رأي في الأحداث

بعد ضربة اسرائيل على مطار"التي فور T4" والرد الايراني


هناك لغط كثير واخذ ورد حول الضربة والرد الايراني عليها وما يجري من تسريبات واشاعات ووو ويقوم الاعلام السعودي بالاستهزاء السفيه عبر مرتزقة الاعلام التافهين والقول ومايروجوه هو ان ايران وحلفائها لاتمتلك سوى التهديد ولن ترد .

هذا الاعلام الموجه يدار من قبل مخابرات تلك الدول المارقة يتمنون احتراق الشيعة ومنهم ايران ويحرضون امريكا واسرائيل على ضرب ايران وحزب الله والحشد المقدس اليوم قبل الغد ولكن الامريكان يحلبون واسرائيل يحلبونهم وهم اجبن من اشعال حرب ستتدحرج عليهم قبل غيرهم .

ايران وحزب الله لايتحركون وفق اهواء الاعداء ورغباتهم وامنياتهم هذا فهمي الشخصي لمنظومة المقاومة الباسلة وهم اذكياء حكماء يحسبون مليون حساب لاي حركة وسكنة وهناك ماهو يمارس الان وهو اشد ايلاما وهناك  ذكاء ايراني بضرب العدو نفسيا وفي العمق بعدم وضوح صورة موعد ونوع الضربة , الرد .

الامر الاخر ان ايران وحزب الله الان يقتلون الصهاينة ووفق السياسة المتبعة مليون مرة لانهم هددوها بالرد علانية واسرائيل تعرف مايعني التهديد على لسان سيد المقاومة القائد السيد حسن نصر الله وبالدقة والطريقة التي هددهم فيها بعد الضربة العدوانية وهم يعتبروه صادق الوعد في حين يستهزئ الجرب بمصداقيته وحزب الله وايران حينما يهددون لايتحركون من وهم او فراغ وتحليلي الشخصي ان تاخر الضربة والرد اشد ايلاما من الضربة بكثير لانها تسبب باضرار جسيمة واهمها الاضرار السياحية والاقتصادية والنفسية والسياسية والدخول في دوامة الانذار المفتوح وهو استنزاف للعدو مهم والعدو والمجتمع الصهيوني يحسب مليون حساب لمثل هذه التهديدات وتعاملت ايران معهم باعصاب باردة مستفزة وما تسريب اشاعة حدوث ضربة محتملة خلال 24 او 48 ساعة بثت عبر الواتساب على حسابات وكروبات اسرائيلية الا واحدة من اهم الضربات الموجعة والمقلقة وتعتبر احد ادوات الرعب والحرب النفسية الذكية تجاه العدو وهي اشد وقعا من سرعة تنفيذ الضربة ...

اعلاه تحليلي للامر 

احمد مهدي لياسري

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك