المقالات

نداء استغاثة.. 


 

الدكتور ناظم الربيعي ||

 

من باحة المسجد الاقصى أطلقت امرأة فلسطينية نداءاستغاثة   الى حكام الدول العربية والى كل مسلمي العالم

( وأسلاماه  المسجد الأقصى يحرق ويدنس باقدام اليهود ) هذه الاستغاثة جاءت بعد أندلاع  مواجهات عنيفة منذ عدة ايام بين قوات  الجيش الاسرائيلي المحتل  وسكان البلدة القديمة في القدس الشرقية المحتلة بدأت شرارتها بعد أن  أصدرت المحكمة الأسرائلية قرارا بهدم مساكن الفلسطنين المشيدة منذ الخمسينات بحجة ان ملكية اراضيها تعود  الى المستوطنين الصهاينه

هذه الاستغاثة جاءت بعد قتل  واصابة اكثر من 600 فلسطيني  وتدنيس بيت المقدس من خلال اطلاق  القنابل الغازية السامة داخل قبة الصخرة على المصلين ومصادرة مفاتيحه من قبلهم  تدنيس بيت المقدس هو من وحد  الشارع الفلسطيني وأخرج مظاهرات حاشدة زادت عن تسعين الف متظاهر طافت شوارع ومدن البلدة  القديمة في مجد  الكروم . الناصرة . باب العمود. المغاربة. شفا عمرو . اللد  وغيرها من المدن الفلسطينية   دعما لاهالي منطقة الشيخ جراح ورفضا للقتل والتنكيل والاعتقال التي طالت الفلسطينين

كنائس فلسطين قرعت أجراسها دعمآ لسكان قطاع غزة والقدس الشرقية مساجد المدينة تزامنت تكبيراتها  مع أصوات قرع نواقيس الكنائس

الحجارة الفلسطينية التي كانت الرد الوحيد على الاعتداءات الاسرائلية المتكررة تحولت الى صواريخ بعيدة المدى قصفت بها سرايا القدس الجناح العسكري لحركة حماس المدن الاسرائيلية ولم  تسلم منها حتى تل ابيب

قابلتها غارات اسرائيلية  على مدن قطاع غزة راح ضحيتها 22 شهيدا واكثر من 612 مصابا من الفلسطينين 

مجلس الأمن الذي نراه نشطا وفاعلا حينما  يكون الأمر لصالح اسرائيل هو الآن  في غيبوبة تامة وكأن الامر لا يعنيه

دول الخليج لم تكلف نفسها حتى اصدار بيانات ادانة  للجرائم البشعة التي ترتكب ضد الفلسطنين في هذا الشهر الفضيل وهي التي سارعت للتطبيع مع العدو الصهيوني وفتحت اجواءها لليهود واستثماراتهم في بلدانها

الحكام العرب الاخرون اكتفوا بعبارات الادانة والاستنكار

ايران هي الدولة الوحيدة التي أعلنت وبوضوح تام انها مع المقاومة وهي من زودت حركة حماس  والفصائل الفلسطينية المسلحة الاخرى بالصواريخ والسلاح والعتاد اللازم مما جعل الحركة تعلن وبمؤتمر صحفي عن شكرها وتقديرها الى ايرانودعنهازابميتخر للمقاومة الفلسطينية  وان اطلاق ايران  شعار يوم القدس هو اعلان حقيقي لمساندتها الفلسطنين فعلا لا قولا   حيث لم تكتف بالشعارات كما يفعل   الاخرون

هل ستكون هذه المواجهات المستمرة الان بين الفلسطينيين والغزاة اليهود  هي بداية النهاية لازالة دولة إسرائيل من الوجودوبداية زوال عصر العلو الثاني لليهود ودولتهم

ارى ذلك قريبا جدا مادام هناك مسلمون يسمعون نداء الاستغاثة ويلبونه

 وان غد لناظره لقريب

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك