المقالات

الوزير ابو المحاسن وبداية التسقيط ..!


 

محمد فخري المولى ||

 

تاريخ العراق بيطاته قصص عديد منها قصة ابو المحاسن ، بعد تسلم الملك فيصل الأول مقاليد الحكم في العراق 1920 تشكلت عدد وزارات منها وزارة السيد جعفر العسكري رئيسا للوزراء واسندت وزارة التربية إلى الوزير ابو المحاسن طبعا كان وزير المعارف يناظر اليوم وزير التربية والتعليم العالي 

السؤال المهم ما هي مواصفات ومميزات ابو المحاسن ليتولى حقيبة المعارف ببساطة شديدة ليس له خلفية عن أي تفصيل تربوي تعليمي إداري فقط لانه مقبول شعبيا وهذه المقبولية أساسها تنقله بين المجالس والمضايف والعلاقات الاجتماعية مع الشخوص السياسية والإدارية والعشائرية وطموحاته بسيطة وزير يحكم وينهي وينفذ ما طلب منه لانه من ضمن المعطيات الأولى لرئيس الوزراء عند اختياره للتشكيلة أن الحكم يغير والطموحات تتصاعد مع تولي المنصب ( الكرسي يغير ) لذلك عندما تختار محدودي أو بسيطي الأفق ستأمن منهم لفترة لان طلباتهم بسيطة وهو يتواضع لحد التملق ويتكبر حد التجبر  

هذا ما حدث فعلا ابو المحاسن وهو بطريقه لتسلم المنصب أو الحقيبة الوزارية لاحظ مدير المعارف وهو بمنصب وكيل وزارة حاليا ونحن نتكلم عن مسيرة راجلة بازقة ودرابين بغداد القديمة المناطق المجاورة للقشلة والمتنبي حاليا أن هناك شخص يسير خلف ابو المحاسن كأنه ظله فتعجب مدير المعارف وردد من هذا الذي يسير خلفك فأجابه هذا من محاسيبنا فردد اهلا به مدير المعارف من الشخوص الإدارية المهنية المطلعة على كل تفاصيل الدولة لا وزارة المعارف فقط فهو من حقبة الحكم العثماني وتعامل مع الحكم البريطاني ثم استقدم ابان المملكة الهاشمية العراقية لينظم ويهندس لمستقبل التربية والتعليم في العراق

فلنعود إلى ابو المحاسن باولى خطواته لتولى حقيبة وزارة التربية والتعليم حاليا المعارف سابقا لاحظ مدير المعارف أن ذلك الشخص يصدر إشارات اثناء سيره كظل ابو المحاسن

ساله ما  الأمر فردد بسيطة يمعود شغلة بسيطة فردد مسؤول المعارف اذا بسيطة خلي يروح وتقضى فيما بعد فردد ابو المحاسن هسه نكظيها ما دمت معنا ف استغرب مدير المعارف وما علاقتي بالأمر

فردد ابو المحاسن انت الخير والبركة والأمر بيدكم فزاد استغراب مدير المعارف يمي اني ماشايفه ولا اعرفه فردد شغلته يمك فردد يمي فكان الجواب نعم يمك علامات استفهام وتعجب كبيرة وكثيرة

ماذا يريد محاسيبكم فردد ابو المحاسن شغلة بسيطة فردد مسؤول المعارف اذا بسيطة سهلة شنو الموضوع

فردد ابو المحاسن محاسيبنا خوش وسبع واحنا نعرفه عينه

فردد ماذا فاعاد الكلام من جديد عينه فردد مسؤول المعارف التعيين ليس بيدي أنه أمر حكومة فردد ابو المحاسن يمعود كلها بيدك فأجاب مدير المعارف هناك قانون إداري يحكم التعيين فردد ابو المحاسن الظاهر انت صعب وما  تقدر وتغيرت اللهجة من الطلب إلى الأمر وامتعاض

الخلاصة ردد ابو المحاسن من اصير وزير اسويها طبعا تم الامر يعد توليه المنصب خارج الظوابط وايضا كناية بمدير المعارف كلف ودعم عدد من يحسبون على المعارف بكتابة كتاب اسمه سر تأخر المعارف في العراق وهو بداية وسائل الإعلام المضاد والتسقيط بالعصر الحديث

وما زلنا بعد بعد 100 مئة عام

المسؤول من يصير بالمنصب الي ما تصير  سويها وهذا هو الفشل الأكبر الاستثناءات ومحاسيبنا ثم تبدأ حملات التقسيط الإعلامية وغيرها.

هاي هيه شتسوي الله كريم وعيوني ربك يفرجها بالمناسبة

الصورة رمزية للعهد الملكي 

تاريخ العراق وتراثه بين جيلين

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.85
التعليقات
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
رسول حسن نجم : عندما صدق الجاهل انه اصبح عالما من خلال عمليه تسمى سياسيه وهي لاتمت للسياسه بصله ارتقى المنبر ...
الموضوع :
من هو الحارس ومن هو الوزير ؟!
ابو حسن : احسنت وصدقت بكل حرف والله لولا الحشد المقدس لما بقي العراق ...
الموضوع :
لهذا يبغضون الحشد..!
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
فيسبوك