الوثائق

بالوثائق.. شركة أمنية "تحتال" على موظفيها والدولة منذ 12 عاماً


 

 

كشفت وثائق  اليوم الثلاثاء، عن قيام شركة للخدمات الامنية بـ"الاحتيال" على المئات من موظفيها ودوائر الدولة، منذ 12 عاماً.

وبحسب الوثائق، وهي عبارة عن دعوى قضائية لأحد الموظفين الذين وقعوا ضحية لاحتيال شركة "سالي بورت" الأمنية، تبين ان الشركة تعاقدت معه ومع أكثر من 300 موظف آخر، للعمل بصفة "حماية شخصيات بتاريخ 1/2/2005، على ان تكون ساعات العمل 12 ساعة عمل يقابلها 24 ساعة استراحة، لقاء أجر يبلغ 46 دولاراً عن اليوم الواحد".

وتشير الدعوى الى انه "بعد فترة وجيزة طلبت الشركة ان يكون العمل 14 ساعة مقابل 10 ساعات استراحة خلافا للعقد، ولم تقم الشركة بتعويض الموظفين بما يتماشى مع ساعات العمل، قبل ان تقوم الشركة بتاريخ 1/12/2016 بإنهاء عمل موظفيها دون سبب يذكر".

وتبلغ المستحقات المالية لكل موظف أنهت الشركة خدماته 70 ألف دولار عن فرق ساعات العمل للفترة من 1/2/2005 ولغاية 1/12/2016.

وفي الدعوى القضائية الاخرى، تعاقدت الشركة مع موظف ليعمل "بصفة مدير بتاريخ 15/11/2011 براتب شهري قدره ستة الاف دولار، على ان يتم تجديد العقد تلقائيا كون العقد سنوي، وبتاريخ 6/4/2017، قامت الشركة بإنهاء خدماته دون سبب او مخالفة تخل بشروط العقد وقبل انتهاء مدة العقد الذي ينتهي بتاريخ 5/11/2017".

وتكشف الوثيقة ان "الشركة لم تقم بدفع مخصصات الضمان لدائرة الضمان الاجتماعي للفترة من 5/11/2011 ولغاية 5/11/2017".

وتبلغ المستحقات المالية المترتبة على الشركة لصاحب الدعوى الثانية نحو 86 ألف دولار.

وبحسب مصدر مطلع على تفاصيل القضية، فإن "الشركة احتالت على أكثر من 300 موظف لديها عبر تغيير أوقات عملهم من دون تعويضهم مالياً عن ذلك".

وأضاف أن "الشركة كانت تسجل مقدار راتب موظفيها أقل بكثير من الراتب الفعلي الذي تمنحه لهم للتهرب من الالتزامات المالية كالضمان الاجتماعي والضريبة وغيرها، حين كانت تمنح راتباً مقداره مليون و500 ألف دينار لكن في السجلات الرسمية تسجل الراتب بمقدار 900 ألف دينار".

وبذلك يكون الفارق المالي بمقدار 600 ألف دينار لكل موظف، وباحتساب عدد الموظفين البالغ 300 موظف، يكون الناتج 180 مليون دينار شهرياً مبلغ التهرب الضريبي للشركة.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 67.89
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
منى رحيم : هل يحق لزوجة الشهيد الموظفة منح الزوجية مع وجود تقاعد لبناتها القصر فقط تقاعد ابوهن الشهيد ...
الموضوع :
نص قانون التعديل الاول لقانون رواتب موظفي الدولة والقطاع العام رقم (22) لسنة 2008
Yasir Safaa : السلام عليكم زوجتي معلمه عدهه خدمه 14 سنه وتركت العمل كانت تتمتع باجازه سنتين بدون راتب وبعد ...
الموضوع :
قانون التقاعد الجديد يمنح الموظفة حق التقاعد بغض النظر عن الخدمة والعمر
عباس فاضل عبودي : السيد رئيس الوزراء المحترم م/ طلب تعين أني المواطن ( عباس فاضل عبودي ) ادعو سيادتكم لنضر ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Mohamed Murad : اوردغان يبحث عن اتباع وليس عن حلفاء ... ...
الموضوع :
بغداد وانقرة .. تصحيح المسارات وترتيب الاولويات
Mohamed Murad : كل من يحاول ان ينال من الحشد الشعبي فهو يكون ضمن المشروع الامريكي السعودي الصهيوني ....#بخور_السبهان ...
الموضوع :
العصائب تهدد بمقاضاة قناة تلفزيونية تابعة لعمار الحكيم بتهمة "القذف"
سعد السعداوي : كيف تطلب مؤسسة تقاعد النجف الوطنية شهادة حياة المغترب والموجود حاليا في المحافظة. فلماذا لا يحضر المتقاعد ...
الموضوع :
هيئة التقاعد الوطنية في النجف الاشرف تعاني من ضيق المكان
علي حسين الشيخ الزبيدي : الله يرحمك عمي الغالي الشهيد العميد المهندس عماد محمد حسين علي الشيخ الزبيدي أمر لواء صوله الفرسان ...
الموضوع :
استشهاد آمر فوج في الشرطة الاتحادية وإصابة تسعة من عناصر الشرطة بتفجير جنوب الموصل
حسين ثجيل خضر : بسم الله الرحمن الرحيم امابعد اني المواطن حسين ثجيل خظر من محافظه ذي قار قظاء الشطرة قد ...
الموضوع :
العراقيون المتوفين في الخارج قبل 2003 شهداء..!
اميره كمال خليل : سلام عليكم اذا ممكن سؤال ليش استاذ مساعد ماجستير ممنوع يكون عميد كليه اهليه(يعنى لازم دكتوراه حسب ...
الموضوع :
مكتب قصي السهيل يعلن تثبيت موظفي العقود في مكاتب مجلس النواب في المحافظات
Bahia : تشخيص ف الصمم اللهم اصلح .موفقين باذن الله ...
الموضوع :
ثقافة التسقيط والتخوين
فيسبوك