بريد الزائرين

جامعات العراق كل يعمل لاجل نفسه .......؟

3442 02:34:00 2008-08-05

والسيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي يبحث مع السيد الحكيم تحقيق استقلالية الجامعاتبحث وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عبد ذياب العجيلي مع سماحة السيد عبد العزيز الحكيم سبل النهوض بقطاع التعليم العالي والحفاظ على استقلالية الجامعات وإبعادها عن كافة أشكال الصراعات الحزبية والسياسية.وأكد الجانبان خلال اللقاء على ضرورة أن يكون الحرم الجامعي حرما مقدسا ليتمكن من أداء رسالته المتمثلة برفد المجتمع بالطاقات العلمية المؤهلة لقيادة مسيرة الاعمار في العراق الجديد، كما اتفق العجيلي والحكيم على أن مسؤولية الحفاظ على استقلالية الجامعات مهمة كل العراقيين بمختلف أطيافهم وقومياتهم.كما التقى العجيلي بأستاذ الفلسفة والمنطق في حوزة النجف الاشرف السيد محمد طه حسين الموسوي، وبحث الجانبان خلال اللقاء مسألة عودة الكفاءات العلمية إلى البد وما له من اثر في دعم حركة العمار والبناء كونهم يمتلكون خبرات عالمية من شأنها إحداث نقلات نوعية في قطاع التعليم العالي والبحث العلمي. ووجه الموسوي دعوة للسيد الوزير لزيارة مدينتي النجف وكربلاء المقدستين.

إلى ذلك السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي بوفد من عشائر محافظتي الناصرية وصلاح الدين، وبحث الوفد مع العجيلي الدور الذي يمكن أن تقوم به العشائر في الحفاظ على استقلالية الجامعات.وأوضح العجيلي خلال اللقاء أهمية تحقيق الاستقلالية للجامعات لتنصرف لمهامها العلمية والأكاديمية30/7/2008هذا ما جاء في موقع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي .... وانطلاقا من هذه الخبر وما اوعز به السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي ...فنحن نحب ان نورد لكم شيئا مما نعاني ومما لقينا ..... فقد التحق وفد من خريجي طلبتنا ( طلبة جامعة اهل البيت كلية الفقه ) الى جامعة بغداد العلوم الاسلامية للدخول كغيرهم في مجال اكمال الدراسات العليا الماجستير . والمعروف ان جامعة اهل البيت قد تم الاعتراف بها من قبل الوزارة . الا ان الجواب كان ان المقاعد مخصصة لطلبة الكلية نفسها حصريا ولا نسمح لغيرهم بمنافستهم والدخول معهم في الدراسات . فبرايكم الايتنافى هذا مع ما جاء في مقدمة ماقراتم من سعي السيد الوزير الى تحقيق استقلالية الجامعات .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
فائز طابور اغاسي
2009-08-01
مما يؤسف له حقا هو الواقع ... للجامعات العراقية اذانها عاجزة اليوم على تحقيق فرق فعلي في حياة الطالب الجامعي عن طالب الاعدادية فالمناهج تدرس كما اعتادها الطالب في الاعدادية وفكرة البحث عن المعلومة او الحقيقة تكاد تكون غائبة في المحاضرة الجامعية والاستاذكما مدرس الاعدادية يرفض ان يحاور او تناقش ارائه لانه(معصوم)ولاشك والغش للاسف سائد بين الطلبة لان الطالب يقيم على اساس الدرجةوهي غايته يطلبها ولو بالغش..نريدثائرالاوزيرافي وزارة التعليم العالي
ام عراقية
2009-03-12
هل هذا يحصل في كل الوزارات ام في وزارة التعليم العالي حصرا قد تخصصت بالظلم وسرقة الاموال؟ ربما بنسب معينة في غيرها اما وزارتنا العجفاء فلم يفض الكيل فقط وانما انكسر حتى المكيال. ربما ان الاوان بالمواقع التي تنشر عن وزارة التعليم العالي ان تخصص ملفا خاصا لها او عمودا في كل تجديد للموقع بدل ان يضيع الحق في كل صفحة الآم تخطها اقلام . صاحبة مقال في "انت والمسؤول" ولم يسمع اي مسؤول وتغاضى كل مسؤول
hameed ridha
2008-11-08
بسمه تعالى مع بالغ الاحترام لجهود الجامعات واهميتها في تطوير بلدنا الاشم اود ان اطرح نقاط النقد البناء التاليه ان سمحتم 1 الاهتمام بالجوانب المعنويه بما يضمن نزاهة الخريجين واستقامتهم في حياتهم العمليه فلا ارتشاء ولا تماهل ولازيغ قد يصل الى تخريب البلد فمثلا قبول مواصفات من المتعاقدين دون العقود هي خيانه وطبيب الاسنان الذي يحشي سنا ثم يقلعه حيله وسرقة الاموال العامه اكل سحت وكل ذلك قد يتطلب قسم التخرج 2 الاهتمام بالنواحي الذوقيه كنظافة المرافق والصالات وسلامة العمل في المختبرات الخ ودمتم
ابو عبدالله
2008-08-08
الحمد لله فقد حصص الحق وما ذكر عيض من فيض ومنه ان الوزارة المذكورة تفعل نفس الشئ مع طلبة الكلية التربوية المفتوحة التابعة لوزارة التربية علما انها تشرف على الدراسة فيها والاخيرة تتوسل في سبيل ارضائها ومحاكاة مناهجها بل تزيد على ذلك ان جعلت درسي اللغة العربية والانكليزية تدرس في المرحلة الاولى والثانية والله أعلم هل تستمر حتى السنة الرابعة ورغم كل ذلك لن ترضى العمة عن كنتها ولا الكنة ترضى ان تستقل بنفسها ..!! ولا أعلم لم لا تقوم كل جامعة بالاستقلال ومنها جامعة اهل البيت وتحصل على الاعترف العالمي
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1369.86
الجنيه المصري 66.45
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك