بريد الزائرين

عتب على الحكومة والمسؤولين

1463 17:45:00 2006-11-24

بسم الله الرحمن الرحيم عندما تسيل الدماء الطاهرة بدون سبب سوى الانتماء والولاء لمحمد وال بيته فان على الحكومه التي ذهبنا لانتخابها ونحن نحمل ارواحنا على راحاتنا عليها ان تحمي هذه الارواح الطاهرة من كل ناصبي ومن كل قاطع طريق بدون اي محاباة او اي مجاملةفعندما ترفع سيطرات الجيش من المناطق الساخنة لاسباب واهية جدا (لان السيطرات تسبب ازدحامات)وبعدها يتم عمل سيطرات وهمية من قبل جماعات ارهابية ويتم قتل الناس على الهوية ولا يتم اتخاذ اجرائات سريعة لردعهم مع العلم ان هؤلاء معروف انتمائهم لاي رئيس كتلة برلمانية طائفي ينتمون ماذا تنتظر الحكومة هل تنتظر ان يسافر لخارج العراق حتى تصدر مذكرة لاعتقاله مثلما حدث مع مشعان الجبوري او مع الضاري لماذا لا يتم اعتقال كل من يحرض على القتل او ياوي المجرمين كائنا من كان ليتوقف هذا النزف اليومي والكل يعلم من هم رؤوس الفتنة في البلد قالوا لنا ادخلونا في الحكومة وسنوقف القتل والتهجير ولكن ما حدث هو العكس تماما زاد القتل والتهجير وزادت وحشيتهم بسبب حصولهم على الحصانات البرلمانية وعلى المعلومات الامنية الخطيرة وعلى اجازات السلاح وعلى امتيازات سهلت لهم مهمة قتلنا واستباحة دمائنا لذلك يجب على قادتنا مراجعة حساباتهم من جديد واخراج الوجوه الطائفية المقيتة من الحكومة ومن كل المراكز الحساسة لاننا مهما عملنا لهم ومهما اشركناهم في الحكومة ومهما حصلوا على امتيازات ومهما تنازلنا فاننا متهمون بالطائفية وبالصفوية وبصفات ما انزل الله بها من سلطان وهم دائما يهددون بحمامات دم اي حمامات دم اكثر من هذه التي تسيل يوميا مالذي نستطيع ان نسمي ما حدث اليوم في مدينة الصدر الباسلة غير حمام دم الفه الامريكان (بحجة انهم يبحثون عن جندي لهم)فسهلوا دخول السيارات المفخخة واخرجه عدنان الدليمي(عندما اتهم الشيعة بالصفويين والبويهيين داخل البرلمان)ونفذه التكفيريين والصداميين بجدارتهم المعهودة في القتل والتفخيخ والاجرام الذي ورثوه من جدهم يزيد الملعون ومن ابيهم اللقيط هدام فما ذنب الابرياء يا قادتنا ومن تحولون ارضاءه الدليمي ام الضاري ام الشيطان فهؤلاء اخبث من الشيطان نفسه وفي الختام اسال سؤال اخير الا تلاحظون ان المناطق التي يكون الجيش مسؤولا عنها يكون هناك تسهيلات وحرية حركة للارهابيين مثل العدل والجامعة والغزالية والاعظمية والعامرية الا تستطيعون ان تجدوا حلا لهذه الماطق اذا لم تستطيع الدواة حمايتنا مع كل التضحيات التي قدمناها فعليها ان تقول لنا ذلك ونحن(الشعب) سنحمي انفسنا وننظف بغداد كلها من كل مجرم وبعثي وارهابي وناصبي وحاقد بكل سهولة وسنقطع رؤوس الشر والطائفية لاننا(الشعب) فقدنا صبرنا ووصلنا الى طريق مسدود ولا سبيل الا المواجهة وليس المهادنة. عمار علي العزاوي
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.46
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك