بريد الزائرين

بيان تعزية في الذكرى السنوية الثالثة لرحيل القائد السيد عبد العزيز الحكيم(قدس) تيار شهيد المحراب في فنلندا

3326 18:53:00 2012-07-25

بسم الله الرحمن الرحيم تِلْكَ الدَّارُ الْآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لَا يُرِيدُونَ عُلُوّاً فِي الْأَرْضِ وَلَا فَسَاداً وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ صدق الله العلي العظيم يستذكر أبناء تيار شهيد المحراب في جمهورية فنلندا، وبكل الم وحزن عميقين الذكرى السنوية الثالثة لرحيل القائد البار حجة الإسلام والمسلمين سماحة السيد عبد العزيز الحكيم قدس سره لقد كان (رض) رمزا دينيا ووطنيا شامخا ساهم في تشييد عراقنا الجديد، ورحل عزيز العراق بعد عمر بذله في ساحات الجهاد والتضحية مع أخيه القائد شهيد المحراب(قدس) من أجل رفع راية الإسلام والمسلمين ومن أجل رفعة العراق وشعبه، لقد رحل (رض) وعينه على شعبه وبكل أطيافه فهو الداعي للوحدة الوطنية والملم بهموم وطنه، لقد كانت حياته مليئة بالجهاد والتضحية في مقارعة النظام البائد وشهدت سوح الوغى وميادين السياسة العربية والعالمية، فهو سليل العائلة المجاهدة عائلة الفقاهة والشهادة عائلة آل الحكيم (قدست أسرارهم) وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم ابناء تيار شهيد المحراب في فنلندا بأحر التعازي الى الامام صاحب الامر(عج) والمرجعية الرشيدة(دامت بركاتها)والى اسرة آل الحكيم المكرمة سيما القائد المفدى سماحة السيد عمار الحكيم(سدده الله تعالى) والى أبناء شعبنا العراقي الوفي.ولا يسعنا في هذا المناسبة الحزينة ، إلاّ أن نتضرَع إلى الباري سبحانه بأن يتغمّد فقيدنا الغالي بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنّاته إنّه وليّ الرحمة والمغفرة.

تيار شهيد المحراب في جمهورية فنلندا الخامس من شهر رمضان المعظم 1433 هـ25/7/2012

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
خالد المكصوصي /اعلام مؤسسة شهيد المحراب الخالد
2013-07-12
السلام على عزيز العراق ابا عمار في الذكر السنوية لرحيلة قدس
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.82
التعليقات
مازن عبد الغني محمد مهدي : الهم صلي على محمد نينا عليه افضل الصلاة والسلام وعلى ال بيته الاطهار عليهم اقضل الصللاة ةالسلام ...
الموضوع :
بين يدي الرحيل المفجع للمرجع الكبير السيد الحكيم قدس سره.
رسول حسن نجم : هذه من الحقائق التي يراد طمسها او تشويهها جهلا او بقصد... احسنت التوضيح. ...
الموضوع :
لا تبالغوا ..!
مواطنة : كل الوجع الذي عشناه في تلك الحقبة يقابل وجع لايقل عنه اذا اصبحنا نقدم الادلة ونركن في ...
الموضوع :
للتذكرة .... بالفيديو هذا ما فعله حزب البعث الصدامي الكافر بالمعتقلين المجاهدين في زنزاناتهم
رسول حسن نجم : التسويق قوي جدا للفتح يبدو ان الميزانيه لدى الفتح من الاموال المتراكمه تستطيع النهوض بالاقتصاد العراقي اعلاميا ...
الموضوع :
مَنْ سَأنتَخب؟!
رسول حسن نجم : التسويق والترويج لقائمه انتجت الكاظمي ماذا ترى ستنتج لنا في ظل وجود الاحزاب والمحاصصه وهي جزء منهم. ...
الموضوع :
اراه سيراً مثمراً !!
رسول حسن نجم : اذا كانت الفكره ابراز الدول المشاركه في زيارة الاربعين المليونيه لاظهار عالمية الامام الحسين ع واغاضة قوى ...
الموضوع :
فوائد عالمية الحسين..!
رسول حسن نجم : اولا... عندما يحب المرء شخصيه ما فمعناه الطاعه لها والانقياد فاذا لم يطع معناه لاتوجد محبه اصلا..... ...
الموضوع :
انتخبوا القدوة والاصلح
رسول حسن نجم : الاحزاب الحاكمه باقيه نفسها منذ ٢٠٠٣ والى الان وسواء قاطعنا الانتخابات ام لم نقاطع فالنظام نفسه والمتحكمين ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما هو بديلك حينما تقاطع الانتخابات اذا كان الفاسد هو المستفيد من مقاطعتك والعراق هو المتضرر؟
ابو علي : عجيب هذا التآمر والاستهتار الامريكي ليس بأمن العراق فحسب وانما وجوده لوضع العراقيل امام راحة الشعب ورفاهيته ...
الموضوع :
الخدران: القوات الاميركية تتلاعب بالمشهد الامني واستقرار البلاد مرهون بخروجها
جاسم الأسدي : احسنتم وفي نفس الوقت يجب أن نركز على التعليم لان مع الاسف هناك تهديم للمدارس بدل من ...
الموضوع :
الشباب  في  وجه العاصفة...
فيسبوك