الصفحة الإسلامية

في ذكرى مولده, علي عليه السلام رمز الإنسانية


 

الاقتراب من علي عليه السلام وتناول حياته أمر مرعب حقيقة, فهذا الرجل العملاق عندما نأتي إلى جروف بحره, هل من الممكن أن نفيه حقه إذا أردنا أن نصفه أو نستذكر حياته. 

الإمام علي عليه السلام, الرجل السهل السمح والشديد القوي, حياته قد كحلت عين التاريخ بصور العظمة والرفعة والسمو, وبكل معاني الفضيلة. 

إن استذكار أمير المؤمنين علي عليه السلام, والانتهال من خصاله, يبعث في النفس الغبطة والسرور, رغم ما اشرنا إليه من حذر الاقتراب خشية التقصير, فالكلام في خصاله عليه السلام هو كلام في المعاني السامية للإنسانية, هذه الانسانية التي اختفت وانعدمت من الوجود, بسبب المادية والأنا والتباغض والتحاسد. 

لقد كان علي عليه السلام رئيس القوم, إلا أنه كان كأحدهم فيهم, يحذو حذو النبي الكريم محمد صلى الله عليه واله وسلم في التواضع والرفق, لقد كان ينصف الناس من نفسه, لا يهادن الظلمة ولا يجامل القريب بل كان الناس عنده سواء. 

لم يكُ لأحد في علي عليه السلام مطمع في مال عام, أو انتفاع على حساب المسلمين, اذ إن سيرته عليه السلام كانت سيرة العدل والقسمة بالسوية, لا تفضيل لسابق على لاحق, ولا لقريب على بعيد, ولا لعربي على أعجمي, فالكل سواء ماداموا يعيشون تحت ظل دولته الإسلامية. 

في السياسة كانت أخلاق علي عليه السلام واضحة المعالم, فهي ترفض الغدر والخديعة والمكر, ولم يستخدم سلام الله عليه امكانيات دولته لخدمة احد معين, بل جعلها كلها لخدمة الاسلام والمسلمين, وحين ولّى الولاة, لم يتركهم يتحكمون في أمصارهم بمزاجهم, بل كان حريص أشد الحرص على متابعتهم, وتفقد شؤونهم, وتتبع سيرتهم مع الرعية, وكان يحثهم على العدل والانصاف, وأن لا يكونوا عونا للظالم, بل يوصيهم بضعاف الرعية, ممن لا يملكون الحيلة والقدرة على مواجهة الحياة. 

سيرة مولانا أمير المؤمنين هي سيرة اعجازية بما تعنيه الكلمة, منذ ولادته داخل حرم الإله, إلى استشهاده في بيت الإله, سيرته هي سيرة العطاء والخير والرفق واللين والرحمة, ومهما كتبنا عنه عليه السلام لن نفيه عشر معشار حقه, لا والله! وكيف نفيه ورسول الله صلى الله عليه واله يقول له " يا علي لا يعرفك إلا الله وأنا" فالسلام عليك يا ابا الحسن, أيها النقي الهمام, وعذرا إليك من تقصيري وقصوري عن أن أفيك حقك أو أًبين منزلتك. 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 66.62
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
شامل : اعتقد ان العملية السياسيه بالعراق تحتضر ولن تتم هذه الاربع سنوات لغة الحوار بين السياسيين وعمليات شراء ...
الموضوع :
الخزعلي يغرد: لا تستعجلوا ولا تفرحوا فان من يضحك اخيرا يضحك كثيرا
زينب : مرحبا اني طالبه سادس العام اجلت والسنه ماعجبني معدلي وردت اعيد بس كالولي الا مسائي زين ايحق ...
الموضوع :
التربية : يحق للطالب الراسب سنتين في المدارس النهارية ان يبقى سنة ثالثة فيها
أبو محمد : السلام عليك يا أبا الفضل العباس السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد الستر وحسن العاقبة وقضاء حوائج ...
الموضوع :
قصة جبل عباس علي في ألبانيا..!
سيف علي ساجت : هل الموظف الحكومي في الجيش العراقي مشمول بنوع من السلف لديكم ...
الموضوع :
المصرف العقاري في النجف الاشرف يباشر بتسليف المواطنين
عرفان اركان : الحمد لله والشكر العراق يتمتع بسيادة كاملة على ارضه ومياهه واجوائه والف مبروك انتصرنه كبرت الفرحة وكبرنه ...
الموضوع :
القوات الامريكية تطوق المنطقة الخضراء واجراءات امنية مشددة
ابو حسنين : نعم كل مافي هذا المقال مطابق للحقيقه تماما لاكن مبتور الاتهام لم يذكر فساد الخطباء الذين يعتلون ...
الموضوع :
أقتلوا الشعب فهو الملام..!
مواطن : بسم الله الرحمن الرحيم مدير هيئة النزاها ماتخلصونه من المحامي فراس زامل يتعامل وي فاضل راشد الي ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
بغداد : بت اتحسر على تلك الايام التي كان قلمكم يسطر لنا اوجاع الماضي لرسم خارطة المستقبل قلمكم الان ...
الموضوع :
نصيحة ناصح حر
مع محور المقاومة : تعسا للفاسدين والعملاء ...
الموضوع :
عاجل - معلومات مهمة وخطيرة عن تزوير الانتخابات
Bahia : نشكر اقلامكم الصريحة والمشخصة لمرض استفحل وطال امده نسال الله سبحانه ان يصلح بكم وبايديكم دمتم انوارا ...
الموضوع :
نتوسل لرفض استقالة ابليس..!
فيسبوك