رأي في الأحداث

الشيخ جلال الدين الصغير: ما سر تركيز المرجعية الدينية في أسبوعين متتاليين على شخصية قارون فقط؟!


وجه أحد الأخوة المنتظرين الى سماحة الشيخ جلال الدين الصغير سؤالا مهما يتعلق بالسر وارء تركيز المرجعية الدينية العليا على شخصية قارون في خطب الجمعة التي يلقيها عنها ممثليها في كربلاء المقدسة الأخيرة ، وقد وجدنا في إجابة سماحة الشيخ ما يكشف عن سر هذا التركيز

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

علي الخالدي (منتظرون ٢): ما سر تركيز المرجعية الدينية في أسبوعين متتاليين على شخصية قارون فقط...؟ 
والخطاب مركز في شخصية واحدة وليست كباقي الخطب التي استخدمت مخاطبة الجماعة. ..؟

الجواب: قارون يعني الجو الديني اكثر مما يعني الظاهر الاجتماعي العام فقارون كان متدينا في ظاهره بل ربما سجل بعنوانه متعبداً ومن اسرة هي اسرة النبي موسى عليه السلام ولهفته لجمع المال كانت لهفة مقنعة بحجة التصدق في سبيل الله، ولكنه مع اول لقاء له بدنيا المال حتى قلب لدينه ظهر المجن وابدى من الفجور والطغيان ما لم يصل اليه اشد الفاسقين حتى ال الامر الى ان يتفق مع بغية من البغايا لتشهد على نبي الله موسى عليه السلام بانه اراد ان يفجر بها..
ولهذا هو عبرة بالغة ولعله لم يحصل ما يذكّر بانطباق المثال القاروني في سوء العاقبة والتنكر للتاريخ والمبادئ بل والسعي الى الفجور تحت شعارات الاصلاح والبر بالناس كما هو حالنا في العراق، وفي تصوري ان استخدام مثال قارون لعنه الله كان موفقاً جداً لا سيما ونحن على ابواب استحقاقات انتخاب قيادات او تجديد النظر في صلاحيات القيادات
فقارون رفع شعارات عظيمة ولكنه حينما وضعت القدرة بين يديها مر من تحت الشعارات واليافطات والبراقع الى عالم الفجور والعصيان مما يدعونا ملياً ان نتذكر دوماً ان التاريخ لوحده لا ينفع في التقييم والجغرافية لوحدها لا تنفع وشعارات كان ابي لا تنفع وانما نحن بحاجة الى من يجمع التاريخ الناصع مع الحضور الجاد في مجال الخدمة الاجتماعية وعدم التعكز على ارث الاسرة وانما النزوع لابراز الرصيد الذاتي فليس الفتى من قال كان ابي... ان الفتى من قال هائنذا
هذه خلاصة قصة قارون عليه لعائن الله

https://telegram.me/jalalaldeen_alsagheer

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.89
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك