محموم على الحكم والسلطة، "والله شنو خلصناكم من صدام لو ضحينا وانطينا شهداء لو راح نسوي ونبني وبالتالي لا سوينا ولا بنينا وخل نجرب وياكم شيء جديد"!   ولم يدخلوا في أتون صراعات من أي نوع مع أي طرف.  جزء كبير من مشاكلنا في هذا البلد المتأخر أن "البعض" يحاول أن يبدأ البناء من السقف قبل الأساسات والجدران، "ويخلي الوادم تضحك عليه"، ولسان الحال "ما أگدر اشتغل إلا عندي منصب!" وبصراحة بكل صراحة هو يريد المنصب حتى "ينصب" على هاي الناس الفقرة هاي اولها وهاي تاليها. ▪ كلمتي أوجهها للذين يرغبون بالعمل "الخدمة العامة" وأضاعوا البوصلة، أقول فيها:" العمل السياسي ليس الطريق الوحيد لتحقيق آمال الناس وتطلعاتها، ولا تحاولوا بناء السقف قبل الأسس والجدران "المناصب ليست كل شيء بل هي ليست بشيء" أمام حركة بناء حقيقية مشفوعة بالنوايا الحسنة.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.82
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
زيد مغير : إنما الحسين مصباح الهدى وسفينة النجاة. صدق الصادق الأمين حبيب اله العالمين محمد صلى الله عليه واله. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : قالوا: سيفتك الوباء بالملايين منكم إن ذهبتم؟ فذهبنا ولم نجد الوباء! فأين ذهب حينما زرنا الحسين ع؟
حيدر عبد الامير : القسط يستقطع من راتب المستلف مباشرة من قبل الدائره المنتسب لها او من قبل المصرف واذا كان ...
الموضوع :
استلام سلفة الـ«100 راتب» مرهون بموافقة المدراء.. والفائدة ليست تراكمية
نذير الحسن : جزاكم الله عنا بالاحسان احسانا وبالسيئة صفحا وعفوا وغفرانا ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
مازن عبد الغني محمد مهدي : لعنة على البعثيين الصداميين المجرمين الطغاة الظلمه ولعنة الله على صدام وزبانيته وعلى كل من ظلم ال ...
الموضوع :
كيف تجرأ الجوكر والبعث على إنتهاك حرمة أربعين الحسين؟
حسين غويل علوان عبد ال خنفر : بسم الله الرحمن الرحيم انا الاعب حسين غويل الذي مثلت المنتخب الوطني العراقي بالمصارعه الرومانيه وكان خير ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابو محمد : عجيب هذا التهاون مع هذه الشرذمة.. ما بُنيَ على اساس خاوٍ كيف نرجو منه الخير.. خدعوا امّة ...
الموضوع :
أحداث كربلاء المقدسة متوقعة وهناك المزيد..
عمار حسن حميد مجيد : السلام عليكم اني احد خريجي اكاديميه العراق للطران قسم هندسة صيانة طائرات و اعمل في شركة الخطوط ...
الموضوع :
الدفاع: دعوة تطوع على ملاك القوة الجوية لعدد من اختصاصات الكليات الهندسية والعلوم واللغات
ابو عباس الشويلي : صاحب المقال انته تثرد بصف الصحن اي حسنيون اي زياره اي تفسير لما حدث قالو وقلنا هم ...
الموضوع :
لاتعبثوا ..بالحسين!
علاء فالح ديوان عويز : السلام عليكم انا الجريح علاء فالح ديوان مصاب في محافظة الديوانية في نفجار سوق السمك عام2012/7 ولم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو محمد : وهل تصدق ان ماجرى هو تصحيح للواقع ؟ ماجرى هو خطة دقيقة للتخريب للاسف نفذها الجهلة رغم ...
الموضوع :
بين تَشْرينَيْن..!
فيسبوك