رأي في الأحداث

ما لم تقله دولة القانون ولم تفعله!! فعله مسيحي في العرصات أبت شهامته إلا أن يكون رجلاً غيورا !!!

33606 22:40:00 2009-10-14

ذكرت مصادر حزب الدعوة المتغلف اليوم بغلاف اسم دولة القانون أن ما سمته الشيخ ثامر التميمي سينضم إليهم في ائتلافهم وسط صياغة تظهره وكأنه عنصر قوة لهم ولائتلافهم

وما لم تقله دولة القانون وائتلافها ولعلها خجلت من قوله إن المدعو ثامر التميمي هو نفسه الارهابي أبو عزام!!

وما لم تقله دولة القانون ولربما استحت منه  أن أبا عزام هو أحد القيادات الميدانية الأساسية لحزب البعث في شمال بغداد، والأدهى والأمرّ أن أبا عزام هذا هو المسؤول الأول عن مقتل شهداء منشأة النصر الذين لم يكونوا سوى 82 شيعياً رافضياً فقط، وبطبيعة الحال فإن السيد الحاج المبجل والوجيه العشائري العظيم والتكنوقراط المهيب ابو عزام لديه ملفات قضائية وإلقاء قبض تم ايقافها بتقدير قادر بأجمعها حينما جعل مستشاراً لمعالي دولة رئيس وزراء القانون لشؤون الصحوات، هذا ما لم تقله دولة القانون التي علمتنا إن القانون يعلو ولا يعلى عليه حينما يكون في خدمة الحزب القائد، ولكن يلعن أم القانون وابوه وعمه وخاله وابن عمته وخالته إذا ما كان في خلاف مصلحة الحزب القائد.

وما لم تقله دولة القانون إن ابا عزام وإن كانت جريمته في ذبح مظلومي منشاة النصر صغيرة وصغيرة جداً قياساً لتأريخه الجهادي العريق فلقد كان أحد ألأيادي الطاهرة جدا التي تعمل في التفخيخ والذبح والسلخ في أيام شيخ المجاهدين ممسوخ زوبع وإرهابيها حارث الضار، وابنه صاحب الوجه النوراني العبراني من شدة صفرته مثنى.

وما لم تقله دولة القانون إن أبا عزام هذا كان دوره ضئيل جداً في مذبحة شرطة النجف في التاجي (فقط 69) شهيداً ليس إلا.

وما لم تقله دولة القانون أنه أحد الأساسيين الذين كانوا يموّنون مذابح الطارمية بمخطوفي عشرات المظلومين من الشيعة، لكي يتم ارواء نهم الذباحين في الطارمية والذين كانوا نساء ورجالاً كما يظهر فلم وثائقي نحتفظ به يذبحون ويلقون جثث الروافض في نهر دجلة، لكي يتم تأديب أهل الكاظمية وغيرهم حينما ينتشلون الجثث المقطعة الرؤوس وليذكروهم إن الأحقاد التي تفجرت في كربلاء لا تزال في احقادها كما كانت في تضحوية الحسينيين وبطولاتهم، وما لم تقله بأنه هو السبب المباشر في تهجير حوالي 8700 عائلة شيعية من منطقة الشيحة وابو غريب والرضوانية وما حولهما. 

وما لم تقله دولة القانون كثير بكثرة احترامها للقانون والدستور بعد أن أرتنا قبل ذلك حقيقة احترامها للدين والمذهب والمرجعية، حينما صنعت دولة تم اعدام أحلامنا فيها.

فساد يستشري بشكل مذهل في الدولة

والطاعون البعثي يتمدد بشكل مرعب في الحكومة والأجهزة الأمنية

وظاهرة شيلني وأشيلك وهددني وأهددك التي تتمادى في أروقة القانون.

وظاهرة ابناء المسؤولين واعتدائهم على المال والعرض التي بدأت تعيد لنا ذاكرة كسيح بني تكريت وقد غدت حديث عذراوات العفة والكرامة.

