الصفحة الفكرية

هل هذا هو زمان المهدي عجل الله فرجه؟ وكيف يعرف؟


جعفر المرشدي (الموقع الخاص): سوالي هل هذا هو زمان المهدي عجل الله فرجه ؟وكيف يعرف ؟

الجواب: لا شك ان أمر إمام الزمان صلوات الله عليه وظهوره متعلق بالله تعالى وبما يتلائم مع مقتضيات مصلحة الهداية الربانية التي أؤتمن عليها الإمام روحي فداه، ولذلك كتوقيت محدد لا يملك المرء أي مجال للقطع به من هذه الزواية، فهي زاوية غيب يعود شأنها لمن أؤتمن على هذا الغيب وهو المعصوم صلوات الله عليه،

ولكن من زاوية ما أتاحه أئمة الهدى صلوات الله عليهم من روايات تتعلق بعلامات ظهوره، فإني لا أشك أن هذا الزمان هو أوفق الأزمنة ببيئة هذه الروايات وأكثرها تحقيقاً لشرائطها الموضوعية، ويعطينا سياق الأحداث المحلية والاقليمية والدولية واتجاهاتها زخماً متواصلاً وأملاً متنامياً وبخطىً أكثر ثباتاً بشأن هذا الزمان وخصوصيته، كما أن تناسق المتناثر في هذه الأحداث وتواصل الإنسجام بين المبعثر منها يثري لدينا التأكيد حول ذلك.

اما كيف يعرف صلوات الله عليه؟ 

ربما يمكن أن نعزي ذلك لثلاثة عوامل رئيسية أولها يتعلق به صلوات الله عليه وبما يقدّمه من أدلة وبراهين على طبيعة هويته ومقامه مثله مثل أي إمام أو حجة، والروايات ربما أشارت إلى أولى الحجج التي سيقدمها في التدليل على مقامه وذلك من خلال إعادته فتح ملف مظلومية الزهراء البتول صلوات الله عليها وكذا ملف قصة الإفك، وامثال ذلك مما لا يمكن لبشر عادي أن يقوم بها.

وثانيها ما يتعلق بما ذكر من براهين ملكوتية كالصيحة الجبرائيلية وما يتعلق بأحداث شهر رجب التي تبرز في السماء من اصوات واشكال وما الى ذلك من البراهين التي لا مجال لنسبتها للافعال البشرية.

وثالثها طبيعة الدلالات التي توفرها علامات الظهور وما تنطوي عملية تحققها من براهين وادلة وحجج.

ومما لا شك فيه أن العامل المتعلق به وما يظهره بنفسه هو الاعظم من الادلة لكونه يقرن الدليل بالتشخيص، فيما لا نلاحظ في العنصر الثاني والثالث دلالة على التشخيص، ومن البيّن أن العامل المتعلق بالسماء أوضح دلالة في تشخيص الاسم لا المسمى، من العامل الثالث الذي يخلو من التدليل على الاسم فضلاًعن المسمى.

ومهما يكن فإن كل هذه الأمور تستدعي التسلح بالمعرفة التي وفرها اهل بيت العصمة والطهارة صلوات الله عليهم عبر احاديثهم عن ثقافة العلامات وفلسفتها ودلالاتها، فإنها توفر أرضية معرفية قوية على هذا الصعيد.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (الصفحة الفكرية)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي : دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود . ...
الموضوع :
الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟
سعدالدين كبك : ملاحظه حسب المعلومات الجديده من وزاره الخارجيه السيد وزير الخارجيه هو الذي رشح بنفسه وحده سبعين سفيرا ...
الموضوع :
بالوثائق.. توجيه برلماني بحضور وزير الخارجية الى المجلس في الجلسات المقبلة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم اللهيبارك بيك ويرحم والديك وينصرك بح سيدنا و حبيبنا نبيى الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
هيئة الحشد الشعبي تبارك للقائد ’المجاهد أبو فدك’ ادراجه على لائحة العقوبات الأميركية
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
فيسبوك