المقالات

الولائي والبنتاغون وأطراف أخرى

435 2021-11-21

 

متابعة ـ عباس الزيدي ||

 

تحت هذا العنوان ....

كتب المشاور السياسي لكتائب سيد الشهداء

اولا  _ جميع الأحرار  تتفق أن المقاومة حق مكفول شرعا  وقانونا  ومن النواميس الطبيعية  لكل الشعوب  وهي ليس حكرا على أحد أو طائفة أو قومية أو جهة وليس  هناك أي مزايدة في موضوعة المقاومة قولا واصطلاحا وممارسة بمختلف وسائل التعبير عنها وترجمتها  عسكريا أو سياسيا  أو إعلاميا على نحو التكتيك أو الاستراتيجية ضمن الثوابت المعروفة

ثانيا ، في ردة فعل سريعة من البنتاغون على تصريح السيد الأمين العام لكتائب سيد الشهداء الحاج ابو الاء الولائي  عند إعلانه فتح باب التطوع لمقاتلة  قوات الاحتلال والتي لاقت ارتياحا  من الأوساط الشعبية  والوطنية تلقت خلالها عشرات الآلاف  من الاتصالات لأغراض التطوع عبر أرقام الهواتف التي وزعت لهذا الغرض ... أعلنت على الفور وزارة الدفاع  الأمريكية عن نيتها بتخفيض عديد قواتها المحتلة في العراق وبعض النظر عن مصداقية وجدية قوات الاحتلال التي لنا معها تجربة ميدانية بانها لاتخرج  الا تحت ضربات أبطال المقاومة  ونحن وغيرنا من الفصائل  على أتم الاستعداد   في  العدة  والعديد والجهوزية  حتى آخر يوم من المهلة المعلنة  أو يقضي الله أمرا كان مفعولا

ثالثا، حاولت بعض الأطراف المعادية تغيير اتجاه البوصلة عن استهداف قوات الاحتلال  لأغراض معروفة منها  الضخ  على مشروع  الفتنة  الأسود( الشيعية _ الشيعية ) وخصوصا عندما أعلنت ابواق الفتنة أن  دعوة التطوع هي خطوة للتصعيد ضد جهة معينة ومنها الاخوة في التيار الصدري

ونقول في ذلك ....خسئتم  اننا والأخوة في التيار الصدري على منهج واحد وطريق واحد ودين واحد ونعتقد واحد وعشاق للمقاومة ولطالما  اذقنا معا  قوات  الاحتلال الموت الزؤام من خلال ضرباتنا المشتركة

نحن في كتائب سيد الشهداء لسان عفيف وايادي نظيفة لن ولم تتلوث  ايادينا  بالسحت  الحرام أو بدماء العراقيين بل نحن مشاريع تضحية للدفاع عن كل العراقيين وأبناء الأمة الإسلامية

اضف الى ذلك وهو المهم

نحن في كتائب سيد الشهداء ننتمي  إلى مدرسة أمة حزب الله التي  من ثوابتها عندما  يعتدى عليها من قبل إسرائيل اللقيطة تقوم  بمعاقبة واستهداف إسرائيل

واذا تعرضت أمة حزب الله في لبنان إلى اعتداء من قبل أحد الأطراف اللبنانية أيضا تقوم بمعاقبة  واستهداف الكيان الصهيوني لأنها تعلم أن أصل الخطر والفتن  من ذلك الاحتلال  الخبيث   لذلك نحن في كتائب سيد الشهداء  نقول ان كل ماحصل وسيحصل  في العراق من ازمات وفتن هي بسبب قوات الاحتلال الأمريكي  ولن يطال سلاحنا  اي عراقي  سواء من أبناء جلدتنا أو الاخوة الشركاء وعقيدتنا  قرآنية في ذلك انطلاقا من الآية الكريمة..... 

لئن بسطت الي يدك لتقتلني ... ما انا   بباسط  يدي لاقتلك ..اني اخاف الله رب العالمين 

وبذلك نصب جام  غضبنا  على  قوات الاحتلال الخبيثة

رابعا _ نحن في كتائب سيد الشهداء  ننتمي إلى  امة محور المقاومة وحاضرون في كل الميادين كما هو معروف في غزة ورفد  المقاومة الفلسطينية في جميع الاختصاصات المطلوبة إبان العدوان الصهيوني الاخير وايضا في  اليوم الأول  للعدوان السعودي  الإماراتي على اليمن الشقيق اعلن الحاج ابو الاء الولائي تطوعه للدفاع عن اليمن وهو قمة الهرم في سيد الشهداء فما بالك في بقية أبنائها وكوادرها وايضا لنا الشرف في الدفاع عن حرم السيدة زينب عليها السلام في سوريا بل كنا من الأوائل.....

لذلك  التعبئة وفتح باب التطوع من البديهات  لهذا التشكيل والوجود  المبارك

وهناك لاشك رسائل كثيرة في دعوة التطوع التي صدرت تعرف الجهات جيدا تلك الرسائل منها ... إسرائيل وبريطانيا والقوات الغازية  التركية والتدخلات الإرهابية لكل من الامارات  والسعودية  ومشاريع  استهداف وتصفية  المرجعية والحوزات  العلمية ولكل من يهدد الأمن المجتمعي وعملية التبادل السلمي للسلطة وفق المعايير الديمقراطية  للعملية السياسية ناهيك عن مواجهة الدواعش والتنظيمات الإرهابية  ضمن  سياق واليات عمليات الحشد المقدس

والله ناصرنا .... ومنه نستمد العون

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
محمد الهندي : هم من يحكم العراق ويسرقه بالاتفاق مع الاخوه الاعداء وساستنا تبارك لهم ذلك ...
الموضوع :
العرداوي: ترشيح زيباري لرئاسة الجمهورية تجاوز على القانون والدستور
ابو محمد : احسنت واجدت فقرة مرض الولد عشتها شخصيا قبل ايام وكما وصفت بالضبط والحمد لله على كل حال. ...
الموضوع :
من قال أن الرجال لا يبكون .؟!
احمد سواعد : يعطيكم العافيه ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
حسن : السللم على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين السلام على أبا الفضل ...
الموضوع :
من كرامات الإمام الحسين صلوات الله عليه: اين ذهبت الغدة السرطانية؟قصة معاصرة حقيقية بكل حرف من حروفها
الحاج هادي العكيلي : السلام عليكم .. بالنظر لاهمية محاضرة الشيح جلال الدين الصغير في توضيح الامور وخاصة من الجانب السياسي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن سنة صاخبة تتماوج بين الاحداث وآثارها وبين علامات الظهور ودورها
ابن الاعظمية : الكابتن الاسطورة حسين سعيد ابن الاعظمية البار فهو من مواليد الاعظمية وجاري تبا وتعسا وبغضا لمن يعاديه ...
الموضوع :
حسين سعيد الفلسطيني البعثي ماذا لو كان عراقياً
مازن : إلى جهنم و بئس المصير لعنه الله على كل البعثيين و الصداميين الاوباش ...
الموضوع :
وفاة ابن خالة الطاغية المقبور صدام حسين ومرافقه الاقدم المجرم ارشد ياسين
كرار حسان : عشيرة بيت عوفي وهي عشيرة من أحد عشائر البوبخيت المهمة يراسها في الوقت الراهن الشيخ حسن ناجي ...
الموضوع :
«مسلم» الوحيد بين 600 طفل من «بيت عوفـي» فـي البصرة يقطع 15 كلم ليواصل تعليمه
محمد سعيد : مقالكم جميل حياكم الله ووفقكم أتمنى لكم دوام التوفيق ...
الموضوع :
هل ينجحون اليوم بما فشلوا به في الأمس..
Majeda Khalil : رحم الله والديكم والله يقضي حوائجكم بحق صاحب السجدة الطويله الامام موسى بن جعفر الكاظم عليه السلام ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
فيسبوك