وبارات الخمور والملاهي (لوحدها منطقة الكرادة إلى باب الشرقي تحوي 183 بار لبيع الخمور افتتحت غالبيتها العظمى في عام 2007ـ2009) التي راحت تطرب الناس بأنغامها الصاخبة في بغداد الفرح فيما سكاراها يتهادون في مشيتهم وسط شوارع العاصمة ليعيدوا لبغداد العباسيين أمجادهم وأمجادها.

والديكتاتورية التي تزحف على كل صغير وكبير، تطال من زهراء الموسوي الذي ظل عفافها يهتف: وا جداه!! لقد عاد الكسيح عدي بلباس جديد، وتطأ بسنامها كل من يروق له أن يكتب كلمة أو يهمس بحرف.

والقانون الذي يسحق في دائرة المساومات والمهادنات والمفاوضات السياسية وغير السياسية، وليس بجديد أن يعرض رجل القانون على المارقين منه: ادخلوا في ائتلافي وأخرج جميع معتقليكم!! وإلا فالويل كل الويل لمن لا يطيع!!

كل ذلك وأمرّ منه مريع جدا بكل ما للكلمة من أبعاد ومعنى لم تقله دولة القانون، ولم نقله نحن، بل قاله ملعون الوالدين الذي صدق في مرة قصيدة: أبتاه ماذا قد يخط بناني... والسيف والجلاد ينتظراني وصدق أن وراء الحزب العظيم الذي شيدته جماجم الشهداء وضمخت جدرانه آهات وصراخات أمثالي من آلاف السجناء وما بين هذا وذاك رعيل طويل من عوائل الشهداء وأيتامهم الذين صدقوا أن أمل العودة بالأمة إلى حظيرة الإسلام بعد أن غيبتها أنظمة الجور والطغيان عنها.

وقاله الأثول الذي صدق أن حزباً فيه طهارة عبد الصاحب دخيل، وشهامة يوسف النعماني ومبدئية داود العطار وروحانية حسين معن وعصامية حسن شبر وثبات عارف البصري وفتوة حسين جلوخان ونبل نوري طعمة يمكن ان يمتد لكي يثأر للعفة المنتهكة والمال المنهوب والدين المضام والمذهب المظلوم والحق المضيع.

وما درى إن كل هذه ستكون أحلاماً بل ستكون كوابيسا تجعلنا نضع اعيننا بين أقدامنا حسرة على أعواد المشانق التي اعتلاها الشهداء وخجلا مما نرى ونسمع مما يحسب زوراً على الإسلام والمتدينين، فبالله عليكم لو أن الشيخ خزعل السوداني يوم ان ارتقى أعواد المشانق رآكم ورأى في معزل عنكم الرجل المسيحي الذي خلع قميصه كي يستر الزميلة الموسوي ترى هل سيسميكم أبراراً بدمه أم يجدون ذلك المسيحي بشهامته ومروءته أبر واوفى بدين محمد (ص) منكم؟!

محسن الجابري

النجف الأشرف ـ ثلمة العمارة

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
Ali
2013-02-24
ابن العراق عيني تريد واحد من داخل العراق مو زين منو بيهم جان من يشوف الظلم واتكلم بكلمة وذلك اضعف الايمان زين مو كدامكم وكدام الكل ابن صبحة استغل حتى الجندي وبملابسه العسكرية ببناء حقول دواجن لاهل العوجة شفت احد اعترض من فطاحلة الجيش السابق زين هم اجي وياك هذا اللي جان تحت حكم الطاغية شاف اشلون اتصير المشاريغ الخدمية والانتاجية زين عنده فكرة عن الاداريات لو هم راح يستخدم الصداميات الاربعة وجيب شهود ٠ وردة ما عليك انته بهذولة اللي يالحكم بس خلي تجي الانتخابات الجاية ونشوف
ابن العراق
2012-07-25
بس عندي سوالين الاول شنو بس المالكي زلمة في عراق مصنع الابطال الثاني وين كلام الله اللي قسمو بي انريد واحد عاش ويانة بزمن صدام هو اللي يحكم لان شاف عذاب وظيم مو جاينة استيراد
ابو هاني العراقي
2010-12-22
لدي سؤال واحد ماذا سيقول الشهداء اللذين سحلهم البعث الصدامي من باحة الجامعة التكنلوجية امام اعيننا عام 1979 وتم اعدامهم !!! هل من الممكن ان يصبحوا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
علي الدجيلي
2010-09-15
ابو عزام ذلك المجرم الذي قتل من اهالي الدجيل على طريق الطارمية 450 من اهالي الدجيل لانهم من اهالي الدجيل ومن اتباع اهل البيت 00 ويقينا اني لم استغرب من جزب الدعوة وسلوكه المنحرف في تبني قضايا لا تنسجم مع ابسط مقومات الدولة العراقية 000 ويوما بعد اخر ينكشف اللثام عن وجه الحزب القبيح الذي يضمر العداء لاتباع اهل البيت وماجعهم العظام والادلة اصبحت واضحة ودامغه من ان الحزب اتخذ من سياسة بني العباس نهجا ونظرية وسلوكا لبناء هرون رشيد جديد يسلطعلى رقاب الامة ويتخذ ابو عزام سيفا يقاتل به انصار الدين والم
فارس البغدلدي
2010-03-09
و سيرى الذين ظلموا محمد و ال محمد اي منقلبن سينقلبون
احمد العلي
2010-01-27
هذه الحقيقية المره يا سيد جابري والتي يغمض الكثيرين عيونهم عنها وما لم تقله دولة القانون ايضا ان مدير جهاز مكافحة الارهاب الحالي هو عضو فرع ومحصل شهادة الدكتوراه العسكرية عن دراسة( حرب الاهوار) حيث انه سحق الانتفاضة في الهور وفي العماره وحصل على هذه الدكتوراه وعندما ذكر اسمه للمحكمة الجنائية قالوا لنا انه احد اركان الدوله وصديق حميم للمالكي تبا .. ومن افعال هذا القائد انه يعين ابناء اعضاء الفرق فقط في هذا الجهاز وانا مسؤول عن كلامي ..للأسف مات الشهيدين الصدرين والأبطال لكي يستلمها البعث والمال
الحجي
2009-11-19
ان كنت تدري فهي مصيبة وان لم تدري فالمصيبة اعظم دولة القانون ووزارتها المبجلة التعليم العالي والبحث العلمي الوزارة الطائفية رقم 1 وبامتياز ترسل البعثات والزمالات لكل ارجاء العالم من المطلوبين بقضايا ارهاب وقتل وانتهاك حرمات لكي يحصلوا على الشهادات العليا بشتى الوسائل ولكن اللة فضحهم في احدى الدول وفصلوا من الدراسة ولكنهم اعيدوا للدراسة في مدينة اخرى ومن قبل التعليم العالي والقانون ليسمح بمن فصل من الدراسة العودة مرة اخرى ولكن القانون يطبق على الفقراء والمساكين؟فاي دولة قانون هذة
محمد الحيدري
2009-11-13
لم كل هذا التوسل بأتلاف دولة القانون لكي ينضم الى الائتلاف الوطني ؟اليس هي الديمقراطية التي كنا نريدها ثم اليسوا هم ايضا من اتباع ال البيت عليهم السلام ؟ اتركوا المالكي ليضم الى ائتلافه من يريد ونحن نعرف انه سيخسر الانتخابات القادمة فلم تراهنون على الحصان الخاسر؟هي مجرد تساؤلات ؟
طائر الابابيل
2009-11-02
تكمله 3 بثرواتنا المنهوبه من المفسدين الذين طال زمنهم واصبحو غيلان تحت ضل سيادة القانون المبجل الذي اعلنته حكومتكم انزل الى الشارع تفقد الجوعى والمظلومين انزل الشارع وان كنت متخفيا لاعلنا سعيا وراء الهاتفين تفقد الارمل من جرائم البعثين تحت سيادة القانون ام ان القوانين فقط على المساكين وعموم الشعب اين اجراآت كشف الفساد اين تطبيق القوانين في المحاكم اين التحالف مع الشرفاء والوطنيين اين عز الدين سليم ليرى ما تفعل وما انت سائر عليه اين محمد باقر الحكيم اين محمدباقر الصدر اهذا عهدك لهم اهذا انتمائك
طائر الابابيل
2009-11-02
تكمله العزفين عليه وبشتى المقامات انا اقول للاخ المالكي ان كنت لاتدري فتلك مصيبة وان كنت تدري فالمصيبه اعظم هل انت مغرربك ام مسيطر عليك من قبل مجموعه من الدجالين البعثين ام تحت تصرف الامريكان يوجهونك كما يريدون وبعد ذلك يرمونك كما يرمون اعقاب سكائرهم وما صدام عنك ببعيد ماهي غايتك الحقيقيه اهو القانون واين القانون الان من التطبيق اهو العراق واين عراقيتك الحقيقيه انت الان متلاعب بك عن قصد او غير قصد لا عليك بالهاتفين بل عليك بابناء الشعب الفقراء الذين لايجدون قوت خبزهم وانت تزعم انا اغنياء
طائر الابابيل
2009-11-02
احسنت يا جابري وانا لله وانا اليه راجعون ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم والعاقبه للمتقين انا ارد على الاخت كوثر والذين يدافعون عن الظلم والجور سواء صغر ام كبر فكل شيئ يبدا بالصغير وينتهي بالكبير ما عدا الله جل وعلا هل كشف الحقيقه للوصول للمعرفه وعلى ماتسير اليه الامور هو جريمه وعلى فرضيه انها دوله قانون وحق انا اول مادافعت عن المالكي في بدايه الامر وعن الحكومه لانها كانت على الحق ولكن بعد فترة من الزمن وانحراف القانون والدوله عن مسارها اصبح القانون اله القانون لسهوله لعب العازفين عليه
ابو محمد رضا
2009-11-01
بصراحه اقول الذنب ليس ذنب حزب الدعوه ولاكن الذنب ذنب قادة المجلس الاعلى الذي بذل الغالي والنفيس وسلم الرايه لحزب الدعوى
الدكتور التميمي
2009-11-01
كتبت سابقا عن ابوعزام وعن اخيه وهما من كلاب الارهاب المقيت الذي عصف بالعراق طيلة السنوات السابقة , ولكنه بعد ان لفظ العراقيون الارهاب،تلون هذا المجرم كما تتلون الحرباء ليصبح احد قادة الصحوات وليمارس الارهاب من خلال صفته الجديدة ورغم انناحذرنا المالكي من خطورة هذا الافاك فان السيد المالكي وفي تحد واضح لمشاعر العراقيين جعل من هذا المجرم مستشارا له لشؤون الصحوات وهو على علم بمدى اجرامه ، ان بنو تميم براء من هذا المجرم وستتبرأمن المالكي ايضا لو واصل تستره على الارهابيين والمفسدين والسراق من وزرائه
ازدواجي
2009-10-30
المسيحين اخوه وشركاءفي الوطن وبراك الله لموقع براثا
الجنوبي
2009-10-25
ليس غريبا على حزب الدعوة مثل هذه التصرفات وخصوصا بعد انتخابات مجالس المحافظات والتي غرت حزب الدعوة بشعبيتهم وجعلتهم يعيشون حلم انهم الحزب صاحب الانجازات للعراقيين هذه الانجازات التي حصلت بدماء الشهداء الابطال من الجيش والشرطة على المستوى الامني وعلى المستوى الاقتصادي لا توجد انجازات سوى سرقة المال العام والرشاوى المستشرية في وزاراتهم وارجاعهم البعثيين الى مفاصل الدولة المهمة حتى انهم تسلموا اعلى المناصب بعد ان كان حلم البقاء على قيد الحياة مستحيل هل هذا الحزب الذي يحمل الدعوة الاسلامية ؟؟؟؟؟؟؟
سامح خليل
2009-10-25
انا اعتقد ان المالكي قد اساء الى تاريخ حزب الدعوه كثيرا فنحن نعلم ان حزب الدعوه هو من اكثر الاحزاب مبدءيتا وقد لقن الطاغيه دروسا عظيمه في الصمود والجهاد والثبات وكنا نعتقد ان المالكي يمتلك هذه الصفات لانه من الكادر الاول والمتقدم في حزب الدعوه الاسلاميهً ولكن بعد فتره وجيزه من تسلمه منصب رئيس الوزارء راينا منه ما يخالف كل تلك المبادءى والمتبنيات والان هناك شعور عام عند الناس ان صدام ولكن ليس تكريتا يحكم العراق لاسيما وان برز لدينا عدي اخر نمت اظافره في الظلام وبدء بزهراء الموسوي والصميدعي
الفقار
2009-10-23
ثامر التميمي هو احد رموز الارهاب. كيف لمن تدعي دوله للقانون ان تعمل على كسب ود ابو عزام. من خلال انضمامه اليها..شيئ عجيب
kawthar
2009-10-23
هل كان تعليقي اقبح من الأخ الكعبي الذي لعن المالكي وسبه ومع ذلك نشر تعليقه لأن هذا السب اثلج بعض الصدور الحاقده شتان ما بين النقد واضهار الحقائق وبين التجريح والتخريب لغايات . نعم الحكومه فيها فساد لا ينكر ذلك اي عاقل ولكن هل يصح تناول شخص وبهذه الطريقه الفبيحه وانتم تنشرون رافعين شعار عدم الأنحياز وليست لكم صله بأية جهه ترى لو كان هذا السب واللعن طال الشيخ جلال الصغير مع احترامنا له هل تنشرونه .مع ثقتي بأن تعليقي لن ينشر .
حارث
2009-10-23
هذا اللذي تسمونة مسيحي هو عراقي وليس انسان طائفي احبوا العراق قبل الطائفة و المذهب لان الدين للة والوطن للجميع رد الوكالة : لن ننل من الاخ المسيحي بل فضلناه على ابن مذهبنا ان كنتم لا تعلمون
احمد الربيعي
2009-10-22
هذا التصرف لم ولن يقبله الشيعه من السيد المالكي فالمتاجره بالدماء حرام..وهذا هو الفرق بين اتباع اهل البيت وبقيه الفرق الاسلاميه فالشيعه لن يرضوا بظلم الحاكم وان كان محسوبا عليهم بينما بقيه الفرق ترقص لمثل هذا الحاكم ان كان منهم وتشجعه على ارتكاب الجرائم من اجل تثبيت الحكم لطائفتها بمعني لو كان المالكي محسوبا عليهم لن ترى منهم انتقادا له مع فارق ان بقيه المذاهب لاتتاجر بدماء ابناء طائفتها وتركز على قمع الشيعه فقط لكن المالكي المحسوب علينا يتاجر بدمائنا وباعنا بابخس الاثمان للارهابيين كعزام وغيره
kawthar
2009-10-22
اين تعليقي يا براثا و الذي ارسلته قبل يومين ؟!!!!!!!!!!!!!!!
kawthar
2009-10-22
عجبت منكم يا براثا ألهذه الدرجه كان تعليقي سيء حتى نال منكم الأهمال (لعد وين عدم الأنحياز والله ما اصدك بالعراق اكو عدم انحياز او لو وجد فهو من عجائب الدنيا)
وليد النجفي
2009-10-21
السلام عليكم الحقيقة انا كنت مستغربا لاحدى العاملات في سوق تجاري وهي تتذمر من الوضع كله وتقول الا توجد قائمة للمسيح كي انتخبها, انا لله وانا اليه راجعون
مهدي
2009-10-21
لعنة الله عليك ياجابري تنوي وتوغل في شق الصف الشيعي وتختار السلبيات والموقع فرحان لعنة الله عليك الى يوم الدين لعنة الله عليك وعلى قلمك وبئست الانتخابات وليكن قلمك على القاعدة واذنابها اذا لم تكن انت ذنبها والموقع من ذنب كتاباتك بريء من الوكالة: ــــــــــــ جزاك الله خيرا أخي الكاتب ولكن اللعنة تحق على الكاذبين فهل كذبنا في شيء عزيزي؟ إن فعلنا فأرجوك دلّنا لأن الروايات تؤكد إن اللاعن إن وجه لعنه إلى من لا يستحق اللعن يعود عليه اللعن.. أخوك الملعون محسن الجابري
ينيم الوطن السكيني
2009-10-18
بارك الله فيك يا جابري وانت تخط باناملك صورة واقعية . ربما عجز الرسام ان يجسد الصورة التي رسمتها.العلوية الموسوي تذبح علننا في العراق ويراق دمها الطاهر ويسترها مسيحي من بلاد اشور . قديما والعراق حاليااتسائل ما الذي حدث العراقين يتهافتون على الفتات في الدول ونسائهم تسبى في وضح النهار. اليس هم احفاد الكرار علي وابو حنيفة النعمان ؟ لمذا تفرقنا شعبا وطرائد وتناسينا العراق البيت الكبير الذي يجمعنا!الا يوجد فينا مؤذن ينادي فينا يا عراق كما اذن بلال للصلاة.متى يستفيق العراق من محنة الضلام
ابو حسين
2009-10-17
والله شبعت قهر من هذا المقال استاذ محسن لأن بيه الحقيقة مرة كالعلقم وهل صحيح ان نضال الشعب طيلة 35 سنة ذهب هبائا منثورا !!!!
عراقي يكره البعثيه
2009-10-16
الاخ محسن الجابري هناك موضوع خطير الان يجري على قناة العراقيه وهو برنامج انوار العراق(برنامج جديد) غرضه الترويج لوزير الكهرباء وتقديمه على انه بطل وطني وليس حرامي مستهتر بالاموال الطائله العراقيه وهدرها وسرقتها.. نريد اشاره سريعه لان الموضوع لايحتمل التاجيل... بانت اسنان حزب الدعوه الشيطانيه
ابو علي الدر
2009-10-16
ان الشعائر الحسينية هي من الشعائر التي دعى ائمة اهل البيت ع الى احياءها لانها في حقيقتها هي شعائر الله تعالى ولا يمكن لاحد ان يمنعها مهما اوتي من سلطة او قوة . واقول لجميع الاخوة الافاضل ان من رفعه الله تعالى لا يستطيع اي انسان ان يقلل من شاءنه فالحسين ع ابن فاطمة بنت محمد المصطفى وهو مولى كل مؤمن ومؤمنة واذا كانت العصور والدهور لم تنل منه فلا اظن ان في العراق اليوم من له القدرة على محاربة شعائر عاشوراء لان العراقيين كلهم مع الحسين ع ومع من يؤمن بشعائر ذكراه الخالدة وهم كل شيعة العراق الجديد.
عراقي
2009-10-15
سيد محسن لابد من الانتصار للعلويه زهراء من زبانية الحكومه,لايجب ان تمر هذه الحادثه دون عقاب لائتلاف دولة القانون,يجب ان تشهروا بهم في كل مكان ,يجب فضحهم.اود تذكيرك سيد محسن بماقاله الشهيد محمد باقر الصدر رض اول مااستلم البعث الحكم عام 68 حيث فال ما معناه" ان هذا الرجل يقصد صدام سوف يقتلنا اذا لم ننهض عليه من البدايه" .ومقولة الشهيد الصدر هذه تنطبق على حزب الدعوه فانه ان لم يقف عند حده فسوف يقتلنا ,بالامس الاعتداء على زهراء وقبلها الشعائر الحسينيه خرافه و قتل الناس في صولته وانتظروا الاتي الاسوأ
الكوفي
2009-10-15
والله الذي لا اله الا هو لدينا صديق مسيحي وكنيته ( ابو نابليون ) يحضر مجالس العزاء ويشترك معنا ماديا وله كلام لايفارق مخيلتي ابدا اذ يقول ( هذا تراثنا ويجب الحفاظ عليه ) ويقصد المجالس والحسينيات بكل ماتحتويه من صور وشعارات ، فلا تستغرب اخي محسن الجابري ، اغلب العراقيين يعرفون موقف حزب الدعوة من اقامة الشعائر الحسينية وكيف حاربوها بحجة انها من البدع ولا يقول احدا اننا نتجنى ابدا ومن يكذب دعوانا نريه بالصوت والصورة ، شتان بين موقف العراقي المسيحي وبين موقفهم فلا تستغرب ابدا .
عراقي يكره البعثيه
2009-10-15
يمعود ياناشر وين تعليقي؟ لعنة بلشتك صدام
الكعبي
2009-10-15
جزاك الله كل خير اخي الكاتب قلت ما يحترق في داخل قلوبنا هل هذا الحزب الذي اعدم بسببه الالاف حتى النساء والاطفال هل بسبب هذا ابيد ال المبرقع حتى اطفالهم كنت اقول لعنة الله على هدام فالآن اقول مليون لعنة الله عليك ياهالكي فانت تدعي انتمائك لمذهب امير المؤمنين وفعلت بنا اشد مما فعل اصحابك البعثية يا نجس
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
شامل : اعتقد ان العملية السياسيه بالعراق تحتضر ولن تتم هذه الاربع سنوات لغة الحوار بين السياسيين وعمليات شراء ...
الموضوع :
الخزعلي يغرد: لا تستعجلوا ولا تفرحوا فان من يضحك اخيرا يضحك كثيرا
زينب : مرحبا اني طالبه سادس العام اجلت والسنه ماعجبني معدلي وردت اعيد بس كالولي الا مسائي زين ايحق ...
الموضوع :
التربية : يحق للطالب الراسب سنتين في المدارس النهارية ان يبقى سنة ثالثة فيها
أبو محمد : السلام عليك يا أبا الفضل العباس السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد الستر وحسن العاقبة وقضاء حوائج ...
الموضوع :
قصة جبل عباس علي في ألبانيا..!
سيف علي ساجت : هل الموظف الحكومي في الجيش العراقي مشمول بنوع من السلف لديكم ...
الموضوع :
المصرف العقاري في النجف الاشرف يباشر بتسليف المواطنين
عرفان اركان : الحمد لله والشكر العراق يتمتع بسيادة كاملة على ارضه ومياهه واجوائه والف مبروك انتصرنه كبرت الفرحة وكبرنه ...
الموضوع :
القوات الامريكية تطوق المنطقة الخضراء واجراءات امنية مشددة
ابو حسنين : نعم كل مافي هذا المقال مطابق للحقيقه تماما لاكن مبتور الاتهام لم يذكر فساد الخطباء الذين يعتلون ...
الموضوع :
أقتلوا الشعب فهو الملام..!
مواطن : بسم الله الرحمن الرحيم مدير هيئة النزاها ماتخلصونه من المحامي فراس زامل يتعامل وي فاضل راشد الي ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
بغداد : بت اتحسر على تلك الايام التي كان قلمكم يسطر لنا اوجاع الماضي لرسم خارطة المستقبل قلمكم الان ...
الموضوع :
نصيحة ناصح حر
مع محور المقاومة : تعسا للفاسدين والعملاء ...
الموضوع :
عاجل - معلومات مهمة وخطيرة عن تزوير الانتخابات
Bahia : نشكر اقلامكم الصريحة والمشخصة لمرض استفحل وطال امده نسال الله سبحانه ان يصلح بكم وبايديكم دمتم انوارا ...
الموضوع :
نتوسل لرفض استقالة ابليس..!
فيسبوك