رأي في الأحداث

في ردها على اتهامات القائمة العراقية: وكالة أنباء براثا أسمى من ان تمس وطنيتها وأنبل من أن تستهدف طرفاً بغير حق، ونحن لسنا جزءا من صراع التردي السياسي الذي يضر بمصالح المواطن العراقي

14119 05:17:00 2011-06-28

اصدر المكتب الاعلامي للقائمة العراقية التي يتزعمها الدكتور اياد علاوي بيانا اتهمت فيه وكالة انباء براثا انها تنشر اخبارا ملفقة عن الدكتور علاوي بالاعتماد على مصادر استخبارية اقليمية تريد النيل من المشروع الوطني العراقي ورموزه بحسب البيان

وقال المكتب الاعلامي للقائمة العراقية اياد علاوي في بيان له إن موقعا مثل موقع براثا الالكتروني يقوم بين فترة واخرى بنشر اخبار ملفقة ومعلومات عارية عن الصحة وغالباً ما يكون التلفيق من مصادر استخبارية اقليمية تريد النيل من المشروع الوطني العراقي ورموزه"، مبينا أن "هذه الاخبار الملفقة تجد للأسف طريقها باسلوب او بآخر الى بعض المواقع الاكترونية والخدمات الاعلامية الاخرى".

وأشار البيان الى أن "العلاقة الاخوية والوطنية التي يرتبط بها قادة العراقية، ومن ذلك علاقة رئيسي القائمة والبرلمان تعد وثيقة جداً ومبنية على مشتركات واسعة وكاملة"، داعيا "موقع براثا الالكتروني الى عدم السماح لقوى استخبارية اقليمية ان تنفث سمومها عبر القنوات التي يفترض ان تكون قنوات صديقة وحليفة".

ولم يك موقف القائمة العراقية من وكالة أنباء براثا هو الأول من نوعه، ونعتقد إنه لن يكون الأخير، فلقد ملأ حارث الضاري وأزلامه وحزب البعث وأذنابه وعدنان الدليمي وإرهابييه وأطرافاً حكومية متعددة كطارق الهاشمي ونوري المالكي وحزبه الدنيا اتهاماتً وصوبوا سهامهم ضد الوكالة منذ انطلاقتها الأولى واتهمونا بالعديد من الاتهامات التي كانت واحدة منها هذه التهمة التي اطلقتها علينا القائمة العراقية، وهذا في تصورنا دليل صحة على موقف الوكالة وقدرتها على التأثير في الواقع السياسي وتنبيه اطرافه إلى طبيعة المنحدرات التي يسوقون البلد باتجاهها، تارة بالخبر المحذّر وأخرى بالإثارة المنبّهة وثالثة بالتحليل الذي يضع الوضوح أمام السياسيين الذين قد تفوّت إنشغالاتهم ومعاركهم عليهم الفرصة في أن يروا آلام الشعب ومعاناته..

والوكالة لا يضيرها أن تتهم بهذه التهمة السمجة التي وجهت لها من قبل القائمة العراقية لا لأنها تهمة حقيقية، فمن يعرفنا وعاش معنا كل هذه الفترة يعرف إننا كنا عراقيي الهوى عراق كل الطوائف والأديان والقوميات بالرغم من إننا نعتز ونفتخر بانتمائنا إلى التشيع، ولكنه التشيع الذي يعمل على تأمين حقوقه مع حقوق الآخرين بلا ظلم واعتداء.. ولكن لا يضيرنا هذا الاتهام لأن سوق الاتهامات في العراق باتت هي الأكثر رواجاً بدرجة أصبح الإتهام مفردة كالخبز اليومي، وهذا الاتهام بالتحديد نألفه جداً لأنه انطلق اول ما انطلق من ألسنة إرهابي كالضار حارث الزوبعي وبعثي كالمجرم عزت أبو الثلج والمجرم محمد يونس الأحمد، إذ بات مألوفاً ان توجه تهمة العمالة لإيران لكل شيعي فما بالك بوكالة كان لها شرف الاستبسال في الوقوف ضد هذا الإجرام في وقت لم يك في الساحة أحدا ليجرأ على فضح أباطيلهم وحقيقتهم إلا وكالة أنباء براثا، وإذا كانت التهمة بالعمالة للجمهورية الإسلامية في إيران مبنية على موقفنا من هؤلاء فنعم التهمة هذه ونعتز بها..

كما إن الوكالة لا يضيرها أن تستهدف من قبل تيار سياسي حكومي وبهذه الطريقة، بل بالعكس ترى إن ذلك هو دليل على قدرة الصحافة على أن تبزّ السياسيين في دورهم، وليس القائمة العراقية هي اول من يستهدفنا فلقد استهدفنا قبل ذلك المالكي وحزبه ولا زال، ومن قبلهم التيار الصدري، والحزب الدستوري وغيرهم، وقد اعتبرنا هذا الاستهداف استحقاقاً، لأننا لم نعتبر أنفسنا من أولئكم الذين يجيدون فن التملق والتسلق إلى جيوب السياسيين، ولو أردنا ذلك لكانت لغتنا مختلفة تماماً، وليس أسهل على إعلامي لو أراد أن يبع مهنته ورسالته من أن يكون متملقا ومتوددا، ولكن هذه اللغة التي لا تعرف الهوادة في الوكالة ضد الظلم والفساد والإرهاب هي دليل واضح على إننا لا نبيع أنفسنا لأهل السياسة بمواقفنا مهما جل قدرهم او ضؤل مقدارهم، إذ إن لدينا حق نطلبه وسنسير إليه بثبات ولو طال السرى.

ألا يتساءل المحللون لم لا نضع إعلاناً في موقعنا؟ وكل الوكالات الخبرية تسعى باتجاه الإعلانات سعيها لحياتها، ولا يوجد موقع يتصفحه يومياً ما بين 40 إلى الستين ألف متصفح لا تسيل له لعاب الشركات المعلنة، وعرضت علينا كثيراً ولكن رفضنا كان هو طريقنا لحفظ إستقلالية الوكالة، واكتفى محرروا الوكالة بالقبول برواتب عيش الفقراء وكثير منهم لا يتقاضون فلساً واحداً من الوكالة، ومن يتكبّد طريق حفظ الإستقلالية بهذه الأثمان كيف يمكن ان يتهم بانه موال لمشروع إقليمي أو أن اجندة أقليمية تحركه؟ لان الأمور لو جرت بهذه الطريقة لكان لساننا في إتهام القائمة العراقية نفسها باتباع أجندات اقليمية ودولية لا علاقة لها بالعراق أعلى وأقوى من اتهام القائمة العراقية لنا بذلك، وبين أيدينا الكثير الكثير من المواقف التي يمكن أن تشفع لنا في هذا المجال، ولا يوجد ما يشفع للعراقية في موقفها منا إلا مجرد ظنون وفزع من معارضة الجمهورية الإسلامية لمواقفهم، وما بين هذا وذاك بعد المشرقين، وكان بإمكان القائمة العراقية ان لا تنساق وراء عواطفها نتيجة نشر خبر، وكان بإمكانها أن تكتفي بنفي الخبر، أو إرسال توضيح للوكالة نفسها برد ذلك، فلقد سبق للدكتور صالح المطلك ان أرسل لنا رداً على ما سبق ان نشرناه عنه، ونشرناه وأبرزناه لعدة أيام كخبر ثابت دون تردد منا رغم ما تمثله مواقف الدكتور صالح المطلك من استفزاز للكثير من رواد الوكالة، ولكن من حقه على الوكالة أن ينشر توضيحه وأن يفسح المجال له كي يقول كلمته..

إن إتهام القائمة العراقية للوكالة لن ترد عليه الوكالة بالمثل، لأن الوكالة أنبل وأسمى من أن تمسّ وطنيتها بشيء، ولأن المساس بالوكالة يضر نفس القائمة العراقية إذ لا توجد وكالة أنباء تنشر للقائمة العراقية ولغيرها كما تقوم به وكالة انباء براثا وهي ما يفترض ان تقف بالضد منها، ولكن إيماننا بحق الآخر في التعبير هو الذي يدفعنا لذلك، فهل إن ما ننشره للقائمة العراقية هو إنسياق وراء اجندة إيرانية؟ لأن القائمة العراقية موالية لإيران؟ إن قليلاً من الإنصاف كان يكفي القائمة العراقية إلى أن تنظر إلى كل هذه المعطيات وتترفع عن الأسلوب الذي نزلت إليه في إتهامها للوكالة.

إننا لسنا جزءا من صراع التردي السياسي الذي يضر بالمواطن العراقي، وما نراه ( ونقولها بالفم الملآن ) من صراع يجري بين القائمة العراقية وبين دولة القانون أو بالتحديد بين المالكي وبين علاوي هو في أقل صوره صراع يمثل أدنى درجات التردي التي أضرت ولا زالت تضر بالمواطن العراقي، ولن نفسح المجال لهذه الصورة المخادعة أن تستلب وعينا لنميل إلى هذا، ولا لتلك الدموع التمساحية لتبتز إدراكنا لننحاز إلى ذاك، فالصراع في احسن وصف له: هو صراع الكراسي الملعونة في المنطقة الملعونة والذي يُلعن في هذا الصراع للأسف هو المواطن العراقي في كل المحافظات.. ما نحن عليه إننا براء من هذا الصراع لأن مواطننا ووطننا بريء منه..

إننا لا ندعي إن كل اخبارنا معصومة من الخطأ أو من التدليس الذي قد يوقعنا به البعض!!، لا بل نعترف إننا في بعض الأحيان أرتكبنا اخطاءاً، ولكن من يعرف مسيرتنا يتيقن إننا لم نتعمد ذلك، وليكن في علم الجميع ومنهم الأخوة الأكارم من المعلقين الذين حجبنا تعليقاتهم: إننا تردنا في اليوم العشرات من المقالات والتعليقات التي تستهدف لمجرد الاستهداف المالكي وحزبه أو علاوي وقائمته أو السيد مقتدى وتياره، أو السيد عمار ومجلسه، وقد منعناها من أن ترى النور لا لأننا نوالي هذا أو ذاك، بل لأننا نعتقد إن ما يكتب هو مجرد استهداف شخصي يخرج عن أخلاقيات الإعلام السياسي، ولم نتردد في مرة من المرات من أن نذعن لمنطق الصواب حتى لو كان المنطق على حسابنا، وسنستمر بهذا الاتجاه وليتيقن الجميع إننا لسنا من النوع الذي يمكن إبتزازه او يمكن شراءه.. إذ لسنا إلا شيعة من العراق..

محسن علي الجابري

مؤسس ومدير وخادم في وكالة أنباء براثا

ملاحظة: لأول مرة أطلق على نفسي هذه الأوصاف لاقتضاء المقال

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
الاستاذ الدكتور وليد سعيد البياتي
2011-11-22
الاخوة الاكارم في براثا المحترمة الاستاذ محسن الجابري الموقر تحية طيبة لكم لاشك ان مصداقية اي موقع اعلامي تتحدد من خلال قدرته على وضع الحقيقة في موقعها والاعتراف بالاخطاء في حال حدوثها. ان متابعتنا لموقع براثا وما ينشر فيه ينطلق من الموقف الايجابي لطروحاتها بما يعكس روح هذه الصدقية في التعامل مع الحدث اليومي، فبراثا تمكنت من ان تصبح مصدرا توثيقيا لمجريات الواقع العراقي من خلال متابعتها للمتغيرات وبقائها بعيدا عن التأثر بطروحات هذا الجانب او ذاك حتى لو انها تبنت موقفا مؤيدا هنا او معارض هناك.
علاء العامري
2011-10-07
تكملة ناهيك عن الاموال التي تصرف من قبل دول خراب العراق من اجل تدمير العراق وشعب العراق وطمس هويته الحضارية وكل ماله صلة بالعراق وشعبه وجعله مكروها منبوذا من دول العالم وشغوبه وما ارسال هولاء المرتزقة اولاد الفسوق والحرام من اجل محاربة مايسمونه بالرواقض قد كشف روايتهم المزعومة عن الجهاد ضد المحتل واخراجه من ارض العراق العربية وكل هذا يدار من قبل البعث المقيت الذي يلاقى الترحاب والتهليل والدعم لما يقوم به من تدمير لنفس وشغور المواطن العراقي والذي يلاقي الترحيب من قبل هذه الدول المجاورة لنا
علاء العامري
2011-10-07
السلام عليكم .. اخوان من يوم اجو البعثية الى الحكم ودائما يتحدثون عن نظرية المؤامرة التي تحاك ضدهم وضد الشعب العراقي وكما تعرفةن عن طريق هذه الاشاعات حققوا ما كان يحلمون به وهو تصفية العراقيين الشرفاء من ذوي الحس الوطني والذين كانوا يقارعون النظام جهرا وليس سرا والبقية تعرفونها والان يتكرر المشهد ولكن بطريقة هي جعل الشعب العراقي المنتخب لقوائمه في الانتخابات بندمون ويتحسرون على ايام الصنم الملعون لعنة الله عليه وعلى محبيه عن طريق التفجيرات والتصريحات النارية ناهيك عن الاموال التي تصرف من القطاء
احمد سامي
2011-08-22
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة صراع الحق مع الباطل صراع ازلي منذ ان خلق الله البشر وجعله خليفه على ارضه عندما قال الله لملائكتة اسجدو الى ادم فسجدو الا ابليس ابا واستكبر ومن ذلك الوقت اخذ ابليس العداء للبشر وحدث الصراع بين الحق والباطل وشيء طبيعي ان يقوم الابالسة من المالكي وعلاوي والضاري بشن حملة ضد كلمة الحق والحقيقة كلمة العدل والعدالة وكالة الشرف
احمد جاسم
2011-08-14
الاخ الجابري عزك اللة وادامك اخي العزيز اقول هذا الكلام وارجو الانتباه الية بكل جديه نحن اتباع اهل البيت يحتاج الينا التكاتف بيننا اولا وبين العراقيين الشرفاء من غير مذهبنا لاننا نتعرض الى اكبر هجمة بعثية تريد ان تفرق الشعب العراقي الاصيل لذا من منبركم هذا اقول اذا لم نتحد مع كل الشرفاء ينتظرنا يوم اسود وهؤلاء لم يتعضو لانهم ذبحونا بالسكين بماذا سوف يذبحونا مستقبلا هل تعلم بان احدهم سجن واعتقل بمادة 4 ارهاب ودمر شيعة اهل البيت ولازال من خلال تصريحاتة وهو الان عضو في البرلمان الا وهو محمد عثمان
حيدر العامري
2011-08-11
اذا كنت على حق فأعلم ان الله معك واذا كان الله معك فلا تخف ولاتحزن وانتم الاعلون اما هؤلاء المشككين حتى بأنفسهم !! فأن الله سوف يقتص منهم لصالح هذا الشعب المحروم الذين زادوا جراحاته ولم يعالجوها كانوا ومازالوا اتباع لاهوئهم وفقكم الله للتصدي للمفسدين والمدلسين للحق
علي الحمداني
2011-07-22
القافلة تمشي والكلاب تعوي وانتم اعلام خفاقة والدليل اسم الموقغ سيروا على ما جبلتم عليه والله الموفق
العراق
2011-07-22
بارك الله جهدكم واخلاصكم للشعب العراقي ان يعبر رأيه والسلبيات التي يعاني منها العراق الجريح الذي نزف وينزف الدم وللاسف ان السياسيين لم يفكروا بالشعب العراقي وايقاف نزيف الدم والماسي التي يمر بها العراق وشعب العراق شكرا لبراثا وبارك الله بكم ان تسمحوا للمواطن العراقي ان يعبر عن رأيه خدمة للعراق ولشعب العراق ان المخلصين هم الذين يكتبون لانهم يريدون العراق الامن وللشعب العراقي الرفاهية وتطبيق الديمقراطية بالشكل الصحيح وقانون يخدم العراق وشعب العراق والنيل من اعداء الشعب العراقي والانتهازية
ام نور
2011-07-20
بارك الله فيكم لانكم توصلون الحقائق بدون رتوش او مجاملات للمواطن البسيط ونتمنى من الله ان يحفظكم وتستمرون على نهجكم لاننا في العراق نشعر بالضياع بسبب صراعات القادة السياسيين على المناصب وتقاسم الكعكة ايهم سيكون الاوفر حظا منها ونسو أو تناسو معاناة الشعب العراقي والذي اوصلهم الى تلك الكراسي الملعونة بالاضافة الى القنوات الاعلامية التي تبث سمومها واكاذيبها لتضلل الرأي العام بعد ان قبضت الثمن من البعثيين والدول التي تريد شرا بالعراق
قاسم الاعرجي
2011-07-15
كلنا نعلم ان علاوي يمثل المشروع السعوديي الامريكي في المنطقه وهو. اخطر من القاعدة على العملية السياسية ولابد من عزله عن اي موقع فهو قبلة البعثيين حاليا وجندي الشيطان الاكبر في العراق
زيــــد مغير
2011-07-06
لا تستوحش طريق الحق لقلة سالكيه .قالها أعظم البشر بعد سيد الأنبياء والمرسلين محمد صلى الله عليه وآله الطيبين الطاهرين . موقع براثا هو موقع أصحاب المبدأ والكلام الذي هو عبارة عن بلسم للجراحات التي يسببها الطائفيون أصحاب الوطنية الزائفة والقومية الجاهلية , لاحضت كثيرا ً دخول معلقين مسمومين للنيل من كلام الحق في موقعنا المؤقر براثـــا , ومع ذلك ينشر موقع براثـــا تعليقاتهم التي تعبر عن مدى السموم في أذهان , فعلا ً أثبت موقع براثــا بأنه موقع الكلمة الصادقة لبناء عراق نظيف من مخلفات البعث الجاهلي
الياسرية
2011-07-04
اجمل مايميز موقع وكالة انباء براثا ومايجعلنا من المستمرين على تصفح هذا الموقع في كونه مع المسؤول والسياسي بقدر ماهو مع المواطن والوطن ومتى ماتنصل هذا اوذاك من وعوده صار متصدي له فسيروا بنهجكم القويم حفظكم الله فالقافلة تسير والكلاب تنبح
كريم الخفاجي
2011-06-30
الاستاذ الفاضل محسن الجابري انتم جبل اشم لاتهزه زفرات المستنشقين من افواه الاذلاء البعثيين في الاردن ومستنقعات الذلة والله يخسؤون ان ينالوا من اسد رابض في عرينه انظر الى تشتتهم ودجلهم في خطاباتهم الصدامية المتهرءة لن نخنع لكم ايها البعثيون مهما طال الامد وسحقا لشراكتكم يا اهل الغدر وعاشت وكالتنا علما يرفرف تحت راية امام عصرنا الحجة المنتظر عجل الله فرجه الشريف
متابع لبراثا
2011-06-29
السادة وكالة براثا... فليذهبوا ويشربوا من البحر.. القائمة الطائفية اللاعراقية تتهم ألأخرين بما هو فيها.. ورمتني بالتي كانت هي الداء.. ولأن فضحهم النجيفي وبين الوجه الطائفي البغيض لهذه القائمة والذي حاولوا اخفائه وانكارة بكل جهودهم وبكل كذب وصلافه..وهم مستمرون في نهجهم هذا وبيانهم خير دليل على ذلك. هؤلاء تفكيرهم مقولب وهو تفكير بعثي وهو غبي بنفس الوقت لأنهم يظنون انهم أذكى من الشعب الذي يعرف وعرف حقيقتهم منذ اول تشكيل القائمة. دعهم في بهتانهم يعمهون.. وتوكلوا على الله..فأنتم الغالبون.
الاجتثاث
2011-06-29
شيلو التوابين البعثيين السابقين وانتم اصيرون شرفاء
ابو حوراء الاسدي -النجف الاشرف
2011-06-29
بسمه تعالى الاخوة الاعزاء في براثا الكريمة اذهبوا فانتم الاعلون انشالله ولايمهكم اي اتهام ما دمتم في طريق الحق وبيان الحقيقة وليتكلم من يريد التكلم بما يشاء فانه والله لايضر الا نفسه والله العالم بما في النيات والقلوب والله العاصم والمستعصم به وتوكلوا على الله فانه نعم المولى ونعم النصير
ابومحمدالعبادي
2011-06-29
الى وكالة انباء براثا المحترمة ان هذا الموقع هو الاول الذي ابتديء به تصفحي للاخبار يوميا وهذا لم ياتي من مزاج معين وانما لمتابعاتي الطويلة مع المواقع الالكترونية ووضوح الرؤية تماما بحيادية هذا المنبر الشريف في اخباره وطروحاتة ومتبنياتة ,لذا اقول للاستاذ المجاهد محسن الجابري (سيدنا الجليل) ان كم الهجومات الهوجاء التي تستهدف موقع المحرومين والمضطهدين (براثا الحق) هو لانكم الشجرة المثمرة حقا وهل لا ترمى بالحجر الا لذالك،استمروا احبائي الغيوريون في طريق ذات الشوكة فوالله ان العاقبة للمتقين والحمدلله رب العالمين
عراقي يكره البعثيه
2011-06-29
ولان وكالة براثا كما نكرر صوت الشعب العراقي بجميع اطيافه فانها اصبحت الموقع رقم واحد عراقيا بدون منازع ولو كانت موقع بائس وهزيل ككتابات او صوت العراق او شبابيك لم يكن احد ليعيرها اهميه او يرد عليها لكنها براثا وماادراك مابراثا الصوت الذي يدخل على الطغاة والدكتاتوريين والارهابيين والمجرمين حتى غرف نومهم واسرتهم يلقي في قلوبهم الرعب ولذا ترى هؤلاء القتله السفله يحسبون لبراثا مليونطعش حساب.. سيروا في هذا الطريق وان قل سالكيه فانه طريق ذات الشوكه طريق الحق الذي نشدته براثا منذ ولادتها وليومك هذا
الكافي
2011-06-29
من المفرح جدا ان يكون قول كلمة الحق في هذا الزمن له هذا الأثير البالغ على اللذين باعوا اخرتهم بدنياهم . نعم اقولها وبصراحه ان الكثيرين ممن اتهموا هذا الموقع النزيه انما اتهموه لانها وسيلة الضعيف الذي لايجد ما يبرر افعاله الشنيعه ونحن رأينا كيف ان هناك الكثيرين ممن يدعي الدين والدين براء منه كيف انهم يتكلمون باسم الدين وكذلك الكثيرين ممكن يتكلمون باسم الوطن وهم من قد باعوه بابخس الاثمان ,فهنيئا لك يا موقع براثا فان النخل يضرب بالحجاره ولا يعطي الا رطبا ولا يستهدف الا الناجح فمبروك لكم نجاحكم
احمد كاظم الاسدي
2011-06-29
على العموم نتمى لكم ولكل المواقع العراقيى الشريفه ذات الاهداف الوطنية لا الحزبية يالتقدم والموفقية ودمتم للعراق ابناء اوفيا
احمد كاظم الاسدي
2011-06-29
الاخ محسن الجابري المحترم ..بما اني متتبع من عام 2005 لموقعكم وجميع المواقع العراقية وخصوصا المرتبطة بقوى سياسية , ان موقعكم الان موقع جيد وشبه محايد في نقل الاخبار ,اما في السابق موقع منحاز وبامتياز للقوى المجلس الاعلى ومنظمة بدر ,وقد كونتوا اعداء ياعداد كبيرة من العراقيين في الداخل والخارج لمواقفكم من التيار الصدري التيار الوطني المقاوم للاحتلال صحيح ان هذا التيار ارتكب اخطاء ولكن كانت هذه الاخطاء بفعل الاختراق الذي كان بفعل الاحتلال والمنافسين للتيار وانت اعلم مني بتفاصيل الامور,
الاستاذ الدكتور وليد سعيد البياتي
2011-06-29
الاخ الجابري والاخوة في براثا رعاكم الله لا شك ان صدقية الخطاب الاعلامي هي التي تحدد مكانة هذه الصحيفة او تلك في الساحة الاعلامية، وطوال فترة تواصلي مع موقع براثا وجدت هذه الصدقية على الرغم من قد تكون هناك بعض الاختلافات في رسم مواقف معينة لكني اعتبر براثا واحدا من اصدق المواقع
عراقي1
2011-06-29
عن اي مشروع وطني تتحدث القائمة العراقية هل تتحدث عن المشروع الطائفي الذي ينادي به اسامه النجيفي وامثاله اعضاء القائمة ام المشروع الارهابي الذي نفذه فراس الجبوري احد قادة حزب الوفاق 0 ام عن احداث الزركه00كفى ضحكا على الناس
عباس التركماني الرافضي
2011-06-29
الأستاذ محسن الجابري المحترم وجميع الأخوة العاملين في موقع براثا المبارك السلام عليكم : أنا أوجه اليكم كلامي وهو ( لا تخافوا من لومة لئيم أو لائم) (ولا تخافوا و لاتحزنوا وأنتم الأعلون) كما أوجه رسالة من هذا الموقع المبارك الى القائمة العراقية (أنشر خبر ما قامت قيامتكم بها؟؟!!) وأن فيكم قيادين ومسؤولين لو ذكرنا الأسماء لملئت الصفحة كم أتهمونا نحن الشيعة بالموالاة لأيران وكم أتهمتمونا بالطائفية وووو .. نحن لا نوالي أيران بل يجمعنا الأسلام معهم كما يجمعكم مع السعودية والقطر وغيرهم. نعم للبراثا
مراقب بدقة
2011-06-29
براثا ليس معصوما ولكنه في رايي افضل موقع واعشقه لنشاطه وبحثه عن الاهم وهو شجاع وصريح
ابو حسنين النجفي
2011-06-29
ان جميع السياسيين واغلبهم من اصحاب الكراسي الذين يلهثون يوميا لطلب الكرسي الاكبر هم اداة نصب او جزم لاجندة اقليميه او سياسيه اخرى ليس لها هم سوى جمع المال او الصعود على اكتاف الناس وهم المسبب الرئيسي في سفك دماء العراقيين وضياع خيرات العراق وهدر ماله وقتل طاقاته وكوادره وفقدان هوية العراقي في البلدان الاخرى وهذا كله بسبب عدم رجاحة عقلية اغلبيتهم وثبت للعالم اجمع بانهم غير جديرين لدفة حكم العراق و بسبب فقدان هويتهم الوطنية الحقيقيه التي يتبجحون بها* وما هذا البيان الا وسام شرف لبراثا دون غيرها*
الكوفي
2011-06-29
ربما لا ابالغ اذا ما قلت ان الموقع الوحيد الذي حافظ على مبادئه ورسالته ولم يتنازل او يتراجع او يعرض بضاعته من اجل رضى هذا وذاك ، اغلب المواقع التي اتابعها باعت نفسها بارخص الاثمان وطبلت يوما لهذا ويوما لذاك لانها مواقع اسست من اجل مكاسب نفعية ضيقة لايهمها العراق ، اثني على موقع براثا الذي جاهد وحارب الارهاب البعثي والقاعدي وقدم التضحيات والذي لايزال يقدم الكثير ولهذا السبب تألق في جميع المجالات ، اجمل ما مييز موقع براثا انه لم يجامل او يداهن احد من السياسيين وقد استهدف بسبب مواقفه المشرفة .
ابو زيد الركابي
2011-06-29
بارك الله في جهود ابناء الوطن الغيارى في وكالة براثا الناطقة بلسان الشعب المظلوم. لن يهمنا تقولات وتخرصات اعضاء القائمة الطائفية قلباً وقالباً من تسمي نفسها ب"العراقية" كون جميع اعضائها لايعرفون المعاناة التي يعيشها الشعب العراقي وكل ما يهمهم هو تسنم كرسي السلطة ليبدؤا حربهم الحقيقية ضد الشعب العراقي واعادة البلد الى المربع الاول بشن الحروب على الجيران. الشعب العراقي طيب جداً لكنه يتعلم من دروس الماضي ولن يكون لأعضاء هذه القائمة اي وجود في الانتخابات القادمة بعدما تكشف ارتباطهم بالارهاب.
محمد القباني
2011-06-29
يا أخي الجابري السلام عليكم لست مع براثا او ضدها ولست مع العراقية أو ضدها . أنا عراقي وأفتخر ومن حق أي عراقي ان يفعل ذلك مهما كانت طائفته أو عرقه فالشيعي فخر والسني فخر وكذلك العربي والكردي والتركماني والمسيحي كلهم فخر إذا كان فيهم الخير لبلدهم. ولكن من أسس الإعلام أن يأتي بالحقيقة دون إضافة أو حذف قرأت الرد الرد وأنا واثق من مصداقيته ولكني لم أجد فيه نفيا أو تأكيدا وهذا خلل فأما مصدر موثق أو الأعتذار وهذا يحدث في كل وسائل الإعلام مع تحفظي على اتهامات العراقية واعتقد انها كانت رد فعل متعجل.
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3225.81
يورو 1369.86
الجنيه المصري 66.98
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 330.03
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1204.82
ريال يمني 4.79
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك