الصفحة الإسلامية

ثقافة من القران الكريم/٩


 

🖋️🖋️محمد شرف الدين ||

 

قال الحق تبارك وتعالى

"إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنا عَشَرَ شَهْراً فِي كِتابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّماواتِ وَ الْأَرْضَ مِنْها أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ وَ قاتِلُوا الْمُشْرِكِينَ كَافَّةً كَما يُقاتِلُونَكُمْ كَافَّةً وَ اعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ"

في هذه الآية المباركة  إشارة إلى سنةٍ من السنن الإلهية التي تحكم الحياة الدنيوية بصورة عامة ،والحياة المجتمعية بصورة خاصة بالنسبة للانسان ،

وهذه السُنة مفادها " الأشهر الحُرم " وقد ذكر المفسرون أن هذه السنة تنص على حرمة القتال في أشهر معينة - رجب ، ذو القعدة ،ذو الحجة ، محرم الحرام - من كل سنة تمر على الإنسان،  وفي الحقيقة أن هذه الآية نزلت لتقرر  ما كان عليه العرب في عصر الجاهلية ، فقد كانوا يوقفون القتال في هذه الأشهر الأربعة، فجاء القانون الإلهي وأمضى هذه المسألة، 

ثم إن هذه السُنة تشمل الوضع الداخلي للمجتمع  الإسلامي وكذلك الوضع الخارجي ، أي حرمة القتال والاعتداء من قبل البعض على بعض - ايىفيما بينهم - في اي وقت من هذه الأشهر الأربعة،  فمن فعل ذلك فهو ممن ظلم نفسه ،حيث يقول " فلا تظلموا فيهن أنفسكم " .

وفي ختام الآية الكريمة إشارة إلى بيان كيفية صد الاعتداء الخارجي من قبل العدو - المشركون والكفار- حيث أنهم يستغلون هذه السنة المفروضة على المسلمين - معتقدين بأنه لا يوجد منفذ من هذا القانون الإلهي للمواجهة خلال هذه الأشهر،  فالحق تعالى يبين هذه النقطة من خلال وجوب مواجهتهم في حال اعتداءهم خلال الأشهر الحُرم-   ، وكما يلي :

- وحدة الصف الداخلي ، حيث تذكر الآية الكريمة ضرورة الوقوف بصف واحد يجمع كل أفراد المجتمع الإسلامي ولمختلف التخصصات  العملية للمواجهة - سواء كان التخصص سياسي أو ثقافي أو إجتماعي أو اقتصادي ....- وهذا ما يتطلب التنسيق العالي بين أفراد التخصصات العملية فضلا عن التنسيق الموجود بين أفراد التخصص الواحد .

- النظرة الواحدة لكل أفراد العدو ، فما دام ملاك الشرك موجود عند كل أفراد العدو - المشرك والكافر- فينبغي أن ينظر المسلم إلى كل أفراد الكفر والشرك بأنهم أعداء ويريدون قتله، وعليه لا يصدق بوعود العدو ، ولا يطمئن لتحركاته" السياسية ، الثقافية ، الاقتصادية ، العلمية " بل ينبغي النظر بصورة متابعة وتدقيقة ، بل ينبغي مواجهتهم كافة ، أي بجميع  اصنافهم .

جعلنا الله وإياكم ممن ينتصر به لدينه ولا يستبدل بنا غيرنا بحق محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين.

ــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
رسول حسن نجم : عندما صدق الجاهل انه اصبح عالما من خلال عمليه تسمى سياسيه وهي لاتمت للسياسه بصله ارتقى المنبر ...
الموضوع :
من هو الحارس ومن هو الوزير ؟!
ابو حسن : احسنت وصدقت بكل حرف والله لولا الحشد المقدس لما بقي العراق ...
الموضوع :
لهذا يبغضون الحشد..!
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
فيسبوك