الصفحة الفكرية

مجموعة اسئلة عن الظهور المقدس يجيب عليها الشيخ جلال الدين الصغير


:السؤال: كنت عندما اقرأ علامات الظهور وتفسيرها تعتمد على الحالة الاسطورية او الاعجاز للإمام ع المهدي وجنوده وأنتم وفق فهمي اعتمدتم على الحالة الواقعية ونفيتم الاعجاز في الية تحقق العلامات واساسا ان عملية الظهور هي حالة واقعية وليس فيها شيء من الاسطورة او الاعجاز واظن ان حالة الاسطورية هذه هي التي ابعدت الناس عن التفقه بالعلامات والاهتمام بها ومراقبتها

وايضا ساهمت بإبعاد الناس بطريقة او بأخرى عن الاتصال المعنوي بالإمام المهدي عج وجعلته غريبا أكثر فوق غربته عليه السلام.

ماهي وجهة نظركم في ذلك

وفقك الله لما تقدم وكلنا دعاء لسماحتكم بالصحة والعافية وحفظ الله علماء المذهب.

✍الجواب:

اقرات في زيارة ال ياسين عليهم السلام كيف يركز الامام روحي فداه على السلام عليه حينما يقوم ويقعد وحينما يركع ويسجد وووو؟ كل هذا التركيز من اجل ان نستشعر الحالة الواقعية الحياتية التي يعيش بها صلوات الله عليه لنمتنع من ترحيله بابي وامي الى الغيب ويجب ان نستمر في تبيان ذلك للناس وهذه هي الوسيلة المناسبة لربط الناس به وتحويله الى قائد للقلوب والعقول.

السؤال: 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

هل الباحث في القضية المهدوية اذا لم يدقق ببحث وسند الرويات الغير صحيحة اوضعيفة السند ويصححها ويسندها الى الثقات والمتابع يقرأ ولم يعرف بسندها لا من خلال الباحثين هل يأثم الباحث على مافعله ؟

✍الجواب :

لا يأثم ولكنه يضيف الى نفسه جهلا لان الصورة اذا علق بها ما لا علاقة له بها ازدادت غموضا

السوال: هل كتاب الجفر يعود الى امير المؤمنين عليه السلام؟

✍الجواب: 

هذا الكتاب لا اعتماد عليه وهو مكذوب على الامير ع فلا تجعلوه ضمن دائرة اهتماماتكم ولا تتورطوا في نسبة امر للامام ع وهو بريئ منه فتعاتبوا غدا منه.

السؤال: (ولله يسجد من في السموات و الارض) ١٥سورة الرعد

سؤالي شيخنا:

هل تعني هذه الاية ان كل شي يسجد لله و ماذا عن الجاحدين و الكافرين و الملحدين الذي لا يسجدون لله؟

ايضا هناك ايات في التسبيح و يوجد ملحدين و مشركين لا يسبحون الله،كيف أفهم هذه الآيتين الشريفتين

(ألم تر أن الله يسبح له من في السماوات و الارض) ٤١ سورة النور

✍الجواب:

ليس المراد هنا السجود التشريعي وانما المراد به السجود التكويني والذي يعني الخضوع المطلق لله تعالى

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 69.01
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو غايب : اغلب ما قاله كاتب المقال صحيح لكن المشكله اليوم ليست قناة فضائية فقط ،، هل نسيتم محلات ...
الموضوع :
هنيئا لكم يا عراقيين، فإننا نتجه نحو عصر عراق الـ  mbc..!
Mohamed Murad : الخزي والعار لشيعة السبهان الانذال الذين باعوا دينهم لابن سلمان بحفنة من الريالات السعودية القذرة ...
الموضوع :
هل ان الشهيد المنحور زكريا الجابر رضوان الله عليه هو غلام المدينة المقتول المذكور في علامات الظهور؟
ابو سجاد : السلام عليكم موضوع راقي ولكن....احب ان انوه بان التسلسل رقم 14 هو محطة كهرباء الهارثة (بالهاء)وليس محطة ...
الموضوع :
الكتاب الأسود للكهرباء: من الألف الى الياء  
منى رحيم : هل يحق لزوجة الشهيد الموظفة منح الزوجية مع وجود تقاعد لبناتها القصر فقط تقاعد ابوهن الشهيد ...
الموضوع :
نص قانون التعديل الاول لقانون رواتب موظفي الدولة والقطاع العام رقم (22) لسنة 2008
Yasir Safaa : السلام عليكم زوجتي معلمه عدهه خدمه 14 سنه وتركت العمل كانت تتمتع باجازه سنتين بدون راتب وبعد ...
الموضوع :
قانون التقاعد الجديد يمنح الموظفة حق التقاعد بغض النظر عن الخدمة والعمر
عباس فاضل عبودي : السيد رئيس الوزراء المحترم م/ طلب تعين أني المواطن ( عباس فاضل عبودي ) ادعو سيادتكم لنضر ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Mohamed Murad : اوردغان يبحث عن اتباع وليس عن حلفاء ... ...
الموضوع :
بغداد وانقرة .. تصحيح المسارات وترتيب الاولويات
Mohamed Murad : كل من يحاول ان ينال من الحشد الشعبي فهو يكون ضمن المشروع الامريكي السعودي الصهيوني ....#بخور_السبهان ...
الموضوع :
العصائب تهدد بمقاضاة قناة تلفزيونية تابعة لعمار الحكيم بتهمة "القذف"
سعد السعداوي : كيف تطلب مؤسسة تقاعد النجف الوطنية شهادة حياة المغترب والموجود حاليا في المحافظة. فلماذا لا يحضر المتقاعد ...
الموضوع :
هيئة التقاعد الوطنية في النجف الاشرف تعاني من ضيق المكان
فيسبوك