الصفحة الفكرية

مجموعة اسئلة حول الظهور المقدس يجيب عليها الشيخ جلال الدين الصغير


ابو رضا السامر: منتظرون1

هناك من يدعي امكان رؤية الإمام المهدي(عج) بل تحققها مستندا على بعض النصوص والروايات ، فما هو رايكم في هذا ؟

 

✍الجواب:

امكان الرؤية كان متاحاً ولا زال، وما منعنا منه ادعاء الرؤية لاغراض السفارة فهو ممنوع ومدعيه كاذب مفتر

احمد رحيم: منتظرون1

السلام عليكم 

سؤال لسماحة الشيخ جلال الدين الصغير حفظه الله :

الكتاب المنزل من الله تعالى على النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) بأسماء الأئمة من أهل بيته وشيء من أحوالهم واحداً بعد واحد، وفيه بعد ذكر الإمام الحسن العسكري (عليه السلام) :

"ثم أُكمل ذلك بابنه رحمة للعالمين، عليه كمال موسى وبهاء عيسى وصبر أيوب. سيذل أوليائي في زمانه ويتهادون رؤوسهم كما تتهادى رؤوس الترك والديلم، فيقتلون ويحرقون، ويكونون خائفين مرعوبين وجلين، تصبغ الأرض بدمائهم، ويفشوا الويل والرنين في نسائهم. أولئك أوليائي حق، بهم أدفع كل فتنة عمياء حِندِس، وبهم أكشف الزلازل وأرفع الآصار والأغلال ((أُولَئِكَ عَلَيهِم صَلَوَاتٌ مِن رَبِّهِم وَرَحمَةٌ وَأُولَئِكَ هُم المُهتَدُونَ)) 

السؤال ما المقصود (بهم ادفع كل فتنة عمياء حندس)

 

كتاب اصول العقيده ص 195  للمرجع الكبير اية الله السيد محمد سعيد الحكيم حفظه الله

 

✍الجواب:

الحندس: المظلم

حسن الراشد:

لازال المراجع يختلفون بالتطبير. الامام الخميني والسيد الخامنئي والسيد الصدر الاول وغيرهم يحرمون التطبير ؟

 

✍الجواب:

الامام الخميني قدس سره لم يحرم وانما قال لا ارى به صلاحا، وذلك في السنة الثالثة من الثورة، وقد حوله المرحوم الرفسنجاني الى المنع الحكومي، والشهيد الصدر الاول لم يحرم، ولا ادري يا اخي حسن لم تزجون بانافكم في عمل الفقهاء، فمن افتى بالحرمة ومن افتى بالجواز او الاستحباب لديه حجة بين يدي ربه اما نحن فلسنا الا مقلدة نأتمر بامر من نقلد، فان حرم علينا ذلك ابتعدنا عنه وحرمناه على انفسنا وان اباحه لنا ابحناه لانفسنا، وكنا في سعة فيه، ولم يجعل الله في كل ذلك سلطانا لنا على من لا يقلد من لا نقلد، فدعو المؤمنين يعملون باراء من يقلدون ولا تقرأوا نواياهم او تفسروها فهو امر لم يتح لغيرك فكيف تتيحه لنفسك

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.49
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك