رأي في الأحداث

دعوة لدراسة ظاهرة حزب الله

4255 03:46:00 2006-08-15

وضعت الحرب الاسرائيلية وفي أول يوم لتفعيل قرار 1701 أوزارها اسرائيليا، لتشكل ومن اكثر من بعد سابقة تاريخية بين كل الحروب الصهيونية التي شنتها على المنطقة، فهاهو الجيش الثالث بعد أن كان يستعرض آلات الموت والدمار كنزهة على الجيوش العربية يخرج مسرعا مهزوما امام مليشيا لا تضاهي بعددها وأسلحتها ومساحة المناورة التي لديها اصغر الجيوش العربية التي اشتركت في كل المعارك التي زجت بها على ثغور فلسطين.

اسرائيل لأول مرة تجد في القرارات الدولية ملاذا لكي تنجو بجلدتها من أفاعي مستنقع جبل عامل.

اسرائيل لأول مرة تخرج مسرعة من أرض احتلتها من دون ان تتحجج بالاشتراطات المسبقة والقضم الصلف للأراضي.

اسرائيل لأول مرة تأمر جنودها ان يتجنبوا إثارة عدو.

ترى مالذي حصل؟

لا شك أن دويلة الصهاينة لم يتغير سلوكها.

ولا شك ولا ريب إن استخفافها بالقوانين الدولية والمقررات كان وسيبقى هو صورتها الحقيقية في تعاملها الدبلوماسي مع المنطقة.

اذن مالذي حصل؟

ومن الذي أجبر اسرائيل على أن تغيّر سلوكها؟

ومن الذي روّض الذئب الصهيوني؟

هذه اسئلة يجب ان نتوقف عندها مليا لأننا نعرف أن احد العناصر المهمة والفريدة في تاريخ الحروب ضد الصهاينة والذي أفرزته هذه الحرب بشكل واضح هو ان حزب الله أوجد وبشكل جاد تغييرا جادا في موازين الرعب المتبادلة.

كان ميزان الرعب دوما محفوظا للصهاينة في كل حروبهم، ولكن هذه المرة بدا واضحا ان الميزان اختل بشكل واضح وصريح بما جعل شاؤول موفاز وزير الدفاع الصهيوني السابق يطالب دويلته: بالاعتراف بالهزيمة!

تحطمت هالة المخابرات الصهيونية!!!.

تهشمت صورة الأسلحة الصهيونية!!!.

تمزقت صورة الجيش العالمي الثالث!!!.

ذهبت احلام المدن الاسرائيلية سدى في ان تخوض دويلتها حربا لتبقى آمنة، فلقد سقط أمنها حتى 80 كيلومتر عمقا، وكلها غدت تحت النار وفي خط النار!!!.

الأسطورة الصهيونية مزقتها أقدام ميليشيا!!!

توازن الرعب هو الاسطورة التي وظفها حزب الله بشكل متقن فحقق نصرا لم يره العرب والمسلمون منذ أيام خيبر وبني النضير وقريظة والقينقاع.

فهل نعي هذا الدرس البليغ؟

وهل من تفعيل لذلك في ساحتنا العراقية وهي تشهد كل هذا الذبح المتواصل والممنهج لمجتمعنا؟

من الواضح لدي ان أراؤنا قد تتقاطع وقد تنسجم مع خط حزب الله، وقد نحكم عليه من زوايا متعددة وقد نحكم له من زوايا أخرى، ولكنه يبقى ظاهرة بحاجة لندرسها كي نتعلم دروس النصر.

محسن الجابري

وكالة انباء براثا (واب)

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
amir jaber
2006-09-05
اخي الكريم كل مافي الامر ان ابناء حزب الله نصروا الله فنصرهم وجاهدوا في الله فوفقهم الم يقل الله(والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا) وثقوا بالله فايدهم الم يقل الله ( ان ينصركم الله فلاغالب لكم) لكن جماعتنا ورغم معرفتهم لهذه الحقائق بل ان بعضهم اساتذة لجزب الله سواء في علوم الدين او السياسة لكن الكثير منهم يقولون مالايفعلون وجمعوا بين حب الله وحب الدنيا وستستمر هذه الماسي حتى التوبة والرجوع الى الله والثقة به وحده والاعتماد عليه وتقريب المخلصين .
سلطان علي
2006-08-15
تساؤلك استاذ/ محسن بخصوص أهمية معرفة اسباب هزيمة اسرائيل امام حزب الله مهم جدا لكم ايها العراقيون الكرام في هذه المرحلة. انتم في ورطة كبيرة من نواحي عدة و لابد لكم من تشخيص صحيح و دقيق لإمراضكم قبل ان تتمكنوا من وصف و مباشرة العلاج. اعتقد ان اهم ما يميز حراك حزب الله مقابل حراككم في العراق, ان حزب الله يمتلك مشروع استراتيجي متكامل من النواحي العقائدية و العسكرية و الاعلامية و الاجتماعية بينما انتم تفتقدون لمثل هذا المشروع. لنأخذ مثل بسيط لأحد الفوارق بينكم و بين حزب الله. حزب الله شخّص و حدد بالضبط من هو عدوه و هو اسرائيل بينما انتم في العراق لا زلتم تتخبطون في تعريف عدوكم: هل هو البعث ام الاحتلال الامريكي ام التكفيريين السلفيين ام العربان من دول الجوار. و على ذلك قس باقي اموركم. ما لم يكن لكم يا شيعه العراق مشروع استراتيجي متفق عليه بينكم بعيد المدى محدد بأهداف واضحة المعالم تسعون لتحقيقها بتناسق و تناغم و ضمن جدول زمني, فلن تخرجوا مما انتم فيه للأسف. انا سعودي محب للعراق و شيعته.
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.49
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك