بريد الزائرين

تحت شعار حتى لاتتكرر الكارثة وحتى نحرم سفك الدم المحرم سفكه كيف السبيل لذلك ؟؟انعقاد ندوة على شبكة البالتوك

1737 21:48:00 2007-05-18

كما عودناكم اخوة واخوات كرام في كل يوم جمعة وندوتنا الاسبوعية الدورية  ولان الدم قد نزف ولان القاتل والمقتول قد ضاع بينهم الحق فما عدنا نعرف من الظالم ومن المظلوم وتلك لعمري شرعة الغاب لا بل للغاب قوانينه وضوابطه التي ما راينا كائنا حيوانيا تجاوز عليها .. يفرض علينا الواقع ان نطرح الاسئلة الملحة التالية : لم يُسفك هذا الدم بدم بارد ؟؟من المتسبب بوصول الحال الى هذا الوضع من الاستهانة بالروح الانسانية ؟من يغذي هذه الانهار التي تراق بغير وازع من ضمير ؟؟من يدعم تمزقنا ؟؟ هل نحن ام الاخرين ام كلانا ام الجهل ام ام ام ؟؟ من يتحكم بخيوط اللعبة وكيف نقطع يده ودابر اصله ونجتث جذره ؟؟انها الروح وتلك الروح هي اكرم من قدسية الكعبة فلماذا لايفكر هؤلاء بان يعتدوا على الكعبة ويعتدى على ماهو اقدس منها ؟؟اليوم ينزف شيعة العراق دما بالعشرات فهل غدا سننزف بالمئات وبعد غد بالالاف حتى نباد  ؟؟ هل اليوم اجمل من غد رغم ماسفك من دم وهل نعد اكفاننا تحت الوسادة ؟؟لماذا يريد البعض ان يفرح اعدائنا .. ويبكي امه واخته واخيه وجده وعمه وخاله وحبيبه وصديقه وجاره والخباز والبقال واللحام الذي يتسوق منهم بدل الدمع دما  ؟؟ هل هناك من يرفض ان نحيا , يلبس جلد الحسين بيننا وهو اشد الخصام  ؟؟اين لغة العقل وماهو دور علماء الامة ؟؟اين القادة السياسيون ودورهم وهل هذا مارجوناه من أمال وطموح وهدف وغاية  ؟؟هل غضب الله علينا ان اسقط الطاغية واصبحنا بعد ان كنا نقتل فنمضي شهداء البغي والظلم والجور الصدامي نقتل اليوم بايدي الاخوة ؟؟ وجع وليس بموضوع والم وليس بندوة عابرة .... الامر اما حياة او فناء ولاشرف وغيرة ودين وانسانية لمن يرى الامر وبيده الحل ولايحرك من عطائه جهدا من اجل انقاذ من كتب عليهم الطغاة ان لاحياة يجب ان يحيوها ..فهؤلاء اليوم والطغاة سيان .. ننتظر تشريفكم لهذا الحوار الذي سيشرفه نخبة من الكتاب والاخوة والاخوات الكريمات من رواد مجلس النواب العراقي على شبكة البالتوك . والضيف الاستاذ عمر الحذاف .موعد وتاريخ الندوة هو الجمعة مساءا المصادف 18 . 05 . 2007 ، وعلى الساعة التاسعة بتوقيت وسط اوربا / الثامنة بتوقيت غرينتش غرفة البالتاك مجلس النواب العراقي Iraq majlesAlNOWB AlIraqi
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.13
تومان ايراني 0.01
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك