الأخبار

المرجعية: آن الاوان للقضاء على التصرفات اللا إسلامية واللا إنسانية عند العشائر


أكدت المرجعية الدينية، الجمعة، ضرورة القضاء على التصرفات "اللا إسلامية واللا إنسانية عند العشائر"، موضحة ان هذه الممارسات السلبية تنتج من قلة الوعي وتدني الثقافة وغياب سلطة القانون بدرجة معينة.

وقال متولي العتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة بالصحن الحسيني في كربلاء وحضرتها السومرية نيوز، "هناك بعض الممارسات الضارة في العرف العشائري ويجب فرزها عن الممارسات الصحيحة في الأعراف العشائرية"، محذرا من "استمرار تطبيق هذه الممارسات السلبية لأنها إن استمرت من دون ردع ومعالجة، فإنها ستتجذر في المجتمع يصعب معالجتها، كما انها خطيرة على التعايش السلمي بين الناس".

وأضاف الكربلائي، أن "هذه الممارسات السلبية تنتج من قلة الوعي لدى البعض وتدني مستوى الثقافة وغياب سلطة القانون بدرجة معينة"، موضحا أن "من هذه الممارسات الخاطئة هي طلب ديات أعلى بكثير من الحدود التي وضعتها الشريعة الإسلامية، والممارسة الأخرى، هي تجاوز القانون والشرع في التصدي للقصاص وإيقاع عقوبة القتل في جرائم ليست عقوبتها ذلك". 

وتابع الكربلائي، "قد يقوم شخص من العشيرة بالقصاص من متهم بالقتل العمد دون أن تثبت جريمته في محكمة صالحة او يقوم فرد من العشيرة أو من العائلة بقتل شخص من عائلة أو عشيرة الطرف الأخر، معتبرا ذلك تنفيذا لما يستحقه من العقوبة لى جريمته، في حين ن ذلك ليس من صلاحيته ولا يجوز له التصدي له".

وتابع الكربلائي، "من الممارسات الأخرى الخاطئة، هي ما يعرف بـ(النهوة) وهو أن يقوم ابن العم بمنع زواج ابنة عمه من رجل آخر ثم تجبر على الزواج منه، وهذا ظلم بيّن وعلى خلاف الشرع فليس لأحد السلطة على إجبار الفتاة على الزواج من شخص يحدده غيرها، وليس لأحد السلطة على منع زواج من رجل تقدم لخطبتها ووافق أهلها عليه"، مبينا انه "من المعيب حقا أن نجد في عشائرنا الى اليوم حالات من هذا القبيل، ولقد آن الأوان للقضاء نهائيا على هذه التصرفات اللا إسلامية واللا إنسانية".

وكانت المرجعية الدينية انتقدت في وقت سابق لجوء بعض العشائر الى السلاح في فض النزاعات العشائرية، وفيما اعتبرت ذلك دليل على ضعف الوعي الأخلاقي والديني، دعت الى الأجهزة الأمنية الى اتخاذ موقف "حازم" تجاه هذه النزاعات.

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
يورو 1376.3
دولار امريكي 1166
ريال سعودي 310.94
تومان ايراني 0.04
الجنيه المصري 65.95
دينار البحيريني 3096.12
دينار اردني 1646.2
دينار كويتي 3864.77
ليرة لبنانية 0.77
ليرة سورية 2.26
ريال عماني 3033.3
ريال قطري 320.22
ريال يمني 4.66
التعليقات
سمر محمد : السلام عليك عندي بلاغ يخص هيئة التقاعد العامة اللي نايمه ع ادانهه وتصرف رواتب للمقييمن خارج العراق ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
احمد حسن الموصلي : لاول مرة اسمع ان مير الخطوط العراقية القي القبض عليه بسبب الرشوه ،،، والله عيب عليك انت ...
الموضوع :
القضاء يحيل مدير عام الخطوط الجوية لجنايات النزاهة
احمد حسن الموصلي : رحمة الله لكافة الشهداء واسكنهم الله فسيح جنانه والهم ذويهم الصبر والسلوان ،،، من المسؤؤل عن هذه ...
الموضوع :
الصحة تعلن العثور على 267 جثة لضحايا سبايكر في تكريت
احمد عواد جميل علو : انا عندي خدمة عسكرية 28سنة في الجيش السابق وكنت عضو مجلس بلدي متقاعد عندي 4سنوات خدمة بالمجلس ...
الموضوع :
ضم الخدمة العسكرية لإغراض الترفيع والمكافأة والتقاعد
حسن محمود عبد مهدي التميمي : السلام عليكم ///بعد التحيه كنت في عام 2007 احد منتسبي FBS على وزاره الماليه في ذالك الحين ...
الموضوع :
الداخلية العراقية تعلن تثبيت افراد حماية المنشاءات الـ"FPS" على ملاك الوزارة الدائم
احمد حسن الموصلي : اليس الدكتور محمد علاوي من اقرباء الدكتور أياد علاوي؟؟؟ اذا لماذا لم يستعين به وهو في مراكز ...
الموضوع :
محمد توفيق علاوي : هكذا عملت "الخلية السريّة" في الحكومة على تدمير العراق
احمد حسن الموصلي : ستبقى الاوضاع هكذا سائبه والاغتيالات ستزداد يوم بعد يوم نتيجة عدم ردع المجرمين بعقوبات قاسية كالاعدام انما ...
الموضوع :
امنية ديالى تعلن تشكيل لجنة تحقيق عاجلة باغتيال المعموري وتؤكد: قتل باسلحة كاتمة
احمد حسن الموصلي : لن تهدأ الاعمال الاجرامية الا باعدام من يقوم بها ،،، والا فان هؤلاء المسلحين يجب اعدامهم لان ...
الموضوع :
مصدر يكشف تفاصيل جديدة في حادثة استهداف مدير شركة نفط ميسان.
احمد حسن الموصلي : هل الابراج ملكا للاهالي ام للحكومة ؟؟؟ تدميرها خيانه للوطن وهدر اموال الدوله اذا اذا ثبت ان ...
الموضوع :
محافظ ديالى يعلن اعتقال متورطين اثنين بتفجير أبراج للطاقة في المحافظة
مصطفى علي حريب : أتمنى تقليل تكاليف التأشيرة الى 20$ أو أقل ولن أفكر في إلغائها لأنها مورد دخل الموازنة الباد ...
الموضوع :
طهران تعلن وضع "تسهيلات" بمنح التأشيرات للزائرين العراقيين والإيرانيين
فيسبوك