معكم يا أهلنا في البحرين والجزيرة العربية

حركة بحرينية: إعدام شابين جريمة نكراء ممهورة بغطاء أخضر انجلوأميركي


أصدرت حركة الحريات والديمقراطية (حق) في البحرين بياناً اليوم السبت أدانت فيه الجريمة البشعة التي اقترفتها أجهزة النظام وذلك بإعدام الشابين أحمد الملالي وعلي العرب.

وقالت (حق) ”إعدامها جريمة نكراء ممهورة بغطاء أخضر انجلوأمريكي فالحكم عليهما كان جائراً عبر محاكم جائرة تفتقد لأبسط معايير المحاكمة العادلة".

وأكدت (حق) بأن "الشهيدين تعرضا للتعذيب وانتزعت اعترافاتهما تحت التعذيب الوحشي" واضافت "كان متوقع تصعيد نظام الحكم في البحرين بعد الزخم الأمريكي و البريطاني الذي منحته له ورشة البحرين التطبيعية مع كيان العدو الصهيوني".

كما نوهت (حق) بضرورة "إن تعي كل قوى المعارضة بحقيقة المعركة وشراستها مع النظام وحلفائه وداعميه الذين يقدمون له الدعم" مؤكدة على التعاطي المسؤول ودراسة الخيارات وتوحيد المواقف لكي يُثّمن دم الشهداء وتُخلق قاعدة جماهيرية واعية تعي دورها وتكليفها وتدافع عن خياراتها".

وختمت البيان بالتأكيد على "أنه هناك ثوابت لا يمكن لأي قوة إن تسقطها من قاموس الشعب والمعارضة وعلى رأسها مقارعة الظلم والسعي نحو الحرية والكرامة ورفض الذل والاستسلام".

كما خاطبت النظام البحريني بالقول " لن يسلم النظام من تداعيات همجيته وعنفه وارهابه وإنه لن يحقق إلا المزيد من عدم الاستقرار وكشف صورته الدموية للعالم" مؤكدة على أنه "نظام خبيث لا يمكن الوثوق به ويسعى بأعماله ليستثمرها على عدة مستويات ومنها تعزيز الفرز الطائفي".

 کما اعلنت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية إستشهاد كل من علي العرب واحمد الملالي بعد إقدام النظام في البحرين على إعدامهم عن طريق القتل خارج القانون.

وكانت جمعية الوفاق اطلقت أمس الجمعة نداءً وطنياً بضرورة وقف الذهاب لتنفيذ أي إعدامات ضد المحكومين علي العرب وأحمد الملالي.

كما طالبت منظمة العفو الدولية ملك البحرين بإعادة محاكمة ضحيتي التعذيب علي العرب وأحمد الملالي وعدم اللجوء إلى عقوبة الإعدام.

واعلنت السلطات البحرينية، اليوم السبت، تنفيذ حكم الإعدام بحق ثلاثة أشخاص.

وبحسب وكالة الأنباء البحرينية "بنا"، قال الادعاء العام في بيان إنه تم إعدام الأشخاص الثلاثة، اثنان من قضية واحدة والثالث من قضية منفصلة صباح اليوم السبت.

 

المصدر: قناة اللؤلؤة

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (معكم يا أهلنا في البحرين والجزيرة العربية)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 74.18
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك